تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

شركاء البيت

بقلم : كوريا الخطيرة - الجزائر

هذا البيت بيتي وأنا من ساعدت في بنائه ..

هذه القصة حدثت في منزل جيران جدي من امي في (ولاية الطارف) .

تدور احداث القصة عن عائلة انتقلت الى بيت جديد ، اشترى رب العائلةالسيد محمود قطعة ارض وهَم بشراء مواد البناء ووضع عمالا للبناء . الشيء الغريب الذي حدث في القصة انه عندما ذهب السيد محمود الى قطعة الارض لاحظ زيادة في مواد البناء فسأل عماله ان اشترى احد منهم الاسمنت والآجور وغيره من مواد البناء فاجابوا بالنفي واستغرب محمود من الامر .

وكان كل يوم يذهب فيجد المواد قد زادت ، ومضت 6 اشهر على بناء البيت الذي اصبح فيلا من ثلاث طوابق كأنها قصر و بها حديقة خلفية وأمامية ، هذا كله حدث بسبب زيادة مواد البيت . كان البيت الكبير عبارة عن تحفة جميلة وانيقة من الداخل والخارج . ثم سكنه السيد محمود وعائلته المتكونة من ابنتين و3 اولاد وزوجته .

مر شهر على سكن العائلة في البيت الجديد ، وبعدها بدأت تحصل احداث غريبة .. في كل يوم يجد محمود وعائلته انفسهم خارج البيت نائمين و لا يدرون كيف خرجوا !! تعجب كثيرا اهل البيت من هذا الامر الغريب الذي يحصل معهم . ومرت على الحادثة اسبوع وهُم على تلك الحال يغطون في النوم ليلاً ويجدون انفسهم نائيمين خارج البيت ، فقرر السيد محمود اخذهم الى طبيب نفسي وعرضوا عليه حالتهم ظناً منهم انهم يعانون من مرض السير اثناء النوم , فشخص الطبيب حالة العائلة فرداً فرداً ولاحظ أن جميع أفراد العائلة بخير ولا يشكون من اي مرض .

تعجبت العائلة من الامر ودخل الشك عقولهم و قلوبهم من أن يكون البيت مسكونا . وبعد التفكير قرر رب البيت السيد محمود الذهاب الى الراقي ، وعند لقائه طرح عليه موضوع القصة كاملة ، فرد عليه بأن البيت مسكون حقا ، ثم طلب الراقي من السيد محمود أخذه معه الى البيت ، وحددوا موعداً للرقية . فذهب الراقي في الموعد المحدد ، وعند شروعه في قراءة القرأن الكريم (سورة البقرة) بدأت النوافذ والابواب تغلق وتفتح والاضواء تنار وتنطفئ ، وحدد الراقي موعد اًخر لرقية البيت وأعطى للعائلة ماء مُرقى ليشربوه .

وفي مساء اليوم هب حريق في المنزل أصاب اهل البيت بالذعر وقد أُصيب الولدان الاصغر في العائلة بحروق على مستوى اليدين والرجلين والوجه ، و باليوم التالي أتى الراقي وشرع في الرقية الشرعية فسقط السيد محمود مصروعا يتخبط ودخل الشك الراقي بأن محمود مسكون بالجن ، وبعد قراَءة القران عليه نطق الجني على فم محمود وسأله الراقي ..

الراقي : ماذا تفعل في هذا الجسد وماذا تريد من أهل البيت ؟

الجني : هذا البيت بيتي وأنا من ساعدت في بنائه .

الراقي : ماذا تريد من الرجل ومن عائلته ؟

الجني : ان يخرجو من بيتي .

الراقي : هذا ليس بيتك وليس عالمك اخرج من جسد الرجل .

الجني : لن اخرج هذا بيتي سأحرق كل البيت .

الراقي : (يقرأ القراَن على الجني لكي يخرج)

الجني : لن اخرج من هذا الجسد والبيت بيتي .

الراقي : يكمل قراَة القران على الجني .

السيد محمود يتخبط ويريد الهروب لكن همت العائلة بمساعدة الراقي على إمساكه جيداً .. وأخيرا و بعد يوم كامل والسيد محمود يتم ترقيته حتى خرج الجن من جسده ، وطلب الراقي من العائلة ان يرشوا البيت بالماء المرقى وان يسمعو القران ولا ينسو كلام الله والصلاة عبادة ، واخيرا تم ترقية البيت وخرج الجن من جسد السيد محمود .

تحدث قصص كثيرة كهذه حقيقية شكرا لموقع كابوس المرعب .

تاريخ النشر : 2015-08-15

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق