تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الفتى في أحلامي

بقلم : نور 201 - مصر

وذلك الفتى امامي يحاول ان يقترب مني

أسمى نور طالب فى المرحله الثانويه عمري 16 عاما . فى الحقيقه لا استطيع القول متى بدأت قصتي فلقد كنت هكذا دائما .. المشكلة فى احلامي فلطالما كانت غريبه وتدل دائما عن امر ما وسوف ارويها لكم وسأبد بالحلم الذى فيه ذلك الفتى الذى جعلته عنوان الموضوع فهو اكثر حلم يحيرني قبل ان احكيه يجب ان تعلموا ان منزلى مكون من ثلاث طوابق وكل طابق له نظام مختلف , عائلتي المكونه من ابي وامي واخي الاكبر فقط هم معظم الوقت فى الطابق الثاني لأن به غرف نومهم , انا الوحيد الذي يعيش بالطابق الاول (الدور الارضى) وبه غرفه نومي هذا بسبب الدراسه كي لا يشتت تركيزي ابقى وحدي فى الطابق الاول وهو له نظام مختلف في ان حمامه منفصل عن الشقه فهو على السلم وتحته (بير السلم) والممر(الطرقه) ولكي اذهب الى الحمام في الليل علي المرور بكل هذا وخصوصا ان (بير السلم) مظلم طوال الوقت .

حسنا نعود الى حلمي فقد بدأ في الصف الثاني الاعدادي , حلمت بأني اقف في الممر وانا خائف للغايه وذلك الفتى امامي يحاول ان يقترب مني وانا خائف منه وارغب بالهرب والباب خلفي مفتوح ولكنى اشعر ان امي في خطر ويجب ان اذهب اليها في الدور الثاني ولا استطيع بسببه وهو يقترب مني ببطء , مع العلم انه كان جميل الشكل ذو شعر اشقر وعيون زرقاء والغريب انه كان يرتدى ثياب فتاه , كان فستان ازرق وقبعة بناتيه مستديرة زرقاء ... ثم استيقظت وانا خائف للغايه واتصبب عرقا ولكنى لم اعر الامر اي اهتمام فمن الواضح انه مجرد كابوس ليس له معنى ونسيت الامر .

بعدها بفتره ليست ببعيد حلمت به مره اخرى تقريبا نفس المكان ولكنى كنت عند باب الشقه فى الدور الاول وكنت اجلس على حافه الكرسي وهو امامي لا يبعد سوى خطوتين ولكنه كان يرتدى ملابس فتى هذه المره وبدأ بتقريب يده الى وجهي وانا مرعوب للغايه وعندما وصل الى وجهي وقبل ان يلمسني تماما استيقظت وبنفس طريقه المره الفائته كنت اتصبب عرقا وخائف للغايه وارتعش ولكن ذلك لم يكن الاسوأ فالاسوأ لم يأتي بعد .

بعدها بمده حلمت انني اجلس داخل الشقه في المكان الذي ادرس فيه بالعاده فرأيت قططا كثيرة تحاول الهجوم علي فوقفت على الكرسي لكي لا يصلوا الي وكان خلفى برواز معلق مكتوب عليه صوره الاخلاص فلم يستطيعوا الوصول الي . ثم بعده بمده ايضا حلمت في نفس المكان بأن هناك حفره كبيره جدا وعميقه في الارض وبداخلها شخص ملفوف في الكفن وبجانبي اناس لا اعرفها فأقتربت من الكفن لكي اعرف من بداخله وعندما مددت يدي امسك بيدي وبعدها استيقظت . مع العلم انه اصابنى الجاثوم حوالى ثلاث مرات على فترات متقطعه .

الجدير بالذكر هو أني لدى مرض قديم في صدري ويعود كل فتره طويله و في إحدى الليلة امي باتت الى جواري على السرير بسبب تعبي ونمت وفجأه استيقظت بألم شديد في صدري ولم اكن قادر على التنفس اعتقد انه بسبب مرضى فهذا طبيعي في حالتي ولكن ما زاد الطين بله اصابتي بالجاثوم فى تلك الحاله فلم اعرف اذا كان ما حدث لي من مرضي ام من الجاثوم , المهم اني رأيت شخصا كله اسود في اسود واقف بجوار السرير وشعرت وكأن روحي تسحب مني , حاولت ان اصرخ فى امي ان اهزها لتستيقظ ولكن لم استطع وكل ما اتذكره اني استيقظت في اليوم الثاني وانا بخير تماما ولم يعاود مرضى من يومها حتى اني انقطعت عن الدواء ... وما ذكرني بكل هذا فجأه وجعلني اكتب الموضوع هو حلم أمس , فلقد رأيت ذلك الصبي مجددا في الممر مره اخرى ولكنه لم يكن يبدوا جميلا هذه المره بل مخيف للغايه وظل يقترب مني كالمعتاد فكنت خائف للغايه وظللت استعيذ من الله من الشيطان الرجيم ولكن المفزع اكثر انه ظل يردد ما اقول أي انه استعاذ ايضا وهى المره الاولى التى اسمعه يتكلم وانا احلم به . ثم اقترب مني حتى اصبح امامي مباشرة فحاولت ان اقرأ سوره من القرآن فنسيت وأرتبكت وانا اقرأ فتحولت ملامحه الى جميله مره اخرى ومد يده الى وجهي وكأنه يطمأنني وهي ايضا المره الاولى التي يستطيع لمسي بها ثم احتضنني وفجأه تغيرت ملامحه مره اخرى الى مفزعه ثم استيقظت وانا فى حاله سيئه للغايه.

اريد ان اضيف شيئا ربما يكون له صله , لدي صديق مقرب منذ الابتدائيه كان لديه عمة تعمل أعمال وسحر وكانت لا تحب والدته فعملت سحر حتى تطلق والديه وهو لبسه الجن اكثر من مره وذهبت معه الى الراقي من قبل ورأيت بعيني .

وقد قابلت عمته مره واحده عندما كسر والده ساقه وكان في المشفى وذهبت للزياره ورأيت عمته وكانت تنظر لي نظرات غريبه فحاولت عدم النظر اليها مطلقا وانهيت الزياره بسرعه . كان ذلك قبل ان ابدأ احلم بالفتى بحاول 6 اشهر .

أرجوا أن يفيدني أحد في موضوع الأحلام .


تاريخ النشر : 2015-07-01

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق