تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الرجل المجهول

بقلم : ام الريم - سلطنة عمان

فجأه الرجل المجهول فتح النافذه ..

كانت ليله مشؤومه ومخيفه ولكنها مازالت محفوره في رأسي عندما اتذكرها وانا كبيره ، اقول قد تكون مجرد خيالات ولكن عندما اراجع تفاصليها اكاد اجزم انها للحقيقه أقرب من الخيال .

 لازلت اتذكر تلك الليله فقد كانت صافية ولايعكر صفوها اي شيء ، ولكن عند اقتراب منتصف الليل سمعت طرقا على النافذه فأيقظني من النوم ، استرقت النظر الى النافذه فرأيت رجلا اسودا وطويلا والبرق يكاد يخطف الابصار من شده لمعانة وانا مازلت غير مصدقه لما أراه . فجأه الرجل المجهول فتح النافذه وادخل رجله الاولى والثانية وكان طويلا جدا ومخيفا وانا من هول الصدمه اختفى صوتي .

حاولت تحريك نفسي ولم استطع ، واقترب هذا الرجل ناحيتي محاولا امساكي وسبحان الله فجأه تحرر صوتي وصرخت بأعلى صوتي فاتي ابي مهرعا لي يسألني مابك تصرخين ؟ فجالت عيني في الغرفه ابحث عن الرجل المجهول ولكن لم اجده ثم أخذني ابي لكي انام معه ، ولكن ما كاد ابي يطفي المصباح حتى رايت الرجل المجهول من جديد يحاول الامساك بي ولكني قاومته ، وفجأة غضب الرجل او كما اسميه الجني او لا اعرف ماذا كان بالضبط وامسك برجلي بقوة .

قمت اقاومه اكثر وانا خائفه جدا ، وعندما راى انني لن استسلم فجاة وجدت الحشرات انتشرت بارجاء المنزل وكانت كبيره جدا ، ولكن رحمة الله علي انه اذن اذان الفجر ليختفي الكائن المجهول وتمكنت من الصراخ ليستيقظ الجميع ويجيدوني في حاله يرثى لها والبيت قد امتلى بالحشرات كانها جيوش عرم ، ولازالت هذه الليله المخيفه عالقة في راسي .
 

تاريخ النشر : 2015-09-22

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق