تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أحبه و هو لا يعرفني أصلا

بقلم : عاشقة كوريا (شيماء) - المغرب

لقد رأيته في بعض الأحيان لأنه يسكن بقربي

أنا فتاة في الرابعة عشرة من عمري و قريبا سأبلغ الخامسة عشر . في العام الماضي من المرحلة الإعدادية كانت إحدى صديقاتي تحب فتى , وهو أكبر من عندنا بسنة واحدة , و كانت تحدثني عنه كثيرا و قد رأيته و اكتشفت انه جاري ويسكن بقربي ولا يفصله عن بيتي سوى بيتان .

بمرور الأيام كنت أظن إنني اكرهه لا اعرف لماذا , لكني اكتشفت إنني أحبه , وظللت أتابعه على الفايس بوك بدون علمه أشاهد ما كتب من منشورات , أصبحت أحبه حبا جما , انتهت الدراسة وأخذنا الإجازة الصيفية , وذهبنا للبحر ومكثنا ثلاثة أيام , في اليوم الأخير كنت أتجول على الشاطئ و إذا بي أراه , ذلك الفتى الذي أحب .. صدمت ! .. فكيف التقينا و يوجد بمدينتي عدة شواطئ , لقد بقيت لبرهة هناك ثم عدت للمنزل الذي على الشاطئ و أنا منذهلة و فرحة .

انقضت العطلة الصيفية ولقد رأيته في بعض الأحيان لأنه يسكن بقربي . وذهبت لأرى لوائح الأقسام وكانت زميلتي وصديقتي التي تحب الفتى معي بنفس الفصل وكنت فرحة جدا , وسألتها عنه فأخبرتني أنه ابتعد عنها , فأخبرتها بحبي له وأني حاولت نسيانه لكن لم استطع , فاقترحت علي ان أصارحه , لكني رفضت بحجة إنني أخاف أن يسيء فهمي.

مرت عدة أيام كانت أعيننا تتلاقى في كل مرة أراه . كنت املك صديقين لي من كوريا أخبرتهما بالموضوع فاخبراني ان اعترف له بحبي , لكن قلت لهما نفس الكلام الذي قلته لصديقتي.

اعتقد انه يراقبني ... لكن مرت الأيام دون ان أجد حلا لمشكلتي العاطفية , فقررت أن اعرضها عليكم .. أرجو الرد في أسرع وقت من فضلكم و شكرا لوقتكم .


تاريخ النشر : 2016-03-13

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق