تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ماذا حصل لحبيبتي ؟

بقلم : ايفان حسن - العراق

اتصلت بي ذات يوم وطلبت مني ان نذهب الى الساحل ..

انا شخص احب الهدوء وتعلمت تمالك الاعصاب ، تعرفت على فتاة في الجامعة كنا اصدقاء ولكن كنت احبها حتى جاء اليوم الذي اعترفت بحبي لها وطالت علاقتنا اكثر من سنة .

احببتها حبا شديدا وجميلا وكنت اشعر بالراحة عندما اكون معها ، اتصلت بي ذات يوم وطلبت مني ان نذهب الى الساحل (الكورنيش) فقبلت ثم ذهبنا هناك ، استمتعنا كثيرا لكن شعرت بالبرد وكان الطقس معتدلا ، ذهبت الى البيت فقلقت عليها بعض الشيء ، انتظرتها في الجامعة لكن لم تاتي فاتصلت بها ولكن جهازها كان مغلقا مما زاد قلقي ، اتصلت باختها (ايمان) وقالت لي ان حرارتها مرتفعة .

لم اكن استطيع ان اذهب إليها لان اباها في البيت فلم اراها لثلاثة ايام ، تحسنت فاتت الى الجامعة وجلست معها فقالت لي : وانا نائمة شعرت بان هناك اشخاص اسمع اصواتهم في غرفتي ففتحت عيناي في الظلام وشعرت ان هناك احد خنقني . وقالت : انني افعل اشياء من دون اردتي مثل الصراخ او مجادلة اختي وامي . طلبت اجازة اسبوع وكان هذا اسوء اسبوع لعدم رؤيتها .

انتهى هذا الاسبوع فاتصلت بي وطلبت مني ان اذهب للسوبر ماركت القريب من بيتها ، التقينا هناك رائتني ورأيتها تبكي فتوقعت انها تبكي لفراقي لكن الموضوع اكبر بكثير ، قالت لي : لقد مارست الجنس مع ابن خالتي وفقدت عذريتي ، وقالت والدموع غسلت عيونها : صدقني لم ادرك كيف فعلت ذلك .

تمالكت اعصابي وقلت لها من يعلم ؟ قالت لي لاحد . انفصلنا لستة اشهر ظللت فيهم أفكر بها وقلت لنفسي مسكينة من سيصدق انها فقدت عذريتها دون ان تدرك ، وبعد التفكير ..... قمت بخطبتها وتزوجنا .

مضى على زواجنا الان سنة كاملة وانجبنا فتاة جميلة تشبهها وتشبهني اسمها (ملوكة) .

تاريخ النشر : 2015-07-13

التعليق مغلق لهذا الموضوع.