تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ما زلت أذكر وجهه

بقلم : المنارة - السعودية

هناك أسفل السيارة مخلوق واسع العينين تتقد حمرة

حدث الأمر قبل 10 سنوات من الآن ولا زلت اذكره كأنه حدث يوم أمس , حيث أنني استيقظت مرعوبة من نومي على أصوات صراخ وبكاء هتكت سكون وحرمة الليل الهادئ ولم استطع تحمل هذه الأصوات وطفقت ابكي وأنا ارتجف من الخوف حتى سمعتني أمي واتت لغرفتي لتهدئ من روعي وتخبرني أن جارنا العم صالح أدركته المنية ومات في حادث مروع تقطعت فيه أوصاله , فقالت لي اذهبي اغسلي الدموع عن وجهك وواصلي نومك . إلا أن النوم جفاني حزنا على العم صالح الذي كان يسكن في البيت المجاور لمنزلنا وبقيت مستيقظة حتى الصباح لم يغفل لي جفن .

في اليوم التالي كان يجب أن نخرج لنذهب لخالتي فركبنا السيارة أنا وأمي وأبي وأخي الصغير الذي تحمله أمي في يدها وأنا لوحدي في المعقد الخلفي من السيارة مثبتة ناظري على بيت العم صالح , وكانت سيارة ابنه مركونة على جانب البيت فشدت نظري , لكني رأيت في تلك اللحظة ما لم أنساه حتى يومنا هذا , إذ كان هناك أسفل السيارة مخلوق واسع العينين تتقد حمرة , كانت عيناه كالجمرة , شعر أبيض كثيف يغطي كل أنحاء جسده , واثب كوثبة القطة وملامحه اقرب ما تكون لملامح القطة ولكنه كان ضخم الجثة , فتسمرت في السيارة وجمدت أطرافي وآبى لساني أن ينطق بكلمة وأنا انظر إليه في ذهول وهو يرمقني بنظرة قوية في ثبات تام حتى ابتعدنا بالسيارة فلم اعد أراه .

ومنذ ذلك اليوم ما عدت أطيق أن اخرج من البيت وحيدة , وما كادت تمر خمسة أشهر على رؤيتي لذلك الشيء حتى أتانا الخبر بأن ابن العم صالح مات هو الآخر في حادث مروري أيضا وهو يقود سيارته التي رأيت تحتها المخلوق !! .

لا اعلم لكن ربطت الأمور ببعضها في رأسي وقلت انه قد يكون هو السبب في مقتل العم صالح وابنه .

أنا لم اخبر والداي بما رأيته في نفس الأيام ولكن أخبرتهم بعد سنوات من حدوث الأمر فقالوا إنها محض هلوسات .


تاريخ النشر : 2015-09-04

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق