تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

النرجسية مرض أم أنانية مفرطة ؟

بقلم : بنوته مصرية - مصر

يشعر النرجسي انه شخص نادر الوجود ..

يوجد منا من سمع بالأسطورة اليونانية حيث كان الشاب (نيرسيس) متيما بنفسه يعشقها بصورة مرضية مهوسا بجماله حد الجنون حتي طغى حبه لذاته علي رؤيته لأي شخص آخر فعاش وحيدا منعزلا . وذات صباح بينما كان يتطلع كعادته لصورته المتراقصة مع أشعة الشمس على السطح اللامع للمياه؛ مد يده ليلامس انعكاس صورته فسقط في المياه وغرق . ثم اطلق علي الزهور النامية في هذا المكان زهور "النرجس" تيمنا بهذا الشاب الوسيم ..

النرجسية Narcissistic :

هي شعور غير طبيعي بالعظمة وحب الذات ، فيشعر النرجسي انه (شخص نادر الوجود و حالة فريدة من نوعها) ، لكن هو في الحقيقة انسان انتهازي ، طفولي متمركز حول ذاته ، يكاد لا يري أي شيء من حوله غير نفسه فقط ، يشعر انه بؤرة اهتمام العالم وأن الأشياء الأخرى ماهي الا امتداد لذاته ولوجوده ..

النرجسية مرض أم غرور و أنانية مفرطة ؟

للاجابة عن هذا السؤال سنتطرق للآتي :

أولا : بارانويا (هذاءالعظمة) Delusion of Grandeur :

في هذا الهذاء نجد المريض يعتقد انه شخص عظيم ؛ نبي أو قائد كبير أو فنان مشهور أو ملك من ملوك العالم ، ويشعر انه عبقري وأذكي من البشر جميعا . يعتقد دائما انه ملاحق ومراقب من قبل أشخاص أو منظمة بهدف القضاء عليه غيرة منه ورغبة في التخلص من منافسته في العظمة وعلو الشأن . كما يعتقد أن الآخرين يحقدون عليه ويريدون تدمير هذه العبقرية الفذة بدافع الحقد ، فيلجأ الي المبادرة بايذاء من حوله ظنا منه انه يحمي نفسه ، كما تكثر فيه الهلاوس و الضلالات وهذاءات الشك والعظمة ..

ثانيا : سمات الشخصية النرجسية :

1- الاستغراق والانشغال التام بشؤن الذات بدرجة مبالغ فيها .

2- التعالي والتكبر والتعجرف وفقدان التعاطف والاحساس بالآخرين .

3- الحساسية المفرطة اتجاه آراء الآخرين والشعور بالغضب والاهانة من أقل نقد .

4- الهدوء المصطنع واظهار تكيف اجتماعي يغطي مشاعر عدم الثقة بالنفس وعدم الرضا عن الذات .

5- الطموح الزائد بأي وسيلة وبأي ثمن .

6- استغلال الآخرين لتحقيق مصالح شخصية والتحقير من شأنهم .

7- السعي وراء المثالية والكمال في المظهر وفي الأفعال .

8- العجز عن التسامح والتغاطي عن أخطاء الآخرين .

9- الشعور بالعظمة وتضخم الذات مع مشاعر متناقضة بالاحساس بالدونية والنقص وتحقير الذات ، وهذه المشاعر كامنة داخليا ولا تظهر للعيان .

10 اللامبالاة والفتور العاطفي والبرودة في المشاعر .

11- حب الظهور والاستعراض وطلب سماع كلمات الاعجاب والثناء من الآخرين بصفة مستمرة .

مفاهيم مضادة :

أولا : المبالغة في تقدير الذات أو تضخم الأنا :

احساس وهمي يتولد لدى الفرد فيشعر انه أرقي وأذكي وأفضل من الآخرين ، والسعي بأي طريقة لجذب الانتباه اليه ، والتعامل بغرور وتكبر مع من حوله ، والتحقير والحط من شأن الآخرين ، والأنانية المفرطة والرغبة في امتلاك كل شئ بأي ثمن ..

ثانيا: الشعور بالدونية و النقص :

شعور وهمي بالوضاعة والحقارة كامن داخل الفرد، وانعدام الثقة بالنفس فيتولد لديه شعور بالقصور والعجز ومن ثم الفشل ؛ فيميل الي الاستخفاف بنفسه والحط من شأن ذاته .

والشعور بالنقص سلاح ذو حدين ؛ فاذا تعامل الشخص سلبيا اتجاه هذا النقص أدى ذلك الي الاضطراب النفسي ، اما الشخص الايجابي فانه يلجأ الي مواجهة المشكلة بطريقة ايجابية سليمة فيعوض نقصه بالتفوق والنبوغ مثل : نابليون كان قصير القامة وقد عوض هذا النقص بالتفوق العسكري ..

أبرز العوامل التي تؤدي الي الشعور بالنقص :

1- القصور الجسماني والضعف العقلي .

2- التشوهات الخلقية والعيوب الجسمية (كالشلل أوالعرج أو فقدان أحد الاطراف أو البدانة أو النحافة أو فرط الطول أو فرط القصر او وجود علامة خلقية كبيرة تشوه منظره) .

3- فقدان الحواس او ضعفها .

4- أساليب تنشئة اجتماعية خاطئة تولد لدى الطفل ضعف الثقة بالنفس فيكبر معه هذا الشعور .

طبقا لنظرية التحليل النفسي لسيجموند فرويد :

الشعور بالنقص يرجع لعقدة "أوديب" عند الذكور وتوازيها عقدة "الكترا" عند الاناث في مرحلة الطفولة ، وتتلخص في ان الطفل يبحث عن لذته عند الجنس الآخر فيجد الولد لذته عند امه ويكره أباه لانه يجد فيه منافسا لحب لامه ، كذلك الحال بالنسبة للفتاه تجد لذتها عند أبيها وتكره امها لأنها تري فيها منافسة لها وكلاهما يكبتان هذا الشعور بالكراهية ويتظاهرا بالحب ويشعران بتانيب الضمير بسببه ..

الشعور بالدونية وتضخم الذات وجهان لمرض واحد وكلاهما يؤدي بصاحبه الي الوحدة والانعزال ، وكلاهما ينشأ نتيجة لتكوين مفهوم ذات سلبي ..

ومن الملاحظ أن النرجسية منتشرة بنسبة أعلي لدى الاناث عنها لدى الذكور ويظهر ذلك في الميل الي استخدام المرآة وأدوات التجميل بكثرة .. والحد الفاصل بين النرجسية والأنانية يكمن في أن الأناني يحب امتلاك الأشياء لقيمتها الثمينة في حين ان النرجسي يعتبر الأشياء امتداد لذاته وانه هو من يعطي للأشياء قيمتها و أنها بدونه لاتساوي أي شيء ..

والآن عزيزي القارئ بعد هذه المقدمة المفصلة ، سأطرح عليك عددا من الأسئلة لتتبين مدي قابليتك للاصابة بالنرجسية و نرجو منك الاجابة بصراحة قدر المستطاع ، ولك مطلق الحرية في الاجابة عن الأسئلة جميعها أو بعضها أو بشكل عام .

1- هل سبق لك أن صادفت شخصية نرجسية ؟ وكيف تعاملت معها ؟

2- هل تحب أن تشارك الآخرين في أغراضك الخاصة ؟ وما طبيعة شعورك حيال فعل ذلك ؟

3- هل تتقبل النصائح من الآخرين بصدر رحب ؟ وما رد فعلك تجاه النقد ؟

4- هل تتحمل تأجيل اشباع حاجاتك الثانوية كشراء أغراض خاصة اذا لم تسمح امكانات أسرتك المادية بذلك ؟ وهل تقدم مصالح الآخرين علي مصلحتك الشخصية أحيانا ؟

5- عادة ، كم من الوقت تستغرق في الاستعداد للخروج من بيتك صباحا ؟ وهل تستطيع أن تذكر كم مرة تتطلع فيها الي المرآة يوميا ؟

6- عادة ، هل تسمع أكثر مما تتكلم ؟ وهل تحب الحديث عن نفسك ولاتترك المجال لغيرك للكلام ؟

7- عادة، علاقاتك بالآخرين قائمة علي المنفعة والمصلحة الشخصية أم قائمة علي التعاون والمشاركة ؟

8- أمامك مجموعة من الحاجات : (الزواج والاستقرار الأسري , العمل وتحقيق مكانة اجتماعية , الاستقلال والكسب المادي , الانتماء وتكوين صداقات وعلاقات اجتماعية , الحب والتقبل والاهتمام) ، رتب هذه الحاجات وفقا لأولوياتك في الحياة من الأكثر أهمية الي الأقل أهمية بالنسبة لك .

9- الآن ، قف امام المرآة وتتطلع الي صورتك جيدا ، بصراحة , ما أكثر شئ يعجبك في مظهرك أو في ملامحك ؟ وماالشيء الذي لايعجبك فيه ؟

10- اذكر عدد من السلبيات والايجابيات التي تراها في نفسك مثلا :

أنا أحب ........،........و........ في نفسي .

أنا أكره........،........و........ في نفسي .

تاريخ النشر : 2015-08-22

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق