تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

العفو عند المقدرة

بقلم : علي محمد محمد - ليبيا
للتواصل : tripoli@marfamar.com

هل أنت مستعد أن تسامح وتغفر ؟

في هذا العالم تختلط المشاعر وتتداخل من حب وكره ولا مبالاة .. يسئ إلينا بعض الناس أحيانا , أناس لا نعرفهم ، وقد تمر الإساءة مرور الكرام . لكن أحيانا يسئ إلينا من نحب ونعرفهم عز المعرفة فلا تمر الإساءة مرور الكرام وتترك ورائها جرحا غائرا يدمي القلب ويجرح المشاعر كلما تذكرناها ، وقد تحيل حياتنا إلى كابوس مريع خاصة عندما تضطرنا الحياة للتعامل مرة أخرى مع من أساء إلينا ونحن مرغمين على ذلك بسبب قرابة أو رفقة عمل ..

وأصعب أنواع الإساءة هي تلك التي تأتي ممن أحسنا إليهم , فتلك الإساءة هي عين الجحود ونكران للجميل ... وما أقسي الجحود والنكران ، وللأسف هي صفات شائعة في زماننا هذا إلا من رحم ربي .

أنا شخصيا تعرضت لإساءة من شخص أحبه أكثر من نفسي وقدمت له الدعم الكامل في أحلك لحظات حياته وبادلني الإحسان بالإساءة وتطلب الأمر مني أيام كثيرة لكي أعفو واصفح ولا أعرف إن كانت العلاقة بيني وبينه ستعود بنفس الحب والود مرة أخرى.

طيب دعونا نرى إن كنا نحمل قلوبا بيضاء تستطيع أن تصفح وتغفر أم أن الكبرياء سيكون سدا منيعا أمام الصفح والغفران .

 

1- هل أساء إليك إنسان قدمت له كل ما تستطيع من إحسان بحب وود ؟

2- هل تأذت مشاعرك بشدة لدرجة انك أحسست بالرعب من هذا العالم وأحسست بقلبك ينزف ؟؟

3- هل واجهت من أساء إليك وعاتبته وهل اعترف بالخطأ؟؟

4- هل تستطيع أن تصفح عمن أساء إليك وتعود العلاقة بينكما كما كانت مهما كانت نوع الإساءة ؟؟

5- الإساءة نوعان منها ما يغتفر ومنها ما لا يغتفر .. أي نوع من الإساءة تسبب فيها الآخرون لك ولماذا ؟؟

6- بصراحة : هل أسأت أنت إلى إنسان قريب منك أو حتى أسأت للآخرين بشكل عابر؟؟

7- هل ندمت يوما على إساءة بدرت منك تجاه من تحب وهل قمت بالاعتذار وإصلاح ما يمكن إصلاحه قبل فوات الأوان ؟

8- هل كلمة (( أنا غلطت في حقك سامحني )) كافية لمحو الإساءة ؟؟

9 – هل تعتقد بأن التسامح والعفو والتغاضي عن الإساءات هو نقطة ضعف أم قوة ؟

10- وصف الله عز وجل العافين عن الناس والكاظمين الغيظ بالمحسنين الذين يحبهم فهل ستكون واحدا منهم ؟؟

أتمنى أن أسمع آرائكم حول هذا الموضوع ولستم مضطرين للالتزام بالأسئلة المطروحة , يمكنكم الرد بصورة عامة .


تاريخ النشر : 2015-12-05

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق