تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الاغوري اكلة الموتى

بقلم : اياد العطار
fearkingdom@yahoo.com

طائفة عجيبة في ارض العجائب الهند , يعيشون قرب المقابر و يستعملون العظام البشرية في طقوسهم , يفضلون شرب الماء بواسطة جمجمة بشرية , يأكلون لحوم الجثث البشرية التي يعتقدون بأنها تقيهم من الشيخوخة و تمنحهم قوى خارقة!!؟.

افراد هذه الطائفة يستعملون الجماجم البشرية للشرب

بعض الاشخاص من طائفة الاغوري الهندية , الى اليسار صورة مخيقة لأحد رجال الاغوري , الى اليمين صورتين تظهر رجلين من الاغوري يشربون الماء بواسطة جماجم بشرية

الاغوري (Aghori)هم طائفة هندية يعتقد انهم انشقوا عن طائفة الكابلاكا في القرن الرابع عشر للميلاد حيث ان الطائفتين يعبدون الالهة الهندية شافا , و كلمة اغوري تعني غير الخائف او الشجاع في اللغة السنسكريتية , و التي تشير الى نظرة هذه الطائفة الى الموت. هذه الطائفة تحيط معتقداتها بسرية كبيرة و يعيش معتنقوها قرب المقابر حيث يغطون اجسادهم برماد المحارق البشرية و يستعملون العظام البشرية في طقوسهم و عباداتهم.

بعض افراد هذه الطائفة يستعملون الجماجم البشرية لشرب الماء و يمارسون اكل لحوم البشر لأعتقادهم بأن اللحم البشري يمنح خصائص روحية و جسمية عالية و يطيل العمر و يمنع الشيخوخة. الاغوريا طائفة غير محبوبة في الهند بشكل واسع و ذلك لطقوسها المرعبة التي تتضمن استخدام البقايا البشرية. و للأعتقاد بأنهم يمارسون بعض الطقوس التي تتضمن ممارسة الجنس مع الطبقات الدنيا ( الطبقة المنبوذة و هي اسفل الهرم الاجتماعي لنظام الطبقات الهندي ).

يرجع الاغوري اصلهم الى كينارام و هو رجل زاهد يقال انه عاش لمئة و خمسين عاما في النصف الثاني من القرن الثامن عشر و يعتقدون انه احد تجليات الالهة شافا , و يعتقدون ان كل واحد منهم هو وريث لقوة و حكمة كينارام.

تم كتابة الكثير عن معتقدات و طقوس الاغوري و لكن نادرا ما تم تصويرهم اثناء ممارسة طقوسهم , المخرج الهندي سانديب سنغ يقول انه احتاج الى ثلاثة أشهر ليكسب ثقة احد افراد الاغوري ليسمح له بالتصوير اثناء ممارسة الطقوس , هناك ما يقارب السبعين اغوري يجتمعون في وقت محدد حيث يجب ان يبقى كل شخص منهم مع الطائفة لمدة 12 سنة قبل ان يتمكن من الرجوع الى عائلته. و على عكس رجال الدين الهندوس فأن الاغوري يأكلون اللحم و يشربون الخمرة.
ان اكل لحوم الجثث البشرية ( و الذي يحاط بسرية كبيرة ) و الذي جلب لهم الكراهية من قبل بقية الهندوس يجبر معظم افراد الطائفة على العيش في المقابر او بالقرب منها , و قد اضطر المخرج الهندي للبقاء عشرة ايام قبل ان تتوفر جثة بشرية للأكل فالهنود غالباً ما يقومون بأحراق جثث موتاهم و لكن في بعض الاحيان يتم دفن بعضها.
" كانت الجثة متعفنة و قد تغير لونها و لكن يبدوا ان الاغوري لا يعيرون اهمية او خوف من المرض " هكذا يقول المخرج الهندي و يضيف " قام الاغوري بتقطيع الجثة , صلى ثم قام بتقديم قطعة من لحم الجثة للاله قبل ان يبدء هو بالأكل".
يقول المخرج سنغ بأن الرجل الاغوري اكل قطعة من لحم المرفق , و قال ان هذا اللحم سوف يحميه من الشيخوخة و يعطيه قوة خارقة كأمكانية التحكم بالجو و الطقس. و لكن سنغ يقول بأنه لم يرى اي تحول على الاغوري بعد اكل اللحم و لا اي شيء يدل على امتلاكه لقوة خارقة!؟

قصص أخرى لنفس الكاتب :
شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق