تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ليله غامضة

بقلم : التركية المخطوفة - السعودية

اخي ذهب ليشتري لي الحلوى ولم يعد أبدا .. ذهب إلى الجنة ..

قبل 5 سنوات تقريبا كنا أنا وجميع أقربائنا مدعوون إلى عرس خالة أمي . وفي ذالك اليوم وقبل أن نهم بالخروج كانت أمي تغسلنا , وكانت آنذاك حاملا بأخي الصغير , وقد كان لي أخ اكبر مني بسنة , عنيد وطويل . وفي ذات مرة مرض جدا ورفض بشدة اخذ الدواء فارتفعت الحرارة إلى رأسه فأصبح لا يتكلم كثيرا , وقد كان شديد الذكاء .

عندما كانت أمي تقوم بغسلنا قال لها : أمي الولد الذي في بطنك اسمه عبد العزيز .

فردت عليه أمي : لا اسمه فراس أو فارس .

فقال : لا .. عبد العزيز .

فسكتت أمي ثم جهزتنا وذهبنا إلى الفرح , وبعد وصولنا بقليل ذهب أخي خارج القصر الذي فيه العرس إلى محطة قريبة لشراء الحلوى وعاد , علما أن القصر مجاور لخط سريع , المهم الحلوى لم تكفينا وبقيت أنا بدون حلوى فذهب لشراء حلوى أخرى ولم يعد .

أخذ صوت الطرب يزداد والرقص , وفجأة توقفت الطقاقه – المغنية - وقالت: " يا حريم كل وحده تناظر عياله في واحد أندعس!!!" .

أمي بسرعة قالت لنا أذهبوا أبحثوا عن أخيكم , فذهبنا ولم نجده , فرجعنا إلى أمي وأخبرناها بأننا لم نجده . أمي المسكينة من هول الصدمة قلبت الطاولة وما عليها .. وما هي إلا دقائق حتى اتصل أبي وقال : " احتسبيه عند الله " .

أمي لم تفهم كلامه , ثم وضح أبي كلامه , أمي أخذت تبعد الناس لتخرج للشارع , وأخذت تصرخ : " ولدي .. ولدي " .

والناس تحاول تهدئتها وتذكرها بالقضاء والقدر , وانه أمر الله ما شاء فعل . أنا أيضا بكيت وبكيت حتى ذهب صوتي وأصبحنا في حالة حزن شديدة جدا .

مما يحزن اكثر هو كيفية موت اخي .. وكيف اكتشفوا جثته ..

فأحد المدعوين كان في طريقه للعرس هو وزوجته بالسيارة عندما نظر للطريق وقال لها : " دعيني أنزلك وأذهب لأبعد هذا الكلب عن الطريق " .

لقد حسب بأن جثة اخي هي لكلب مدهوس ..

وعندما انزل زوجته وذهب إلى الجثة كانت معالم أخي مختفية لشده دعس السيارات عليه - رحمه الله - ..

لقد كانت أول سيارة دعسته هي شاحنه كبيره جدا وقد فر صاحبها , وتلتها ست سيارات , عرفنا ذلك عن طريق التحقيقات الجنائية .

المهم أخي أصبح كالورقة .. كالهريس .. أخي أصبح وجهه مشوه جدا بطريقة لا تصدق , وقد واجهوا صعوبة في إخراجه لأن جسده أندمج مع الطريق . وقد غسله أبي لأنه مغسل أموات ومرت أيام العزاء ثقيلة جدا علينا .

بعد أيام قالوا بأنهم أمسكوا صاحب الشاحنة , والذي قال بأنه حسب أخي كلبا على دراجة ! .. وهل هذا عذر لقتل روحه البريئة ؟ .. وأي عذر قبيح هو هذا , هل سمعتم بعمركم كلب على دراجة !! ..

أنا اتألم جدا , لقد ذهب لشراء الحلوى لي ومات , قلبي يعتصر من الألم عليه , أنا اسمع صديقاتي وكل من حولي يتكلمون ويقولون أن لديهم أخوانا أكبر منهم يأخذونهم أينما شائوا ويلهون ويمزحون معهم .

نعود لمجرى حديثنا .. كانت أيام العزاء ثقيلة وبعدها انتقلنا لبيت جديد .

وبعد أسبوع او أسبوعين تقريبا من انتقالنا ذهبنا أنا وأختي التي هي اكبر مني ألى سطح ذالك البيت الجديد (للعلم هو بيت خالي وهم يسكنون في الطابق الأول ونحن الثاني) وكان مظلم جدا بشكل لا يصدق والوقت ليل , وإذا بأخي الذي توفى رحمه الله متكأ على جانبه!! .. يا آلهي .. انه أخي عبد العزيز يا أختي .. قلت هذه الجملة بلهفة كبيرة وواضحة وكانت أختي تحاول سحبي حتى لا أصل له لأنها خائفة جدا ومتفاجئة بنفس الوقت!! .

وحينما أشعلنا نور السطح كلها وعدنا لنراه كان قد اختفى!! ..

إذا من كان ذاك الشخص .. هل هو أخي أم من ؟؟ ..


تاريخ النشر : 2015-07-05

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق