تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

سلسلة أحلام .. عجائب التفاسير - (3) رؤيا الله عز وجل

بقلم : د. مؤمن احمد عباس
drahmed_momen@yahoo.com

عجائب التفاسير .. رؤيا الله عز وجل

مرحبا بكم..
في المقال السابق تطرقنا سويا لبعض عجائب التفاسير المؤولة والمنقولة عن فطاحل المعبرين وعلى رأسهم الشيخ العلامة ابن (سيرين)..
وتحدثنا في رؤية الموتى والأكفان والمقابر..
وفصلنا كل ذلك ووضحناه جليا..
ورأيتم جميعا أن مشاهدة الموتى في أغلب الأحيان عكس الواقع والمتوقع لا تكون مقبضة بقدر مسرتها وما تحمله من رسائل صادقة مبشرة أو منذرة..
لا ريب أنكم اندهشتم كثيرا من تأويل رؤية الموتى ولكن..
ماذا ستفعلون وأنتم تطالعون ما ستقرؤونه الآن؟..
ماذا سيكون رد فعلكم عندما أتحدث عن رؤيا الله عز وجل في المنام؟..
نعم أنتم لم تخطئوا القراءة..ولم تصبكم الهلاوس البصرية..فلا داعى لفرك أعينكم أو محاولة شحذ انتباهكم أكثر..
فما قرأتموه صحيحا..
سنتحدث اليوم عن تأويل رؤيا الله عز وجل في المنام..
وقبل أن يتهمني أحدكم بالهرطقة دعونا نلج الموضوع مباشرة..
هيا بنا...

1-رؤيا الله عز وجل:

قبل أن نخوض فيما ستطالعونه ينبغي التذكير بأمر هام..
يقول الله تعالى في كتابه الكريم:
(رب السموات والأرض وما بينهما فاعبده واصطبر لعبادته هل تعلم له سميا) مريم (65)
ويقول:
(فاطر السموات والأرض جعل لكم من أنفسكم أزواجا ومن الأنعام أزواجا يذرؤكم فيه ليس كمثله شيء وهو السميع البصير) الشورى (11)
والرسول صلى الله عليه وسلم قال حين سأله سائل عن رحلة الإسراء والمعراج قائلا:
يا رسول الله كيف رأيت الله؟
فقال صلى الله عليه وسلم:
(هو نور أنّى أراه)
لذلك ينبغي أن نعلم أن رب العزة سبحانه وتعالى بلا كيف ولا كيفية..
وهذه نقطة بالغة الأهمية ستجلي الكثير من الحقائق بخصوص هذه النوعية من الرؤى..لأن رؤيا الله الحقة في المنام تكون على هيئة نور بلا كيف ولا كيفية أو من وراء حجاب ..
أما من رأى الله والعياذ بالله يتجسد له على أي كيفية كانت فهذا ضلال مبين وخلل عظيم في دينه لأن من تراءى له هو الشيطان..ولا عجب في ذلك..فالشيطان قد يوحي للإنسان ويوسوس له بأي شيء ليلتبس عليه أمر دينه..حتى أنه يمكن أن يوحي له كذبا بأنه الله..والوحيد الذي لا يتشبه الشيطان به هو رسول الله لحديثه صلى الله عليه وسلم:
(من رآني في المنام فقد رآني فإن الشيطان لا يتمثل بي)
وفي الأثر قال أبو حاتم:
يا ابن سيرين أي الرؤى أصح عندك؟
قال:
أن يرى العبد خالقه بلا كيف ولا كيفية
ورؤيا الله في المنام على أوجه عدة هي:

أ-رؤيا خير وتبشير:

*من رأى الله عز وجل من المؤمنين في منامه بلا كيف ولا كيفية دل على أنه تعالى يريه ذاته يوم القيامة وتقضى حاجته..وتدل تلك الرؤيا على دنو أجله أيضا..
*ومن رأى نفسه وهو قائم والله تعالى ينظر إليه دل ذلك على أن هذا الشخص في رحمة الله تعالى..فإن كان مذنبا فإن الله سينعم عليه بالتوبة
*ومن رأى الله تعالى وهو يتكلم معه دل على أنه يكون عند الله عزيزا ومحبوبا بين الناس لقوله تعالى:(وقربناه نجيا)..وكذلك إن رأى نفسه ساجدا بين يدي الله لقوله تعالى:(واسجد واقترب)
*ومن رأى أن الله كلمه من وراء حجاب يدل على زيادة ماله ونعمته وقوة دينه وأمانته..وإن كانت عنده أمانة أداها على وجهها..فإن كان ذا سلطان نفذ أمره..
*ومن رأى أن الله سماه باسمه أو بكنية او اسم آخر نال رفعة ومكانة سامية..
*ومن رأى أن الله تعالى يعظه دل ذلك على أنه يعمل عملا فيه رضا الله عنه لقوله تعالى:(يعظكم لعلكم تذكرون) أو ينتهي عن عمل يغضب الله..
*ومن رأى أن الله تعالى يبشره بالخير أو المغفرة دل ذلك على رضا الله عنه..لقوله تعالى:(قوله الحق وهو أسرع الحاسبين)
*ومن رأى أن الله تعالى حاسبه وغفر له ولم يرى صفة لذلك فإنه يلقى الله كذلك وتكون هذه صفة حسابه حقا..
ولكنه سيحيا في سقم ومرض وضيق عيش فليصبر وليحتسب..

ب-رؤيا رحمة:

*من رأى أن الله تعالى كأنه نزل على مدينة أو قرية أو مكان ما فإن الله تعالى سينصر أهل ذلك المكان على أعدائهم..وينشر العدل بينهم..ولو كان مكانا مجدبا فإنه سيصير خصبا بإذن الله
*ومن رأى كأن الله تعالى نزل على المقابر دل ذلك على نزول رحمة الله بأهل تلك المقابر..
ج-رؤيا تدل على دنو الأجل:
*من رأى كأنه قائم بين يدي الله والله ينظر إليه دل ذلك على دنو أجله لقوله تعالى:(يوم يقوم الناس لرب العالمين)..فإن كان صالحا فليستبشر وإن كان غير ذلك فليحذر وليسارع بالتوبة
*وكذلك من رأى أن الله تعالى يقول له:تعال إليّ..

د-رؤيا سخط وغضب وضلال والعياذ بالله:

*من رأى أن الله يبشره بالشر دل ذلك على غضب الله عليه فليحذ ر وليسارع بالتوبة..
*ومن رأى كأن الله تعالى يكلمه دون حجاب دل ذلك على ضلاله وخلل دينه لقوله تعالى:(وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب)
*ومن رأى أنه واقف بين يدي الله ناكسا رأسه دل ذلك على ظلمه وإجرامه لقوله تعالى:(ولو ترى إذ المجرمون ناكسوا رءوسهم عند ربهم)
*ومن رأى كأن الله متجسد له على صورة ما وهو يسجد له فإنه مبتدع يفترى على الله تعالى فليتق الله..
*ومن رأى أنه يسب الله تعالى والعياذ بالله دل ذلك على سخطه وكفره بأنعم الله فليسارع بالاستغفار والتوبة..
*ومن رأى كأن الله نائم على سرير أو مضطجع على أريكة أو ما شابه مما لا يليق بالله جل شأنه دل ذلك على عصيانه لله ومصاحبته للأشرار فليرجع لطريق القوامة..
*ومن رأى كأنه يفر من الله تعالى والله يطلبه دل ذلك على أحد وجهين:
إن كان عاصيا كافرا فقد دنا أجله وسيموت على ذلك..لقوله تعالى:(فأين تذهبون)
وإن كان مسلما دل ذلك على تحوله للمعصية..
*ومن رأى كأن الله غاضب ساخط عليه دل ذلك على عصيانه لربه وعقوقه لوالديه فليحذر وليبرهما إن كانا حيين أو يدعو لهما إن كانا قد ماتا..ويدل ذلك أيضا على فقدانه لمنصب رفيع ومكانة سامية لقوله تعالى:(ومن يحلل عليه غضبي فقد هوى)
*ومن رأى كأن الله تعالى يهينه فإنه صاحب بدعة لقوله تعالى:(يسمعون كلام الله ثم يحرفونه من بعد ما عقلوه وهم يعلمون)
*ومن رأى نورا لم يقدر على وصفه لم ينتفع بما في يديه ما عاش..
*ومن رأى كأن الله غاضب على أهل قرية أو مدينة دل ذلك على غياب العدل بينهم..وأن قاضيهم يحكم بالهوى..وحاكمهم ظالم متجبر..ويقع في ذلك المكان بلاء وفتنة والعياذ بالله..ويكون الرائي معهم فيها..

ه-رؤى عجيبة:

*من رأى الله على هيئة رجل معروف!!..دل ذلك على قوة وعظمة ذلك الرجل
*ومن رأى أن الله تعالى نور وهو قادر على وصفه!!..فإنه سيحصل له شرف ورفعة
*وكذلك من رأى كأن الله يعانقه ويقبله!!..نال شرفا عظيما ورفعة..وقضيت له حاجة متعثرة..
*ومن رأى كأن الله يعطيه شيئا من متاع الدنيا دل ذلك على نزول بلاء الله به من مرض وسقم!!
وختاما..فمن رأى الله تعالى على كيفية أخرى غير ما سبق فهو على تأويل رؤيته..إن خيرا فخير..وإن شرا فشر..

2-رؤيا العرش والكرسي:

أ-رؤيا العرش:

العرش في المنام يدل على أمير أو ملك عظيم وعادل ويعامل رعيته بحق الله..
*فإن رأى الحالم العرش على هيئته الموصوفة في الأحاديث النبوية وهو مزخرفا وملونا بألوان شتى دل ذلك على أنه يصاحب ملكا او رجلا جليلا ذا قدر وسيصيبه منه مكانة رفيعة وعزا..
*ومن رأى أنه يطيل النظر إلى العرش بغير مشقة دام سلطانه أمدا بعيدا بقدر إطالته النظر..
*أما من رأى العرش على هيئة غير حسنة فإنه يهان ويحتقر أمره..

ب-رؤيا الكرسي:

الكرسي في المنام إن كان كرسي الله تعالى دل على كمال العلم ورجاحة العقل..
*فمن رأى الكرسي وعليه زخرف وزينة رزق مهابة وصلاحا وعلما غزيرا وكثر ماله ووصلته عطية من الحاكم..
*أما من رأى الكرسي على هيئة غير حسنة فإما أنه جاهل بأمور دينه أو أن علمه ناقص..وذلك حسب درجة الهيئة السيئة..
*أما الكرسي العادي الذي يصنعه النجار فتأويله في المنام امرأة..ويكون قدرها وحسبها على حسب هيئة ذلك الكرسي..

3-رؤيا اللوح المحفوظ والقلم:

أ-رؤيا اللوح المحفوظ:

*إن رآه على هيئة حسنة فهو علم وحكمة وحفظ لكتاب الله على تمامه لقوله تعالى:(بل هو قرآن مجيد*في لوح محفوظ)
*أما من رأى اللوح المحفوظ صغيرا حقيرا دل على حقارة الحالم ووضاعة شأنه بين الناس
*ومن رأى شيئا مكتوبا في اللوح المحفوظ فسيقع كما قرأه..
*فإن قرأ اسمه في اللوح المحفوظ دل ذلك على دنو أجله..
*أما رؤية اللوح الذي يتعلم فيه الأطفال أو السبورة فتأويله علم وحكمة وهداية وسلطة..أو أن الله ينعم على الرائى بالإنجاب بعدما يأس من الإنجاب..

ب-رؤيا القلم:

هو أيضا على وجهين..فإما أنه قلم القدرة الإلهية أو أنه قلم الكتابة العادي..
1-رؤيا قلم القدرة الإلهية:
*إن رآه يكتب في اللوح المحفوظ وفسر الكتابة وقرأها وقعت كما قرأها وفسرها..
فإن لم يستطع لها تفسيرا فهو يتفكر في خلق الله ودلائل قدرته سبحانه..
*وإن رأى قلم القدرة مكسورا والعياذ بالله أو مقصوفا فأمر دينه يلتبس عليه وتتعطل مصالحه الدنيوية..
2-رؤيا قلم الكتابة العادي:
لها وجهان..أحدها جيد والآخر سيء..
أما الوجه الجيد:
*فمن رأى أنه يكتب بالقلم وكان متعلما فستقضى حوائجه..وكذلك إن رأى أنه يبري قلما وأتم برايته بيسر..
*ومن رأى أن معه قلما..فإن كان متزوجا رزقه الله ولدا صالحا عالما..وإن كان غير متزوج فسيرزقه الله وظيفة وقيل العلم لقوله تعالى:(علم بالقلم)..وإن رأى بيده عدة أقلام فهي عدة وظائف ومهام مرموقة..وكلها في أوجه الخير ورفعة الشأن..
*ومن رأى كأنه يزوج قلم إلى قلم..فإن كان متزوجا رزقه الله ولدين ولا يشترط كونهما توءما..ومن كان غير متزوج فستلد أمه أخا له بإذن الله
وأما الوجه السيئ في رؤيا القلم:
*فمن رأى أنه يكتب بالقلم وكان أميا فذاك قرب وفاته..
*ومن رأى أن قلمه مكسورا أو مقصوفا فذاك تعثره وعسره في قضاء حوائجه..وكذلك إن رأى أنه يبري قلما بعسر ومشقة ولا يتم برايته..
*ومن رأى أنه يكتب ولا يظهر أثر كتابته فإن أوامره لا تنفذ ويستهزأ بها..وربما عزل من وظيفته المرموقة..
*ومن رأى أنه كسر قلمه أو ضاع منه أو باعه فلا خير فيه..ويتم تأويله حسبما رأى الحالم..
*وأخيرا فمن رأى أنه يملأ قلما من دواة مجهولة فهو والعياذ بالله يرتكب الفاحشة فليترتدع وليرتجع عن فعله المشين هذا..

4-رؤيا سدرة المنتهى:

*من رأى بها أوراقا ثابتة يدل على كثرة المواليد في ذلك الزمان والمكان

*ومن رأى ورقها أو بعضه يتساقط فيدل على وقوع فناء في مدينته أو وطنه..

*ومن رأى ورقة عليها اسم معين اصفرت يكون قرب أجل صاحب ذلك الإسم..وإن سقطت يكون فراغ عمره ووفاته..

*ومن رأى إنها خالية عن أوراقها فلا خير فيه..
*وعموما تدل رؤيتها على انتهاء أمر الرائي بما هو عليه من خير أو شر لإشتقاق اسمها

......................................................................................................

وأخيرا حان وقت التدريب العملي الذي مازلت أصر عليه..وأرجو منكم جميعا التكرم بمحاولة تعبير الرؤى التي سأوردها الآن..فإن لم يتسن ذلك لأي منكم فلا يتردد في مناقشتها معنا جميعا بغية أن تعم الفائدة على الجميع..

وهذا كما أسلفت هو مرامي من كل ما تخطه يداي..والآن مع الرؤى:

1-رجل من الأعيان بعث لي قائلا إنه رأى بيده أربعة أقلام..فما تعبير ذلك؟
2-العفو منك أخي لأني أشغلك بأحلامي اصلا أنا غريبه في الأحلام تبعي حتى صديقاتي يقولوا لي إن أحلامي غريبة..
هذه المرة أنا حلمت حلم وأتمنى ألاقي تفسير عندك..حلمت فيه من حوالي شهرين بس لأنه غريب ما قادرة أنساه.. حلمت إني شفت الله ( استغفر الله العظيم ) ومرتين..
أول مره شفت وكأنه قامت القيامة وخلاص كل الناس طلعوا إلى السماء وما بقى إلا أنا في الأرض مع الملائكة وكأنهم بيأخذوني إلى السماء وبعدها ماشفت نفسي إلا وأنا في السماء وشفت الناس واقفين كلهم في طابور وكل واحد بيده كتاب وأنا واقفة معهم وبيدي كتاب بس لما فتحته كانت صفحاته بيضاء وما فيها كتابة..وكنا نتجه إلى الله لأنه كان جالس في كرسي..كنت أشوف الكرسي وعليه أحد بس ما كان واضح..وكان يتقدم كل شخص والله يأخذ منه كتابه ويشوفه إذا كان من أهل الجنة أو النار وهكذا بس صحيت من الحلم وانا بعد ماوصلت لعند الله..

الحلم الثاني شفت وكأنه نزل عندنا في اليمن ثلج وكنت أشوف كل الدنيا بيضاء وكنت فرحانة لأني أول مرة أشوف الثلج وكنت ألعب وكنت أدعي وأرفع يدي للسماء وأقول :
يارب كمان..زيد..نزل علنا ثلج
وكنت عارفة إن الله يشوفني وكأني سمعت صوت يقول:
طيب..حاضر
ورماني بثلج وكأنه أستغفرالله العظيم يلعب معي وكنت أهرب ويرميني وأهرب وأنا أضحك..
وكمان سمعت الله وهو يضحك استغفر الله العظيم وصحيت
فيه ناس قالوا هذا إبليس أعوذ بالله من الشيطان الرجيم وأستغفر الله إذا كنت أخطأت بأي شيء في كلامي بحق الله.وأنا والله متدينة وأحافظ على صلاتي وكافة الفروض والله يشهد..ودائما أدعو الله وأحس إنه سامعني ودائما يستجيب دعائي..
.أرجو منك التفسير لأني مستغربة وخايفة

المصادر:
................

نفس مصادر المقال السابق

تاريخ النشر 23 / 09 /2012

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق