تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

صديقي المتوفى اخبرني بالحرب قبل وقوعها

بقلم : الشمالي - سوريا

كيف عرف صديقي ما الذي سيحدث لبلدي

كلنا نعلم أن الغيب لا يعلمه إلا الله عز وجل وهذه من المسلمات التي يؤمن بها المسلمون قاطبة، فالأمور المستقبلية بيد الله وحده ولا يعلمها أحد من الخلائق ، وقصتي فحواها أنه كان لي صديق وجار عزيز علي جدا وقد كان رحمه الله مؤذن وإمام لأحد المساجد الصغيرة التي كنا نصلي فيها دوما ، وهذا الجار توفي رحمه الله في بدايات الربيع العربي ، وكانت سوريا ولاسيما مدينتي التي أعيش فيها بعيدة عن خضم هذه الأحداث التي نعيشها اليوم .

في تلك الأثناء رأيت جاري رحمه الله في المنام فسألته ماذا جري معك ، فأجابني : ما يزال هناك الكثير ( وكأنه أراد بقوله هذا أنه ما يزال يحاسب والله أعلم ) . ثم سألته ما الذي سيحدث لبلدنا فنظر إلي نظرة ملئها الحزن والأسى ووالله لا أنسى تلك النظرة أبدا ثم هز برأسه متأسفا ولم يقل حرفا واحدا .

والسؤال كيف عرف صديقي المتوفى ما الذي سيحدث لسوريا وهو لم يحدث بعد ، وهو في عالم البرزخ ، حتى أنني أذكر أني قد قرأت في أحد المرات أن الميت عندما يتوفى ويصعد للبرزخ يأتي معارفه فيسألونه ما فعل فلان وما فعل فلان ، كل يسأله عن قريبه وأحواله حتى يسألوه عن أحدهم فيقول قد سبقني وقد مات قبلي فيقولون لا حول ولا قوة إلا بالله لقد ذهب إلى أمه الهاوية ( أو كما جاء في الأثر ) وهذا الأثر يدل أن الميت لا يعلم الغيب فإن كان لا يعلم الحاضر فكيف يعلم ما لم يقع بعد وطالما الأمر هكذا كيف عرف صديقي ما الذي سيحدث لبلدي قبل حدوثه وقبل أن يكون هناك حرب فيها ، بل لقد سمعت عن قصص لأناس متوفيين يأتوا لأحياء ويخبروهم عن بعض الأمور التي ستقع ، فكيف يحصل هذا وكيف يعرف هؤلاء أمورا غيبية لا يعلمها إلا الله .


تاريخ النشر : 2015-08-04

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق