تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

في منزلهم مسلمون

بقلم : الـ...؟ - السعودية

رأيت شخص لديه نور وبين يديه القرآن الكريم

هذه القصة لم تحدث لي بل حدثت مع بنت جيراننا قبل 4 سنوات في منزلهم القديم ولا اعلم أن كانت القصة حقيقية أو لا . تقول : كنت دائما في الساعة 3 أو 2 اسمع صوت ترتيل قرآن مثل صوت أبي في الطابق العلوي واذهب إليه ولا أجد احد!!..

تقول : عندما كان عمري 12 عاماً كنا أنا وأخي الذي يصغرني بعام نلعب أتت أمي وقالت: أنا سوف اذهب كي أتسوق وأنتي ابقي مع أخوتك ولا تفتحي الباب لأي شخص .

قلت:حسنً .

ذهبت أمي وبقينا أنا وأخي الذي يبلغ العمر 11 وأخي الأخر عمره 8

أصبحت الساعة 10 تأخرت أمي قليلا , قال أخي وهو يشعر بالملل: هيا يا فلانة أنني اتحادك إن كنتِ قويه أن تذهبي إلى الطابق العلوي وتأتين بعد 10 دقائق . أنا لم تعجبني الفكرة فرفضت .

قال أخي:انك جبانة هل تخافين الذهاب إليها ؟ .

قلت وأنا اشعر بالخوف والغضب: لا إنني لا أخاف الذهاب إليها.

قال أخي وهو يتبسم:إذا اذهبي .

قلت:حسنً .

اتصلت أمي تطمئن علينا وتقول بأنها سوف تأتي الآن فرحت وقلت في نفسي"أتمنى أن أخي ينسى الموضوع" .

أقفلت الجوال , وقال أخي: هيا متى ستذهبين؟

استسلمت كي لا يعرف إنني جبانة ويهزئني دوما ويخبر صديقاتي و أصدقائه لقد كنت طفلة , ذهبت إلى الطابق العلوي لوحدي و فتحت الباب ورأيت شخص في قمة الجمال وشديد البياض لديه نور قوي وبين يديه يحمل القرآن الكريم . تجمدت في مكاني من الرعب وصرت ابكي بدون صوت ولم اصرخ من الرعب الشديد.

تبسم الرجل وقال:لا تخافي .

أغمى علي واستيقظت وأنا بغرفة أمي وأبي استغربت لماذا إنا هنا .. كيف .. وتذكرت الذي حدث لي وخرجت من الغرفة بسرعة متجه لأخوتي رأيت أمي وأبي وأخي الذي يبلغ من العمر 12 وال8 يجلسون ويأكلون ويضحكون

قلت برعب:متى أتيتم؟

قالت أمي وهي تبتسم:قبل قليل

أتى أخي إلي وقال بسخرية: يا لكي من جبانة لماذا ذهبتي لغرفة أمي وأبي و نمتِ

قلت بخوف: حقاً

قال أخي بضحكه: جبانة كاذبة

قال أبي لأخي : كفى عن هذا .. ثم قال لي : هيا تعالي كي تأكلي

غسلت وجهي وأكلت ولعبنا وضحكنا ونسيت الذي حدث , وكنت أريد شيء من غرفتي أمي وأبي فذهبت مسرعة إلى هناك وفتحت درج التسريحة ورأيت ورقة مكتوب فيها : "نحن مسلمون لن نؤذيكم".

تقول أغمى علي واستيقظت وأنا في غرفتي وذهبت وقلت لامي كيف أتيت للغرفة قالت أنتي ذهبت إليها ونمت .

اللهم ارحمنا برحمتك .


تاريخ النشر : 2015-12-23

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق