تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ميول إجرامية .. بحاجة لمساعدة فورية

بقلم : أتمنى أن أبقى مجهول - السعودية

أنا في صراع مع نفسي ومشاعري ..

أتمنى المساعدة وإذا هناك أشخاص نفس حالتي أتمنى التواصل معهم .

ترددت كثيرا قبل أن أراسلكم ولكن احتاج فعلا لمساعدة .

أنا شاب في بداية العشرينات أدرس في إحدى مجالات الهندسة وأحب عائلتي جدا .

لم يكن في طفولتي أي شيء أمثال تعذيب نفسي أو جسدي وعائلتي جدا متفهمة معي أنا وأخواني وطفولتي جدا طبيعية .

قبل الدخول بالموضوع نحن في السعودية لدينا معرفة بالأنساب وقصص أجدادنا التي حدثت . ومن ضمن أجدادي بالتحديد يوجد أخ جد جدي (أي شقيق الجد الثالث بالنسبة لي) وقد تم نفيه من قبيلتنا في حياته لأسباب أمثال خيانته وميوله الإجرامية في القتل والتمثيل بأصحاب الخيام المجاورة . وكما تعلمون وقتها كانوا بدو يسكنون في الصحاري شمال المملكة السعودية , وكان يميل للقتل لسبب وبدون سبب .

الآن ندخل بصلب الموضوع ...

بدأت قصتي عندما كنت في سن الحادية عشر , في الصف الخامس الابتدائي . كانت تتردد علي أحلام كثيرة والغريب أن هناك شخص كان يأتي لي في الحلم وهناك شبه كبير جدا في الملامح بيني وبينه , وكان يحثني على قتل أشخاص من أقربائي لم أكن اعلم أسمائهم حتى !؟ وعندما سألت أبي عن هذه الأسماء وجدت أنهم أقربائي فعلا .

وكان يطلب أن اقتل أشخاصا يكافئوني بالقوة وليس الأضعف مني من ناحية الشخصية , وكان يقول بأني بذلك العمل سأثبت لنفسي بأني الأذكى والأمهر وأني استحق الكرامة .

هذه الأحلام أستمرت تتردد علي من فترة لفترة . وأصبحت ميولي عنيفة جدا , و أي شخص يُمتدح أمامي أريد قتله , وأحاول أن امسك أعصابي أمام أشخاص برغم أنه ليس بيني وبينهم أي عداوة .

وأحيانا أتمنى ان ادخل يدي في أحشاء أشخاص في حياتي وأحس إذا رأيتهم اشعر باهتياج غريب لدرجه أن اللعاب يسيل من فمي وأحس برجفة في جسدي ودقات قلبي تضطرب .

الغريب في ذلك أن إخواني رغم تفوقهم علي الحمد لله لم أشعر معهم بهذا الإحساس .

انقطعت هذه الأحلام عند سن السابعة عشر تقريباً .

عندما دخلت جامعه الملك فهد في سن التاسعة عشر , وبسبب اختصاصي الهندسي , اضطررت للسكن في منطقة من البلاد بعيدة عن عائلتي , وأنا اسكن لوحدي .

ترددت تلك الأحلام مرة أخرى , أحيانا مجرد التفكير بالأشخاص الناجحين من أقربائي - غير إخواني – يجعلني أحس بهيجان شديد وخفقان قلب قوي وكل ما أفكر به هو مشاهدتهم يتعذبون أمامي ويتوسلون لي في إبقائهم أحياء .

استمر هذا الشعور إلى أن ذهبت لشيخ في نفس العمارة التي اسكنها وأرشدني لمفسر أحلام .

ذهبت لمفسر الأحلام وأخبرته برؤياي فأستغربت أن وجهه بدا بالتعرق وقال لي هذه الأحلام لا تؤثر عليك , مجرد وساوس .

الغريب في الأمر .. أن الشعور هذا إذا أحسست ببدايته اذهب لأصلي فأشعر براحه وسكينة جدا .

ولكن أحيانا تأتيني أثناء نومي فلا استطيع ان افكر بالصلاة فأحس باضطراب شديد بالكاد استطيع أن أكبح نفسي لدرجه اخدش ذراعي بيدي الأخرى ويبين عليها الخدش .

أرجوكم أتمنى مساعدتي والرد علي بأسرع وقت .


تاريخ النشر : 2015-12-23

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق