الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أريد أن أرجع كما كتت

بقلم : Ryma la bonoise - الجزائر

أشعر بنزعة تمرد تملؤني

سأدخل في صلب الموضوع بدون مقدمات طويلة

كنت فتاة جد طيبة و حنونة و كاتمة لكل غيظ أتلقاه و لكن منذ دخولي للجامعة تغيّر كل ذلك، لقد تعرّفت على مجموعة من الفتيات المنافقات يحبون فقط مصلحتهم، في وجهي ينادوني "حبي" أمّا في ظهري فكلامهم عكس ذلك بكثير و لذلك قررّت أن أقطع علاقتي بهم كليّا و قد قمت بذلك أوّلا في الفيسبوك فقمت بحظرهم و لكن "لشدة حبّهم لي" كل يوم تأتيني الواحدة تلو الأخرى تشكي، و كما نقول بالدارجة تتمسكن علي بأنها ضحية و أنا الظالمة.

أنا أعرف جيدا أنهن منافقات و ما فعلته كان صحيحا، و لكنّي بدأت أشعر بنزعة تمرد تملؤني و رغبة كبيرة في ألا أسكت عن أي شيء حتى و لو كان صغيرا. صحيح ٱن المطالبة بالحق و مواجهة المنافقين و الظالمين هي شيء رائع، و لكن أريد أن أستعيد تلك الطيبة، و حسن النية، و الثقة التي كنت أملكها.

فأرجوكم انصحوني و لكم مني فائق الشكر و الاحترام.

تاريخ النشر : 2017-06-09

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : زهرة الجليد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر