تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الذكريات تطاردني

بقلم : اسمر سوداني - السودان

غرقت بنت جيراننا وكنت قريب منها ولم استطيع إنقاذها

كنا في البحر وكنت صغير حينها ، كنا نلعب مع بنت وعمي وابناء اعمامي وكانت معنا بنت جيراننا .

غرقت بنت جيراننا وكنت قريب منها ولم استطيع إنقاذها لصغر سني ، كنت انظر لها وهي تستجد حتى اختفت وبعد إخراجها توفيت.

مرت الأيام وكنت أراها في منزلهم .. نعم .. هي تأتي وتلعب معي ، وكنت العب معها ليس خيال بل حقيقة .

وعندما يسألوني مع من أتكلم اقول لهم معها وأنا كنت في العاشره من عمري وادري ومتأكد من انها موجوده ولا احد يصدق كلامي. ‏

بعدها اختفت ، كان الكل يسخرون مني ويكذبون كلامي ولكنها كانت موجودة وكانت عندما تريد الذهاب تذهب اتجاه البحر حتى تختفي .

عندما بلغ عمري ‏19 عام ظهرت لي مرة اخرى وكانت تتصل على هاتفي وتقول لي : أريد ان اراك جوار البحر .

وكنت اذهب لها ، كانت جميله جدا ، فأحبها قلبي وعشقتها .

مرت الأيام هكذا الى ان بلغ عمري الـ 20 عاما حينها ادركت انها غير موجوده ، وكنت اقول لها انتي ميته ، فتقول لي المس جسدي انظر لي انا معك .. فايقنت انها حقا موجوده ولكن لا احد يشعر بها غيري.‏

احلامي كلها متعلقه بها وانا في اتصال معها وهي موجوده في حياتي ولم اصدق انها من الجن فانا اصلي واقرأ القرآن وهي ايضا تصلي وتقرأ القرآن وصوتها جميل في ترتيل القرآن. ‏

ذهبت كثيرا للشيوخ والرقية الشرعية ولم يحصل شيء .

هي طلبت مني الزواج ولم اوافق لأن هذه يعتبر جنون ، وحدثني والدها انه رآها في المنام وطلبت منه ان يزوجها بي و صدق كل ما كنت اقوله من انها موجوده .

فهل زواجي بها مخالف للدين والمجتمع ؟؟

هي قالت لي لن تتزوج غيري ولم يحدث ذلك .‎ ‎


تاريخ النشر : 2015-12-06

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق