تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الخروج من الجسد

بقلم : وفاء لطيف

قالت لي جدتي .. لا تسبحي اكثر من عشرة مرات ..

بعد يوم شاق من الأعمال المنزلية الملقاة على عاتقي كأم تعتني بصغارها أويت كالمعتاد إلى فراشي منهوكة القوى .
في تلك الليلة حدث أمر مريب لاازال اذكره رغم انه قد مضى عليه أكثر من ثمانية أعوام .

كانت الغرفة تغرق في ظلام دامس ثم لم يلبث أن هب نسيم بارد , أحسست بقشعريرة تجتاح جسدي وشيء ما يشل جميع أطرافي ويتركني معطلة بالكامل , اجتاحني إحساس غريب بعدم الأمان ثم أحسست بأنني استحلت مثل سحابة من غبار أعوم في ظلام الغرفة ثم لم البث أن اكتشفت بأنني قد خلعت جسدي وخلفته ورائي مرميا على السرير , كنت واقفة فرب السرير معزولة تماما خارج جسدي أتأمله عن بعد عاجزة عن التحكم به , شعرت بهلع وأنا ارقب شيء ما أو كيان حالك السواد يحوم حول جسدي ويحاول أن ينزلق بطريقة ما إلى راسي كانت محاولاته تترك جسدي يرتجف ويشعرني بالآلام متلاحقة, ولكن صدى لصوت خفي في داخلي اخذ يلح ويدعونني لان اردد خلفه قائلة " الله نور السماوات والأرض " ولم البث أن أحسست بالألم بدا ينحسر رويدا رويدا وضياء الفجر يتسلل من النافذة وينتشر مفترسا الظلام ... استيقظت وأنا أتحسس وجهي وأتساءل إن كان ما مررت به في تلك الليلة مجرد حلم .

تاريخ النشر 23 / 12 /2013

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق