تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

دوائر المزروعات (المحاصيل)

سمية الخضر
sumaiyaalkader-87@hotmail.com

هل تترك المخلوقات الفضائية رسائل لنا على العشب ؟!

لغز حير العلماء منذ العام 1978 ولم يستطع احد تفسير ما حصل وما يحصل حتى الآن فهناك العديد من الآراء المتباينة بين مؤيد ومعارض لهذه الظاهرة الغريبة التي بدأت في التوسع والانتشار واعتقد أن أكثركم قد سمع عنها فمنهم من يعتقد بأنها من صنع بشري وآخرون يعتقدون بأنها أماكن هبوط مخلوقات غريبة أو قد تكون رسائل من شعب أكثر ذكاء؟ وسنتعرف على هذه الظاهرة بالتفصيل.

اشكال هندسية تظهر فجأة في الليل على الحقول

دوائر المحاصيل crop circles) )، هي عبارة عن تصاميم وأشكال هندسية مختلفة تتكون غالبا في الليل وفي مدة أقصاها ليلة واحدة دون أن يراها احد في حقول الذرة والقمح والشوفان أو الأعشاب. وتكون أكثر وضوحا كلما ابتعدنا ونظرنا إليها من الأعلى.

هذه الظاهرة أصبحت الموضوع الأكثر إثارة للجدل بين الناس والعلماء لأنها أصبحت أكثر تعقيدا عام بعد عام ،حتى تجاوزت تحليل العلماء ولا تتوقف عن جذب العديد من الناس من أماكن مختلفة خصوصا الذين يؤمنون بالخوارق وما وراء الطبيعة .

بعض الناس يعتقدون بأنها من صنع مخلوقات فضائية وبعضهم يقول أنها لا تعني شيئا مجرد مزروعات قمح وكثير من الخيال ومنهم من يرى وكأنها رسائل من الصحون الطائرة.

بالنسبة للمزارع لا تعني سوى كمية كبيرة من المحصول التالف ..

جون فلاح ومزارع  كأي مزارع أخر لا يهمه في هذه الحياة إلا حقله الواسع وحيواناته التي يربيها في المزرعة.
يستيقظ جون في الصباح الباكر، يجمع البيض ويحلب البقرة و يتناول إفطاره و يرجع للعمل في المزرعة حتى مغيب الشمس.
في احد الأيام  ذهب جون للمزرعة بعد أن أنهى جمع البيض وحلب البقرة وإذا به يتفا جئ مما رأى في الحقل فقد وجد أن مساحة كبيرة من عيدان الذرة قد انثنت لكنها لم تتكسر لكنه لم يبالي بالأمر لأنه أيقن أن ما حصل لحقله من تخريب وعبث هو بسبب بعض أبناء المدينة الذين لا هم لهم سوى إقلاق راحته والعبث بممتلكاته.
ما حدث مع جون كان مجرد بداية لسلسلة من الدوائر الكبيرة والغريبة الشكل التي استمرت حتى هذا اليوم مع بعض المزارعين ومنهم (ديفيد) فهو يزرع حبوبا في مزرعة (غالتيمور) لكنه ليس سعيدا على الإطلاق لأنه بالنسبة إلى المزارع فهذا يعني كمية كبيرة من القمح الذي لا يمكن حصاده فهو يتكلف الكثير من المال ولا يجني شيئا في المقابل.  

(ديفيد) ابتلي بظاهرة كانت موجودة منذ قرون عديدة  إنها محفورة خشبية تعود لعام 1678 وتدعى (الشيطان الحصاد) تظهر ولادة دوائر القمح في مقاطعة انجلاند
هذه الظاهرة عادت مجددا في السبعينيات والثمانينيات ،كانت في بداية الأمر دوائر بسيطة وصغيرة لكنها أصبحت تكبر وتزداد تعقيدا يوما بعد آخر وتجذب إليها العديد من المؤمنين بالخوارق والماورائيات.

اعلنا بأنهما هما المسؤولان عن هذه الظاهرة ..

في عام  1991 خاب ظن كل المؤمنين بان هذه الدوائر من صنع الكائنات الفضائية حين ظهر رجلان في منطقة (ساوثمبتون) في انجلترا يدعيان (دوغ باور) و (ديف تشارلي) و أعلنا أنهما  المسؤولان عن بدء هذه الظاهرة عام 1978.
فقد صنعا هذه الدوائر للتسلية لتبدو وكأنها مكان هبوط للصحون الطائرة والكائنات الفضائية ولم يتوقعا  أن يستجيب الناس بهذه السرعة ويصدقوا الأمر ، فقد أصبحت تشكل أهم الأحداث في نشرات الأخبار وبدأت تظهر في الكتب والمجلات وأصبح الناس يأتون لمشاهدتها من كل حدب وصوب. لم ير احد صنعها وبدأت التكهنات تزداد حول هوية صانع هذه الدوائر وهكذا عاش اللغز المحير.

لكن هناك الفنانون التجاريون، الذين يعتبرون هذا العمل مهنة لهم حيث يقوم بعض المزارعين بتقديم قطعة أرض حتى يقوموا بتحويلها إلى قطعة فنية في الليل، فيقومون بتكوين تشكيلاتهم الفنية، هذه الطريقة تعود على المزارعين وعلى الفنانين بمنفعة كبيرة حيث يتوافد السياح بهدف رؤيتها  والقيام بجولة سياحية بالباصات أو على ظهر المروحيات وفي المقابل يحصل الفنانون على بعض المال. هناك العديد من الشركات قامت بعمل إعلانات  لمنتجاتها أو خدماتها باستخدام هذه الطريقة منها العديد من شركات الإنتاج الفني أو التلفزيوني وغيرها مثل: مايكروسوفت، مواصلات السويد، Nike ، وبيبسي وبي بي سي .

تستعمل احيانا كأسلوب للدعاية ..

 (اندي توماس) هو العضو المؤسس للأبحاث الدائرية الجنوبية فهو يدرس ويكتب حول دوائر المزروعات منذ العام 1991 يقول توماس :"إن أول دائرة مزروعات رايتها كانت تبعد مسافة لا بأس بها حصل شيء ما هناك وأدركت أن هناك غموض هائل يحصل وشعرت انه يجذبني"
منذ سنوات طويلة راقب توماس مئات الدوائر وأجرى العديد من الاختبارات عليها وهذه الأمور أقنعته بأن هناك شيئا يتنصت عليهم فلقد شارك في اختبار اجري عام 1995 يقول:" جلسنا أعلى تلة وتخيلنا شكلا معينا وركزنا أذهاننا على الشكل وتخيلناه ينعكس على دائرة المزروعات ثم اكتشفنا انه في تلك الليلة ظهر الشكل الذي تخيلناه في المنطقة التي  أجرينا فيها الاختبار كيف وصل الشكل إلى هناك؟  لقد عملنا بسرية تامة ولم يكن احد يعلم وكأن احد ما يقف خلفك ويسترق السمع يأخذ فكرتك ثم يطبقها."

يصنع الدوائر لأسباب روحانية ..

(ماثيو ويليمز) من المؤمنين بالخوارق ومن صناع الدوائر يقول أن الدوائر التي يصنعها كونت ظاهرة خاصة فقبل أن يبدأ عمله يستدعي قوة عليا لتساعده في عمله، حصلت لماثيو أمور لا يمكن أن يشرحها ولا يعلم كيف حصلت له  ولم يجد لها تفسير مقنع فقد قام مرة بصنع دائرة قال المؤمنون أنهم تصوروها بأذهانهم فجاءه الوحي في إحدى الليالي لكي يذهب ويقوم بصنع هذه التشكيلة على بعد مئات الأمتار من الأشخاص الذين طلبوها فهناك رأى كرات من الضوء تسببت له في الذهول.
فهو يصنع الدوائر لأسباب روحانية لكنها سببت له المشاكل فقد تم توقيفه مرة وتغريمه بعد اعترافه بصنع الدوائر ومما لا شك فيه أن لدوائر المزروعات قوة على المخلوقات البشرية تفرحهم وتغير مزاجهم وتشفيهم من بعض الأمراض بحسب مزاعم البعض. مهما يكن ما يحدث من أمور عجيبة   فيبدو أن هناك قوى غريبة تتفاعل مع بعضها لتشكل هذا الحدث المحير وأول هذه الأدلة هي البطاريات الجديدة وآلات التصوير التي تتعطل والبوصلات التي تتصرف بغرابة.

(بول بيغيه) مبرمج حاسوب خصص الكثير من وقته لدراسة هذه الدوائر فذات يوم كان داخل دائرة بالقرب من مزرعة دايفيد المزارع عندما تعطل هاتفه المحمول يقول:"اعتقد أن الأمر غريب لأنه كان يعمل قبل قليل أخرجت الهاتف من الدائرة فعاد الإرسال بقوة ثم أرجعته للداخل فاختفى مجددا هناك أمر غريب يحصل".
ما هو هذا الأمر الغريب الذي حصل مع بول وما نوع هذه الطاقة التي تعرض لها ولم يكتشفها العلم حتى الآن؟.

لماذا لا تتكون دوائر المزروعات أمام شهود؟ فهي تظهر عندما لا يكون أحد في الجوار.

بعض الدوائر مشهورة عالميا .. هل هي فعلا رسائل من مخلوقات فضائية؟

الخبير (تيد كلاي) لم يقم بزيارة لهذه الدوائر بتاتا وعوضا عن ذلك فهو يقوم بتحليلها عبر الانترنت، مع انه لم يراها وهو بعيد عنها آلاف الأميال فهو يرى بصمات بشرية عليها يقول تيد:"هناك سبب مهم جدا يدفعنا إلى الشك بهذه الدوائر وهو أنها تتكون أثناء الليل فإذا كان الهدف منها لفت الانتباه وإيصال رسالة ألن تكون أكثر تأثيرا  وفعالية لو أنها حصلت أمامنا في وضح النهار وأمام شهود لماذا تتكون دائما بعيدا عن أنظارنا".    

يجد (بول بيغيه) متعة في قراءة الحقول الكهرومغناطيسية التي تولدها النباتات وقد قادته هذه الهواية إلى تكريس 12 عاما من حياته لدوائر المزروعات  فعندما بدا كان مشككا في الأمر إلا وانه مع مرور الوقت اخذ يشعر بان هناك فعلا قوة غريبة تأتي من هذه الدوائر وأنها ليست كالنباتات الأخرى  بعد الدراسة والتعمق وبعد سنوات من مقارنة النتائج الغريبة تأكد من انه عثر على النموذج الذي يبحث عنه وهو أن النباتات المسواة تمتلك شحنات كهربائية ضعيفة فيما تمتلك النباتات العمودية قوة اكبر.

لماذا يأتون في الليل ؟ .. الن يكون افضل لو رسموها امامنا في وضح النهار؟

فيما يرى(بول)  أمرا خارقا في هذه القياسات إلا أن (تيد كلاي) يعتبرها أمرا  عاديا جدا يقول:"انه أمر لا يفاجئني فمن الطبيعي أن تختلف الشحنات الكهربائية عندما تكون نباتات القمح مستقيمة فهي تشبه العصي المضيئة الصغيرة والشحنات الكهربائية تتركز عند أعلاها وبالتالي ستكون مختلفة عن نباتات القمح المسواة في الأرض."

بعض عشاق هذه الدوائر يقولون انه ما من بشري يستطيع أن يصنع مثل هذه الأشكال الضخمة في ليلة صيف انجليزية قصيرة فهم يشيرون إلى روايات تقول أن الأشكال تتكون في وضح النهار وخلال دقائق معدودة.
من أشهر الأشكال التي تداولها الناس هو ذلك الشكل الذي ظهر عام 1996 مقابل (ستونهنج) وقد ظهر في فترة لم تتجاوز 45 دقيقة في وضح النهار، حصل ذلك خلال رحلة بالطائرة فوق مقاطعة (ويلتشير) طار الطيار بطائرته وركابه فوق (ستونهنج) ولم يشاهدوا أي شيء غريب في تلك اللحظة هبط الطيار بعدها في مطار محلي وملا خزان طائرته بالوقود واقلع مجددا بعد 25 دقيقة هذه المرة شاهدوا تشكيلات ضخمة كانت مكونة من 151 دائرة وكانت من أكثر الأشكال تعقيدا في حينها.

حان الوقت الآن للحديث عن صانعي الدوائر من البشر وكيف تتم عملية صناعة دائرة مزروعات.

صناعة الدوائر ليس امرا بالغ الصعوبة كما قد يتخيل البعض ..

في الحقيقة إن صناعتها لا تحتاج لجهد أو وقت كبيرين لكنها هندسة بسيطة يقف احد صانعي الدوائر في وسط الحقل فيما يسير آخر حوله ممسكا بمجموعة من الخيوط أو شريط لأخذ القياسات وهذا يشكل محيط الدائرة وعندما يحين وقت الزخرفة الداخلية يمكن للصانعين أن يفعلوا ما تمليه عليهم مخيلتهم فكانوا يستخدمون مدحلة لتسوية الأرض كما استخدموا أيديهم وأرجلهم أيضا.

على مدى سنوات قام المؤمنون بتعقب صانعي الدوائر آملين القبض عليهم متلبسين فاشتروا مناظير للرؤية الليلية ونصبوا نقاط مراقبة لكنهم مع كل هذا لم يستطيعوا القبض على أي مشتبه به وازدادت الكراهية بين الفريقين.

اليوم يعتقد المؤمنون بالخوارق أن دوائر المزروعات أصبحت ضخمة جدا حتى يستطيع البشر صنعها في ليلة صيفية قصيرة وهي 5 ساعات فترة الليل الانجليزي الصيفي حيث قام فريق مكون من 3 أشخاص باختبار ذلك من خلال استخدام احدث برامج الحاسوب فحددوا زاوية وتشكيلة حلزونية وبعد الانتهاء من الدائرة عليهم العمل على وسطها لعمل مربع عليهم التأكد أن كل زاوية هي 90 درجة وان يكون كل خط مستقيما وإلا فان الأخطاء سوف تتراكم كلما اتجهوا نحو وسط الدائرة الحلزونية وسوف ينتهي الأمر بشكل فوضوي داخل المربع لكن قد تتساءلون كيف يمكن لصانعي الدوائر هؤلاء بدخول الحقل دون ترك أي اثر ورائهم والإجابة بسيطة للوصول إلى نقطة داخل الحقل ما عليهم سوى إتباع آثار الجرار الزراعي ويجب عليهم أن لا يدوسوا أبدا على أي نبتة واقفة مهما كانت الظروف.
في اقل من 5 ساعات أنهى عباقرة الطبيعة أشكالهم المربعة والحلزونية وهذا يدل على أن انجاز دائرة يمكن أن يتم بين ليلة وضحاها لكن هذا لا يعني أن كل الدوائر من صنع البشر.

كرات الضوء وعلاقتها بدوائر المزروعات:

احد اشهر مقاطع الفيديو المرتبطة بدوائر المزروعات .. حيث تظهر كرتان غامضتان وتقومان بصنع الدوائر

في تموز يوليو عام 1990 قرر المصور (ستيف الكساندر) أن يقوم بنفسه في التحقيق بشان دوائر المزروعات فحمل آلة تصوير الفيديو وبدأ التصوير فجأة لفت انتباهه ضوء يطفو ومن الممكن تفسير ذلك على انه وهم بصري أو حتى خلل في آلة التصوير أو حتى طائر ابيض يطير فوق الحقل ولكن كان هناك شاهد مستقل مزارع كان يقود جراره الزراعي عندما شاهد ما وصفه بأنه شيء براق ولامع طار فوق رأسه ثم اختفى وما حصل في ذلك اليوم بقي لغزا محيرا حتى يومنا هذا.

تبقى هذه الدوائر لغزا بأنتظار الحل ..

والدليل الأكثر تأثيرا والذي أصبح دليلا قاطعا بالنسبة لبعض المؤمنين بالخوارق هو الذي ظهر عام 1996 وبدا انه يؤكد العلاقة بين كرات الضوء ودوائر المزروعات في شريط فيديو يبين كرة من الضوء تتحرك فوق الحقل لتنتج شكلا رائعا وحققت بذلك حلم كل مؤمن بالخوارق.هذا الفيديو كان دليلا قاطعا ولكن خلال أيام عاد الشك يزداد وما زال الجدل قائما حتى اليوم.
أما عن كرات الضوء التي تم التقاطها بالفيديو  يقول تيد:" هذه الأشياء تدعى كرات الضوء لكن من أين يأتي هذا الضوء؟ هل تولد من تلقاء نفسه؟ أم انه يأتي من الشمس مثلا؟" من أهم الأسباب التي توصل إليها هي الطيور والمخادعون والأشياء التي يعبث بها الريح أما بالنسبة للشريط الذي صدقه الكثيرون يقول تيد إن ما يفاجئه هو طريقة المصور فإذا كنت تصور بكاميرا الفيديو وفجأة مر أمامك  كرتين من الضوء فماذا تفعل؟ بالتأكيد سوف تلحق بالكرات الضوئية لكن الكاميرا في شريط الفيديو هذا ثابتة لا تتحرك والأمر الآخر هو صوت المصور فعندما تقوم بتصوير تلك الكرات وهي تصنع دائرة مزروعات فهل ستكون كلماتك هذا مذهل؟ إنها ليست ملائمة ما هي إذا إلا خدعة وبعض المؤمنين ما زالوا إلى اليوم معتقدين بان الفيديو حقيقي.
إن الحصاد يعلن نهاية موسم  الدوائر بالنسبة للمؤمنين والمشككين على حد سواء وسوا كنتم من المؤمنين أو المشككين شيء واحد هو مؤكد وهي أنها سوف تعود مجددا في السنة القادمة لكن هل لا زلتم تعتقدون أنها من صنع بشري؟ أم أنها من كائنات غريبة تريد فقط العبث في عقولنا؟ سيظل هذا الأمر لغزا عسى أن يتم حله يوما ما.

المصادر:
................

- ويكيبيديا الموسوعة الحرة
- بعض المنتديات من الانترنت

تاريخ النشر 08 / 12 /2012

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق