تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الظل الغامض في منزل أخي

بقلم : جوان – كردستان العراق

وكانت ليلة جميلة ومقمرة كأنها وقت الغروب

أن الأحداث التي سأسردها لكم هي واقعه حقيقية اتفقت لي , أتمنى الذي لديه جواب يفسرها لي ..

قبل عشر سنوات توفيت عمتي في اربيل وأنا كنت في ذلك الوقت ساكنة في هولندا لذا أنا وأختي قررنا الذهاب إلى أربيل لأن عمتي الحنونة كانت بمثابة أمي ، ووصلنا أربيل بعناء ومشقة لأنه في ذلك الوقت لم تكن هناك طائرة مباشرة إلى اربيل , كان علينا الذهاب لتركيا أولا ثم السفر إلى أربيل برا .

المهم وصلنا اربيل وكان ذلك في شهر رمضان , وبما إني كنت تعبة وعلى سفر لأكثر من يومين فلم أصم في تلك الأيام , وعند وصولي المدينة ذهبت إلى بيت أخي لأنه بيته كبير جدا وفيه غرف عديدة وحديقة كبيرة بمساحة ثلاثة آلاف متر مربع .

ولم استطيع النوم ليلتها رغم كوني مرهقة , وكانت تلك الليلة هي ليلة القدر .

وبعد نوم الجميع في المنزل بقيت مستيقظة وجالسة في الصالة لوحدي , وفي هذه الأثناء انقطعت الكهرباء وبقيت في الظلام , لذا قررت بان اخرج إلى الحديقة ، وكانت ليلة جميلة ومقمرة كأنها وقت الغروب . وعند خروجي من الباب رأيت ظلا اسود مر من أمامي بسرعة , كان طويلا بشكل أفقي , واندهشت جدا , وبما أني لست ممن يخافون بسهولة لذا قررت بأن الحق بالظل إلى داخل الحديقة لكنه أختفى بسرعة .

حاولت أن أنسى ما رأيت وتمشيت في الحديقة لبعض الوقت ثم قررت الدخول إلى البيت مرة ثانية , مدخل البيت كان فوقه سقف لحجب حرارة الشمس , وفيما أنا أتجه صوبه رأيت نورا أبيض قوي لعدة ثواني ثم اختفت , ولقد ابهرني ذلك النور بشدة لأنني لم اعرف مصدره , إذ لم يكن هناك أي تيار كهربائي في المنزل .

دخلت الصالة وجلست في ظلام دامس مرة أخرى , وفي هذه اللحظة أحسست بأن هناك شخصا ما يجلس قبالتي , لكن من شدة الظلام كنت لا أرى أحدا , لذا ناديت : " من الجالس هنا ؟ " . فلم يجب أحدا , لذا قررت أن انهض وأتفحص المكان بنفسي , لكني لم أجد شيء , وفي هذه اللحظة شعرت بالخوف لأن كان لدي شعور قوي بأن هناك شيء في الصالة .

وبدأت اقرأ القرآن ثم توضأت وصليت , وبعد الصلاة بدقائق رن هاتفي الجوال , وكان هذا قبل الفجر , وكانت ابنة أخي على الخط , وهي موجودة معنا في المنزل لكنها كانت نائمة في غرفة بعيدة مع ابنة خالتها , كان صوتها يرتجف , قالت اعرف انك تسهرين لذا اتصلت بك , أرجوك تعالي إلى غرفتي , وبالفعل ذهبت إلى هناك ورأيتها ترتجف هي وأبنة خالتها , قالت كنا نائمين فاستيقظنا على صوت غريب , وفي هذه اللحظة رأينا ظلا اسود طويل بشكل أفقي يدخل من الشباك ويخرج من الباب , وأنا تفحصت الشباك , كان مغطى بشبكة لمنع الحشرات ومن غير الممكن دخول شيء عبره .

في الحقيقة لم نجد تفسيرا منطقيا للأمور التي رأيناها في تلك الليلة , وحين قصصنا ما رأينا لأحد الشيوخ قال أنه في ليله القدر جميع المردة والشياطين يكونون مكبلين بالأصفاد ولعل أحدهم هرب الفصد ولحقته الملائكة .. والله اعلم .

لكن إذا كان ما يقوله الشيخ صحيح فلماذا بيت أخي دونا عن بيوت الناس ؟! ..

رغم مرور عشر سنوات على تلك الحادثة لكني أتذكرها بكل تفاصيلها , وأتمنى أن أجد تفسيرا لها عندكم مع الشكر مقدما .


تاريخ النشر : 2015-07-05

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق