تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

المواقف التي أرعبتني

بقلم : Reem - السعودية

ورأيت كلب شديد السواد لا اعلم كيف أتى

بما إنني أحب هذا الموقع سوف أشارككم هذه القصص المرعبة التي حدثت لبعض الأشخاص الذين اعرفهم ولي أنا أيضاً...

1- حدثت لي أنا

انا فتاة اعشق القصص عن العالم الآخر وايضا جبانة ومحافظة على ديني ولله الحمد , كان الجميع نائم إلا أنا وأختي الكبيرة نشاهد التلفاز , نامت أختي وانا بقيت اشاهد التلفاز , كانت الساعة 2 ليلاً وكنت اشعر بالملل الشديد , وفجأة سمعت كأن شيئا سقط من الدولاب الذي خلفي , نظرت الى الخلف والخوف يتملكني فرأيت كيس أختي المليء بالأغراض سقط..

"لقد علمت أنه إذا سقط شيء بدون سبب فأعلم أن قرينك يشعر بالملل والله اعلم"

وعلمت أن هناك غيري في الغرفة ويشاهد التلفاز معي وربما ايضاً هناك من يراني وانا اكتب هذا المقال :)

وقلت: بسم الله .. وقرأت آية الكرسي بصوت عالي ثم ذهبت ونمت بجانب اختي وكلي خوف .

 

2- حدثت لامي حفظها الله

لأمي قصص كثيرة مرعبة وسأذكر الأكثر رعبا من بينها .. تقول عندما كنت طفلة كانت الساعة 6 صباحا خرجت من المنزل - كانوا يعيشون في البيوت القديمة - فرأيت امرأة ترتدي "برقع" وعيناها صفراوتان تزحف على حوش بكوعها , أمي لم تكن خائفة لأنها كانت طفلة , تقول ذهبت عند والدي وكان لم يحدث أي شيء .

وهذه القصة أيضاً حدثت مع أمي وهي طفلة : تقول كنت نائمة فأيقظني أخي وقال هيا ابي في الخارج يريدنا , فاستيقظت ورأيت خلف اخي رجل ازرق اللون كنت انظر إليه ثم ذاب مثل الماء واختفى وذهبت مع أخي .

 

3- حدثت لإبنة جيراننا

تقول: كانت الساعة تقريبا 12 ليلاً كنت "سهرانه" اقرأ دوماً قصص عن الجن وقصص مضحكة او أذاكر ... أي شيء اسلي نفسي به , كنت اشعر بالجوع وذهبت الى المطبخ , وفي طريقي رأيت فتاة بيضاء لبسها ابيض وشعرها طويل لونه اسود بعضهُ على وجهها والبعض لا , ابتسمت الفتاة عندما رأتني فتجمدت أنا رعباً وقلت: بسم الله بسم الله بسم الله

فأختفت فجأة , وكنت اكرر بسم الله الى ان وصلت غرفة إخوتي ونمت وانا في حالة رعباً شديدة ومن بعدها لم اسهر لوحدي ابداً

 

4-حدثت لجدي

تقول امي والدي كان ينظر في شيء لا أراه انا , يتبع هذه الشيء بعينيه إلى أن ينظر إلي ثم يقول: بسم الله إن الله حافظاً لعباده .. ويكررها ثم يقول وهو مبتسم: هيا نذهب لداخل

 

5-حدثت لابن خالي

يقول: كنت أتي من المدرسة الى البيت , كان البيت بعيداً نوعاً ما , المهم ذهبت ورأيت كلب شديد السواد لا اعلم كيف أتى , كان ينظر إلي وكنت طفل لا اعلم عن الجن . كان معي علبة ماء بلاستيكية , فقصصتها بمقص كان موجودا في حقبتي حتى أصبحت على شكل أناء دائري ووضعتها أمام الكلب وكانت ملامح الكلب تعبر عن الفرح والشكر ثم ذهبت وأتى الكلب خلفي ونظر في عيني فأحسست برعشة وخفت قليلا ثم نظرت اليه وابتسمت وذهبت الى المنزل وفتحت حقيبة المدرسة كي أذاكر وجدت كيس في حقيبتي فأستغربت واصبحت اكلم نفسي : "كيف اتت هذه الى هنا ؟" ... فتحتها ورأيت العلبة التي اعطيتها الكلب يوجد بها 500 (؟ ) وفيها ورقة مكتوب فيها : "شكرا على الماء يا فلان " .. ثم اخبرت امي كل القصة وابتسمت ولم تفعل شيء لانها لم تصدقني ولكنها أيضا لا تعرف كيف أتت الـ 500 لحقيبتي .

ويحلف ابن خالي ان القصة حقيقية لكنني لا اصدقها نوعاً ما

فهل تعتقدون يا اصدقائي قصتهُ حقيقة؟


تاريخ النشر : 2015-12-25

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق