الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

هناك من يناديني !

بقلم : يقين - السودان
للتواصل : [email protected]

هناك من يناديني !


انا يقين ، فتاة عادية كأي فتاة أخرى ، أبلغ من العمر 12 عاماً ، لكن حدث معي امر غريب!! حيث أسمع أو بالأحرى أظن أن هناك من يناديني........ حسناً سأقول لكم ما الذي حدث لي بالضبط

***

في أحد الأيام ، كنت أغسل الأواني وأردد احدى الأغاني ، وإذا بي أسمع أمي تناديني ، تركت ما في يدي وذهبت إليها وسألتها : هل ناديتني؟ ، أجابتني بالنفي ، لم أهتم في بادئ الأمر ، ولكن

تكرر الموقف أكثر من مرة بعدها ، وصار مزعجاً لا يُحتمل ، وقلت لنفسي أنه يجب أن أشارك قصتي معكم ، فأنا من عشاق الموقع ، لا أريد أن أطيل عليكم ، فأنا بطبعي ثرثارة ،

لكن سأخبركم بموقف آخر ، حيث كنت أنا وأمي وأبي في أحد المطاعم ، فسمعت صوتاً يناديني ، مهلاً! هذا الصوت يبدو مألوفاً لدي ، هذا صوت قريبتي التي لم أرها منذ مدة ، لقد اشتقت إليها كثيراً ، ولكنها ليست هنا بالتأكيد!

والآن ها قد أخبرتكم بما حدث لي ، هناك العديد من المواقف الاخرى المشابهة ، ولكن مثلما أخبرتكم أنا (ثرثارة) وإن تكلمت لن أصمت أبداً..

تاريخ النشر : 2016-01-30

شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر