تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

تجارب تفوق قناعاتي

بقلم : نجمة الوادي - Egypt

لأفاجئ بمن يمسك رأسي ويحاصرني في حركتي

لم أكن يوما من الأفراد الذين يؤمنون بالخرافات والخزعبلات فانا بطبيعة عملي وحياتي تجبرني ألا انساق وراء الأوهام وأتمسك بأرض الواقع ، شدني موقع كابوس عندما كنت ابحث عن معلومات عن حادثة قتل بغرض المعرفة وحب الاطلاع وأعجبني طريقة طرح الموضوعات من مقالات وتطعيمها بالصور والمراجع ورأى الدين في بعض الظواهر ودرت بين أبواب المنتدى أتزود بالمعلومات ولم الجأ إلى قراءة القصص الخيالية فلم يكن هذا هدفي .

لي تجربتين شديدتي الغرابة وتتلخصان في التالي :

1- التجربة الاولى : اثناء نومي في احد الايام احسست بأنني عاجزة عن الحركة وان هناك من يحاول ان يغتصبني وهذا الاحساس بالعجز والألم اول مرة اشعر به ، فقاومت بشدة وظللت أصارع حتى استيقظت في منتصف الليل مرعوبة وقد هرب النوم من جفوني الى أن هداني تفكيري بان اشغل الرقية الشرعية على الموبايل ليطمئن قلبي ونمت واستيقظت اليوم التالي ولم استطع ان اقص على احد هذه القصة لغرابتها وحاولت ان اطويها فى ذاكرتي .

2- التجربة الثانية : لي ميعاد يومي استيقظ فيه أو كما يقال للجسم ساعة بيولوجية إذا دقت استيقظ ، المهم حدث يوم الجمعة أن جاء وقت استيقاظي اليومي ولكنى تكاسلت في هذا اليوم وظللت نائمة إلى حد ما على السرير لأفاجئ بمن يمسك رأسي ويحاصرني في حركتي بدون امل فى ان اقاوم واحسست للحظة بأنها النهاية فظللت اقرأ القرآن في سرى حتى استطعت أن أفك الحصار الذي أنا فيه ولم استطع النوم وظللت مستيقظة مرعوبة ومتعجبة من الذي يحدث لي.

ما أريده هو تفسير لهذه الحالة التي مررت بها وهى ليست كابوس لأني مررت بكوابيس غرق وموت ولكن لم أحس بهذا الشعور ، بعد تكرار التجربة للمرة الثانية أحس أنها لن تكون الأخيرة وستكون اشد وطأة علي في المرات القادمة.


تاريخ النشر : 2015-11-21

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق