الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أسرار خلف القضبان

بقلم : امل شانوحة
للتواصل : http://lonlywriter.blogspot.com/

الحبس هو اسوء التجارب التي يمرّ بها الإنسان

 يعيش المرء في حياته و هو يختزن بذكرياته مرّ الأيام و حلّوها , لكن هناك أناس وقفت حياتهم عند طلوع الشمس و غروبها يعدّون الأيام على جدرانٍ قاتمة خلف قضبان حديدية و شبكة مراقبة دائمة لهم , يأكلون و يشربون دون أيّ إحساس بحياةٍ طبيعية ولوّ كانت قاسية , أنهم سجناء الرأيّ و الجريمة و الظلم ..

و رغم تعدّد الأسباب الاّ أنهم يتشاركوا نفس المصير , قابعون هناك في عنابرهم يتقاسمون ذلّ العيش بعيداً عن اهاليهم و احبائهم , ينظرون الى الأفق البعيد ليعود نبض الروح الى اجسادهم النحيلة و نظراتهم التائهة لمعرفة مصيرهم القادم .. انهم نزلاء السجون و المعتقلات على هذه الأرض

اختلاف مفهوم السجون عن المعتقلات

اذا كان الهدف من المعتقل : هو ارغام المتهم على الإعتراف بأساليب لا انسانية  , او الأصح : التعذيب و القتل بناءً على انتماء الإنسان الديني و الفكري و السياسي , مثل عمليات الإبادة التي حصلت في المعتقلات النازية ضدّ الأسرى ابّان الحرب العالمية الثانية , او اساليب التعذيب التي استخدمت في معتقل غوانتانامو بعصرنا الحديث ..

فإن الغرض من السجون يختلف عنها , لأن هدفها الأساسي : هو تأديب السجين و تأهيله لإعادة دمجه في المجتمع

نذكر على سبيل المثال بعض انواع السجون :

1-  سجن النساء :

تصفّد الأم بالأغلال بعد الولادة و الطفل يبقى في مصر مع امه السجينة لحدود 4 سنوات

ان ادراة سجن النساء العربي هو من اختصاص السجّانات فقط , بينما سجن الأجانب يمكن ان يكون مختلطاً حيث تتواجد السجّانات في سجن الرجال و العكس صحيح

امّا اسوء ما قد يمرّ على المرأة في السجن هو الولادة بداخله (في حال حُبست و هي حامل)

فمثلاً كان القانون السائد في اميركا : هو منع أهل السجينة من مرافقتها أثناء الولادة , بل و تصفّد بالأغلال بعد نصف ساعة من الولادة ! و ان كان هذا سيئاً فالأسوء انها لا تستطيع الإحتفاظ بطفلها لأكثر من 24 ساعة من ولادته , و عليها إعطائه الى اهلها او الى الخدمة الأجتماعية للأيتام ليتم تبنيه لاحقاً ..

الاّ انه في سنة 2007 و تحديداً في سجن انديانا الأمريكي تقرّر فتح عنبر حضانة لكي يبقى الطفل 18 شهر مع امه , و تُمنح الأم الملابس و كل مستلزمات الطفل مجاناً , و هو برنامج ليس مخصّصاً لكل السجينات الحوامل بل لمن تستحق منهنّ هذه الفرصة , لأن الأماكن محدودة في ذلك العنبر الذي يضمّ ملعباً خارجي مخصّصاً لأطفالهنّ

- اما في مصر مثلاً : فتنص المادة 31 من قانون الطفل لسنة 2008 على ((إنشاء في كل سجن للنساء دار للحضانة يتوافر فيها الشروط المقررة لـدور الحضـانة ، يسـمح فيهـا بإيـداع أطفال السجينات حتى بلوغ الطفل سن أربع سنوات ، على أن تلازم الأم طفلهـا خـلال السـنة الأولـى من عمره))

لأن برأيهم : هذا أفضل لنفسيّة الطفل , كما يعتبر دافعاً قويّاً لإصلاح أمه في المستقبل

2-  سجن الأحداث :

 

سجن الأولاد تحت سن 18

هو سجن يضمّ الأولاد (مرتكبي الجرائم) من عمر 7 سنوات إلى عمر 18 سنة .. لكن هناك بعض الأحداث عليهم ان يُكملوا مدة حكمهم في سجن البالغين (بعد بلوغهم سن 18) و بهذا يكونون عرضة لإستغلال الكبار .. و ارى ان حلّ هذه المشكلة : هو بإنشاء سجناً ثالثاً يتوسّط سجن المراهقين و سجن الكبار , حيث يكون نزلائه بين عمر 18- و عمر25 ..   فهل توافقوني الرأيّ ؟

 

ايريك سميث اثناء محاكمته

و الأسوء ان هناك اطفالاً حوكموا كبالغين امثال :

- (يوشا فيليبس) 14 سنة حين ضرب ابنة الجيران 8 سنوات بمضرب البيسبول فقتلها , ثم اخفى جثتها تحت سريره

- (ايريك سميث) 13 سنة , حين كان عائداً من المدرسة متضايقاً من المتنمّرين الذين كانوا يسخرون من نظارته السميكة , فرأى ابن الجيران 3 سنوات فأخذه الى الحديقة الخلفية و قتله تنفيثاً عن غضبه

و هاذين الولدين بالإضافة الى 8 آخرين حصلوا جميعهم على عقوبة السجن مدى الحياة !

- و لمنع تكرار هذه التصرّفات من اولادٍ تميزوا بالغضب السريع تمّ استحداث برامج تلفزيونية تحاكي واقع السجون سمّيت بِـ (معسكرات الأسر) حيث يُسجّن فيه المراهقون المشاغبون شهراً داخل مؤسسة تشبه السجن الحقيقي ليعرفوا ما سيواجهونه في حال اكملوا طريق الإنحراف .. و بالفعل ! يصطلح معظمهم بعد البرنامج و يصبحون اسوياء 

3- السجن لفتراتٍ طويلة :

اقدم سجين في مصر

سيظلّ في السجون اشخاصاً حُكم عليهم بالسجن مدى الحياة , لكن هذا لم يكن الحكم الذي حصل عليه (محمد عمرو سيد) و مع هذا اصبح اقدم سجين مصري , و لُقّب بـ (فهد السجون) حيث سُجن بعمر 39 سنة في عهد الرئيس عبد الناصر , و خرج بعهد الرئيس المؤقت عدلي منصور بسن 83 (ايّ لمدة 44 سنة !) حيث نُقل خلالها الى عدّة سجون , و كانت تهمته فقط هي زراعته للمخدرات بأرضه بسبب الفقر , فهل كان يستحق هذه العقوبة الطويلة ؟! و الأسوء ان هناك عجائز تجاوزوا سن 70 و مازالوا في السجون العربية , فبرأيكم هل يستحقون العفو بعد ان افنوا شبابهم في السجون ؟

4- عائلات في السجن :

ليس غريباً ان تجد افراداً من نفس العائلة مسجونين سويّاً كما يحصل عادة في ايطاليا او المكسيك التي تميزت بعائلات دأبت على اعمال القتل او المخدرات .. لكن ان تتواجد اجيال من نفس العائلة في السجون (من الأجداد حتى الأحفاد) فهذا لا يحصل الا في كوريا الشمالية حيث ان عقوبة من يحاول الهرب من السجن او الخروج من كوريا دون اذن هو ان تُفنى جميع افراد عائلته و تسمى (بعقوبة الأجيال الثلاثة) .. و بعد تطبيق هذه الإعدامات الجائرة بحق العجائز و الأطفال لم يعد احد يجرأ هناك على مخالفة القوانين !

5- سجن الجنود :

هناك ايضاً سجن عسكري يكون مخصّصاً فقط للجنود المخالفين للقانون حيث يصدر عليهم امراً تأديبياً بالسجن من عدة ايام الى عدة شهور 

و هناك فيلماً سينمائي اسمه القلعة الأخيرة (The Last Castle) تدور احداثه حول هذا النوع من السجون

شاهدوا تريلر الفيلم :

6- سجناء الرأيّ :

و هناك السجن السياسي الذي يُسجن فيه قياديّ الإنتفاضات و اصحاب الرأيّ الحرّ من المحاميين و السياسيين و الصحفيين الأحرار , امّا عقوبتهم فتتراوح بين السجون الإنفرادية , او الحكم عليهم بالإقامة الجبرية حيث يُمنع الشخص من الخروج من بيته او استخدام ايّاً من وسائل التواصل الإجتماعي مع العامّة , كما حصل مع محمد نجيب (اول رئيس لمصر بعد سقوط الملكية) بعد انقلاب جمال عبد الناصر عليه سنة 1954

- و الفرق بينه و بين المعتقل : انه لا يكون هذا الحبس الا بعد محاكمة بحضور محامي يدافع عنه , كما يحق للسجين استئناف الحكم او الخروج بكفالة

- و يعدّ المحامي (نيلسون مانديلا) من اشهر الشخصيات التي سُجنت بسبب ارآئه السياسية , حيث مكث 27 سنة في السجن عندما ادين بالتآمر لقلب الحكم , لكنه خرج سنة 1990 ليكون اول رئيس اسود لجنوب افريقيا .. و حصل بعدها على عدة جوائز , كان منها جائزة نوبل للسلام سنة 1993

7- سجن المشاهير :

 هناك عدة مشاهير عرب و اجانب حوكموا بالحبس ..

نذكر من المشاهير الأجانب :

الكثير من المشاهير دخلوا السجن .. في الصورة ليندزي لوهان

1- الطباخة مارثا ستيوارت : حين باعت اسهمها في شركة بعد ان حصلت على المعلومات بطريقة غير قانونية , و قد حكم عليها بـ 5 اشهر في سجن و 5 اشهر بملازمة منزلها مع تغريمها 30 الف دولار

2- باريس هيلتون عندما قادت سيارتها دون رخصة , فحبست 23 يوم

و هناك غيرهم سجنوا بسبب الافراط بالشرب او المخدرات

اما المشاهير العرب الذين واجهوا قرار السجن :

الفنان سعد المجرد

1- الممثلة وفاء مكي بعدما عذّبت خادمتها , فحُبست 10 سنوات مع الأشغال الشاقة

2- تامر حسني عندما زوّر شهادة ادائه للخدمة العسكرية , و حُكم عليه بسنة حبس

3- احمد عز في قضية انكاره لنسب اولاده , حيث حُكم عليه بالسجن 3 سنوات مع تغريمه , و مع هذا لا يزال احمد يصرّ على انكار صلته بزينة

4- سعد المجرد بقضية اعتدائه على الفتاة الفرنسية

و غيرهم ممن مسكوا لإدارتهم شبكات دعارة او لحيازتهم المخدرات

8- نتائج السجن :

بعد سجن المجرم او مرتكب المخالفة تكون النتيجة اما ايجابية او سلبية

أ‌- النتائج الإيجابية للسجن :

1- توبة السجين : بإستقامته و اعادة دمجه كفرد صالح بالمجتمع

2- حفظ القرآن : ففي اندونيسا و السعودية يعطون الشخص الذي قتل بالخطأ (بسبب حادثة سيارة مثلاً) او المديون بالمال فرصة اطلاق سراحه في حال حفظ القرآن , و بذلك يكون استفاد من فترة مكوثه بالسجن

3- ابداعات السجين :

توفيق ضاهر يصنع مجسمات من اعواد الكبريت

و هناك من يصبح رساماً او شاعراً بسبب السجن , فمثلاً (توفيق ضاهر) السجين اللبناني الذي قتل الشخص الذي تسبّب في اصابته بالشلل , خرج من السجن فناناً يصنع مجسّماتً رائعة بأعواد الكبريت

4-  العلاج من الإدمان : قد يكون السجن سبباً في شفاء السجين من الأدمان لأن الكثير من السجون الحديثة يتواجد بها عيادات لعلاج الأدمان

5- التعليم : في الكثير من الدول بدأ تطبيق نظام تخفيف الحكم بعد الحصول على شهادة الثانوية او جامعية , و لهذا ممكن ان يخرج السجين متعلّماً مما يسهّل حصوله على عمل بعد تسريحه من السجن

6- تعلّم الرقص الجماعي : في سجن الفلبين قاموا بتعليم رقصة (مايكل جاكسون) للمساجين , و قد لاحظت ادارة السجن تعاون المساجين فيما بينهم , كما ساعد الرقص في السيطرة على نوبات غضبهم المفاجئة .. شاهدوا رقصتهم

7- خدمة المجتمع : في الدول المتقدّمة تستبدل فترة السجن القصيرة بفترة يقضيها المحكوم في خدمة المجتمع : كتنظيف الشوارع او اشتراكه في جمعية خيرية او الزام السجين بحضور دورات اصلاحية

8- التخلّص من ديونهم : قد يخرج السجين من السجن بعد دفع غراماتهم المالية من قبل الدولة كعفوٍ عام او خاص , او كتقدمة من بعض الأغنياء المحسنين

9- الخروج من السجن كشخصيات مهمّة : او يصبحون رؤساء دول كما حصل مع نيلسون مانديلا

10- اطلاق سراح المسجون لحسن سلوكه : حتى قبل نهاية محكوميته , و هذا الشيء تقرّره لجنة بعد مقابلتها للسجين و دراسة حالته بشكلٍ دقيق

11- العفو العام او الخاص : قد يكون هناك مناسبة وطنية يعطي فيها الرئيس عفواً عاماً لمجموعة من المساجين .. او قد يحصل السجين على عفوٍ خاص من رئيس دولة لسببٍ او لآخر , كما حصل مع (مارتن غارنيت) الذي حاول تهريب الهروين الى تايلاند , و حكم عليه بـ 40 سنة في سجنٍ سيء السمعة .. و بعد إمضائه لـ 22 سنة من فترة حكمه حاول الإنتحار عن طريق إضرابه عن الطعام , الا ان رفيقه المسلم اقنعه بالأسلام فأوقف إضرابه .. لكن الغريب انه حصل بعد اعلان اسلامه على العفو الملكي من ملك تايلاند , رغم انه حاكم بلدٍ ديانته بوذية !

12- إعفاء القاتل من القصاص : فالقاتل يُقتل في دول الخليج .. لكن في حال عفى عنه احد ابناء القتيل , يتم العفو عنه

13- الزواج : هناك اشخاص تزوجوا في السجن (من شخص في الخارج) و كان مدير السجن هو الشاهد على زواجهم !

ب‌- النتائج السلبية للسجن :

غالبا ما يكون السجن مكانا عنيفا وموبؤا بالمخدرات والشذوذ

1- العودة للسجن : بعد اطلاق سراحه (لإنتهاء محكوميته) بسبب ارتكابه لجريمة اخرى

2- الإدمان على المخدرات : دخول السجن قد يكون سبباً في الإدمان لأن هناك سجوناً سيئة تسمح بدخول المخّدرات الى مهجع المساجين , و يكفي لهذا ان يتواجد فيها شرطياً فاسداً

3- اصابة جسيمة او عاهة مستديمة : قد تؤدي الشجارات التي تحدث بين المساجين الى الكثير من الإصابات و التشوّهات الدائمة , حيث يمكن للسجناء ببعض الجهد تحويل فراشي الأسنان او اي شي يجدونه بالصدفة الى اداةٍ حادة بغرض الدفاع عن انفسهم او فرض سيطرتهم على الآخرين

4- اعتداءات و شذوذ : و هذا يكون بسبب فارق العمر و تفاوت القوة بين السجناء , الاّ ان بعض السجناء (ضعيفي البنية) يقبلون بالأمر طوعاً لغرض الإنتماء الى احد عصابات السجن و حمايته من العصابة المنافسة او لكي يحصل على المخدرات او بعض الفوائد الذي يستطيع زعيمه توفيرها له بسبب علاقته مع احد الحرّاس الفاسدين

5- العراك و القتل : ان الظلم و التفرقة في المعاملة بين السجين صاحب النفوذ و السجين الجديد يؤدي عادة الى عراك , او حتى قتل هذا الضعيف (ككبش المحرقة) لكي يفرض السجين القوي هيمنته على باقي السجناء

6- السجن بالغربة : ان اسوء ما قد يعترض المجرم هو ان يُسجن بغير بلده بحيث يكون الأجنبي الوحيد بذلك السجن , لأن ذلك يعرّضه بالإضافة الى قسوة السجن الى تعذيب آخر نفسي بسبب بعده عن اهله و جهله بلغة من حوله من المساجين مما يجعله في قلقٍ دائم , و لهذا معظم مهربيّ المخدرات الذي يُقبض عليه في بلدٍ اجنبي يجرّب احد الأمرين : اما الهرب من السجن او محاولة الأنتحار !

7- السجن الإنفرادي :

 ان اول سجن انفرادي في العالم كان سجن الولاية الشرقية في فيلاديلفيا سنة 1829 .. و في اميركا وحدها يوجد اكثر من  80 الف سجين بالإنفرادية

لكن الملاحظ ان معظم من مرّ من المساجين بتجربة السجن الإنفرادي اصبح مع الوقت اشدّ غضباً او زادت محاولاته للإنتحار او اصيب بإنفصام شخصية و الكثير منهم بعد خروجهم الى المجتمع لا يستطيعون التعامل مع من حولهم و معظمهم يعود الى السجن بعد شهورٍ قليلة من اطلاق سراحه , لهذا معظم السجون في العالم لا تستخدم هذه الطريقة الا كعقوبة مؤقتة

8- تكوين عصابات خطيرة بالسجن :

هناك الكثير من العصابات في السجون

و نذكر هنا اخطرهم في السجون الأجنبية :

- المافيا المكسيكية (ام سي13) في السجون الأميركية , و هي مختصّة بالمخدرات و المتاجرة بالأسلحة

- عصابة الأخوية الآريّة : و هم من السجناء البيض ضد قوة السود في سجون اميركا , جريمتهم الأساسية المخدرات

- فاميليا نوسترا : اعضائها لاتينييون ممّن حُكم عليهم بجرائم خطيرة و هي عصابة ضد العصابة المكسيكية

و بالتالي سيحاول باقي المساجين الإنضمام الى اقوى العصابات داخل سجنهم في سبيل الحفاظ على انفسهم

9- الإضراب الجماعي عن الطعام :

قد يُضرِب السجين المكتئب عن الطعام بغرض الإنتحار , لكن قد يحصل هذا لغرض الضغط على ادارة السجن لتحقيق بعض الطلبات من المساجين كما حصل في فبراير 2012 حين اقام ما يقرب من 1800 سجين فلسطيني محتجزين في السجون الإسرائيلية إضراباً جماعياً عن الطعام ..

و في يوم 14 مايو تم التوصل الى اتفاق مع السلطات الإسرائيلية على تقصير مدة الأعتقال الإداري الى 6 شهور فقط , و على السماح بالمزيد من الزيارات العائلية , و على إعادة المحتجزين انفرادياً إلى الزنزانات العادية , كما قبلوا بتحسين ظروف السجن .. لهذا يبدو ان المقاومة السلمية للمساجين ادّت بالنهاية الى نتيجة ايجابية !

 10- الإنقلاب الجماعي :

تمرد في سجن برازيلي حيث تم قتل وقطع رؤوس 56 شخص

هو تمرّد جماعي و منّظم من قبل المساجين .. تماماً كما حصل في سجن (كارانديرو) البرازيلي الذي كان مسرحاً لإضطرابات عنيفة عام 1992 , راح ضحيتها 111 سجيناً سقطوا برصاص الشرطة

و كان السبب وراء تمرّدهم هو الزحام الشديد في السجن و التعذيب المتكرّر على أيدي الحرّاس ، كما قلّة الموارد المخصّصة للرعاية الصحية

- و كذلك حصل تمرّدٌ آخر في سجن (فيراديستانيا) بشمال البرازيل على اثر مشاجرة بين فصيلين , ادّى الى 9 قتلى ..و بنهاية الأمر تمّ تحرير 70 سجّان كان السجناء قد احتجزوهم رهائن في سبيلهم للضغط على ادارة السجن لتنفيذ مطالبهم 

11- محاولات فردية للهرب :

لا يوجد سجين لم يفكر بطريقة للهرب بعد ايام قليلة من سجنه , الا ان معظمهم يتردّد في القيام بذلك خوفاً من العقوبة في حال تم القبض عليه , الا ان هناك عدّة محاولات للهرب من السجون حول العالم كُتب لها النجاح 

لكن الملاحظ : ان الهارب المحظوظ هو من يبقى طليقاً لشهرٍ واحد , لأن معظم الهاربين يتم القاء القبض عليه بعد ايام او حتى ساعات قليلة من الهروب , و ذلك بسبب تزايد كاميرات المراقبة في الشوارع كما الإستعداد الكامل للشرطة لمواجهة هذا النوع من الطوارىء

12- الهروب الجماعي للمساجين :

اكبر هروب للأسرى كان من معسكر لوفت 1943 , حيث حفر 600 اسير 3 انفاق بعمق 9 امتار تحت الأرض للخروج من ذلك المخيم الجبري , و استغرق العمل عليه سنة كاملة لإكمال تهوية الأنفاق ووضع جدران الدعم المكون من 90 سرير و 52 طاولة و 34 مقعداً و عدداً لا يحصى من الملاعق و 1400 حليب مجفّف .. و كان الهدف منه هو تهريب 200 رجل من المعتقل , لكن انهيار احد الأنفاق جعل 76 سجيناً فقط يستطيعون الهرب من هناك .. بالنهاية اعيد 73 للمعتقل , و تقرّر لاحقاً اعدام 50 منهم .. و قد شعر الناجون ان النتيجة النهائية لم تكن تستحق كل هذا الجهد .. و لاحقاً تحوّل نضالهم الى فيلم سينمائي

- اما الهروب الأكبر للمساجين : فكان من سجن (وادي النطرون) بين القاهرة و الأسكندرية , و ذلك في اليوم الثالث لثورة 25 يناير عام  2011 حين استخدم المقتحمون سيارات مصفّحة في هدم أسوار السجن و إطلاق سراح 17 الف سجين ! و لاحقاً تم اعادة آلاف منهم الى السجن لكن ليس جميعهم

 - شاهد هذا الفيديو عن اجمل 10 افلام سينمائية تناولت موضوع الهرب من السجن  , و بعضها مُقتبس من الواقع

مع العلم ان هناك طرقاً قانونية لتهرّب من محكومية السجن , نذكر منها :

- ان اشتغال السجين بالحياكة في البرازيل يُخفض يوماً من مدة عقوبته عن كل 3 ايام عمل

- و في الهند اذا قام السجين بتمارين اليوغا فأنه يخفض له 15 يوم عن كل شهر حبس , بسبب تعلّمهم كيفية ضبط النفس و التخفيف من نوبات غضبهم

- و في البرازيل ايضاً : كتابة السجين ل12 تقرير (ايّ ملخصاً) مكتوباً بشكلٍ جيد و بلا اخطاء لمجموعة من كتب الأدب و علم النفس و الفلسفة سيخفض 24 يوم من عقوبته , و ذلك لتشجيع السجناء على القراءة

- كما ان بعض السجون تخفّض من عقوبة السجين بعد احتساب الساعات التي قضاها في تنظيف السجن

- حفظ القرآن تم اعتماده ايضاً في سجن حماس قطاع غزة , حيث تقللّ العقوبة عاماً كاملاً في حال حفظ السجين 5 اجزاء , لهدف تهذيب النفوس

- يتم الإفراج الصحي في اميركا عن كل سجين تجاوز سن 65 عاماً او بعد امضائه 10 سنوات او 75% من عقوبته , لأن العناية الصحية بهم ستكلّف خزينة الدولة

- كل يوم عمل يقضونه السجناء الروس في بناء السكك الحديدية في سيبيريا و المناطق الموحشة من الدولة يعفيهم من يومين سجن , مما ادّى لبناء خطوط مواصلات في غابات سيبيريا الكثيفة بأقل التكاليف على خزينة الدولة

- كان الإلتحاق بالجيش الأمريكي مع بداية حرب الفيتنام يقللّ 5 سنوات من محكومية السجين , و قد اعترف المسؤولين ان هذا العرض مازال مستمراً الى يومنا الحالي مع اختلاف الوجهة

- القتال : في سجن (بانكوك هيلتون) في تايلاند يتم تدريب اقوى المساجين على الملاكمة التايلندية , و من ثم اجراء مباريات بين المساجين و تسمى (معركة السجن) و الفائز منهم تخفض مدّته

13- الإعدام : كأحد اسوأ النتائج السلبية للسجن

و قد تعدّدت اساليب قتل المحكوم عليهم سواءً استحقوا العقاب ام قتلوا ظلماً

فقديماً استخدمت المِقصلة و الشنق و السيف و الصلب و الرجم , كما استخدم الكرسي الكهربائي و الرمي بالرصاص و الغاز و الحقنة المميتة

- و ربما يكون المحكوم عليه بالأعدام هو الإنسان الوحيد الذي يعرف اين و كيف و متى بالتحديد سيموت ! 

 ب‌- اشخاص اعدموا ظلماً :

هناك الكثيرين من الأشخاص اعدموا ظلماً حول العالم , و نذكر هنا قضيتين هزّت الرأيّ العام في الخارج :

جورج ستني طفل تم اعدامه بالكرسي الكهربائي

1- الولد ذو البشرة السمراء (جورج ستني) هو اصغر شخص اعدم بالكرسي الكهربائي و كان عمره حينها 14 سنة , بعد ان اتهم بقتل طفلتين اعتماداً على شهادة احد الشهود الذي رآهما معه قبل العثور على جثتهما .. و بعد 70 سنة من اعدامه ظهرت براءته سنة 2004

2- (تيموثي ايفانز) سنة 1950 القي القبض عليه بتهمة قتله زوجته و طفلته رغم اصراره ان جاره (كريستي) هو من فعلها , لكن تلعثمه و قلقه اثناء التحقيق ادّى بالنهاية الى اعدامه شنقاً بعد 3 ايام فقط من القاء القبض عليه ! و لاحقاً تم القبض على جاره و اعترف بأنه قاتل متسلسل  و هو من قتل زوجة تيموثي و ابنته .. و كانت هذه القضية هي السبب في الغاء بريطانيا لحكم الإعدام من قانونها 

14- اشخاصٌ حُكم عليهم بمددّ خيالية :

لكن هناك نتائج اغرب للسجن حين حصل بعض المجرمين على احكام قضائية غير منطقية ! امثال :

1- (عثمان قناوي و جمال زوغام) و حكم عليهما بالسجن ((43000 سنة)) لتسبّبهما بأحداث مدريد سنة 2004 و الذي مات ضحيتها 192 شخص

2- (شمواه تابيسو) من تايلاند , حكم عليها بـ (( 141078)) يوم سجن لإحتيالها على 16 الف شخص , بمبلغ 200 مليون دولار

15- اشخاص سجنوا ظلماً :

و برأيّ ان اسوء نتائج السجن : هو حينما يُسجن الإنسان ظلماً , تماماً كما حصل مع :

القاضية تعتذر وتواسي كوامي اجامو بعد ان ثبت انه ادين وسجن 40 عاما ظلما

- (كوامي اجامو) حين حبس بعمر 17 – و خرج بعمر 57 سنة بعد ان سجن 40 سنة , عندما ادين ظلماً بقتله لعامل الصرافة في كليفلاند .. و قد انهار باكياً عندما اعلنت القاضية براءته مما جعلها تنزل من منصّتها لتواسيه , و كل هذا لأن الشاهد الرئيسي بالقضية سحب شهادته بعد مضيّ كل هذه السنوات .. و قد حصل (كوامي) على تعويض مقداره 4,1 مليون اما هو فقد طالب القضاء ان يعدّل نظام العدالة الجنائي الذي كان السبب في حبسه ظلماً

و السجون حول العالم مليئة بأمثال كوامي الذين مازالوا ينتظرون تحقيق العدالة بحقهم ! 

ملاحظات :

1- هناك حلول جديدة للتخفيف من مشاكل السجون :

ففي سجن نيويورك مثلاً قاموا ب3 اجراءات جديدة خفّفت كثيراً من مشاكل السجن :

كرسي المسح الشعاعي

1- كرسي المسح الشعاعي : و هو كرسي حديدي يشبه التفتيش الألكتروني للحقائب في المطارات , و بذلك يستطيعون بسهولة ايجاد الأسلحة المصنوعة اليدوية التي يخفيها المساجين داخل ملابسهم او حتى بين اجزاء من جسمهم

2- التغذية العمياء : بعض السجناء يعملون في مطبخ السجن للتخفيف من مدة عقوبتهم , لكن قد تحدث مشاكل حين يضعون القليل من الطعام للسجين الذي يكرهونه .. و لذلك قام سجن نيويورك بوضع جدار فاصل بين الطباخ و السجين بحيث لا يرون سوى ايدي المساجين , و بهذا قلّت المشاغبات في فترة الغداء 

3- التفتيش الفجائي : ان قيام الشرطة بجولات تفتيشية للمهجع و العنابر بشكلٍ فجائي و بأوقات مغايرة ادّت للعثور على الكثير من الأسلحة و المخدرات , حيث لم يتسنّى الوقت للسجين لإخفائها 

2- سجون تميّزت بالرفاهية :

الزنزانة تشبه غرف الفندق في سجن ارآنخويث الأسباني

1- امثال : سجن (ارآنخويث) اسبانيا , و هو مخصصّ اكثر للسجناء الذين لديهم اطفال صغار , حيث يحوي غرفاً واسعة بها الكثير من لعب الأطفال , بحيث يمكن لعائلة السجين ان تشاركه غرفته لأيام او حتى اسابيع !

2- سجن (سان انطونيو) فنزويلا : و هو يسمى سجن الحفلات مخصصّاً للسجينات , و هو عبارة عن ملهى ليلي يحوي حوض سباحة و حفلات شواء , مع السماح لهنّ بإدخال الأهل و الأصدقاء , كما توفر ادارة السجن الماريجوانا للنزيلات !

3- سجن (سومبلينا) فيلندا , و هو عبارة عن بيوتٍ صغيرة فوق جزيرة منعزلة , يعيش فيها المجرمون كجيران كلاً في منزله الغير مقفول , و يقومون سوياً بإعمار الجزيرة و العيش مع بعضهم كعائلة كبيرة

3- سجون تحوّلت الى فنادق :

فندق الحرية في بوسطن كان سجنا

نذكر مثلاً سجن (اريستيوس) الهولندي الذي كان سجناً لقرن و نصف ثم قاموا بترميمه و فتح ابوابه للسائحين كفندقٍ فخم , و قد كان من بين نزلاء الفندق سجناء قدامى قدموا لإعادة ذكرياتهم بين جدارن سجنهم القديم

4- السجون المهجورة :

نهاية السجون : اما ان تُهجر و تُهدم , او تتحوّل مزاراً للسوّاح كما حصل لسجن (الكاتراز) و الملقّب بالصخرة , و هو سجن فيدرالى شيّد فوق جزيرة بخليج سان فرانسيسكو بالولايات المتحدة الأمريكية .. و تم اغلاق هذا السجن في عام 1963 و تم تحويله لاحقاً لمعلم سياحي ..

و قد انتجت عدة افلام تتحدّث عن محاولات السجناء للهرب من ذلك السجن المخيف حيث الرقابة فيه مشدّدة كما الموانع الطبيعة مثل ارتفاعه الشاهق و تياراته المائية الخطرة المليئة بأسماك القرش

واذا اردّتم التجوّل داخل احدى السجون المهجورة , فهذا هو الرابط :

 ختاماً :

سواءً كانت اسباب دخول السجن اجرامية بحتة , او بسبب ظلمٍ كبير تعرّض له المجرم في حياته : سواءً عوامل حياتية صعبة او ظروفً عائلية مضّطربة او حتى ظروف صحيّة و نفسيّة مدمّرة , بكل الأحوال يبقى الحبس هو اسوء التجارب التي يمرّ بها الإنسان

و نحن كأفراد مجتمع جُبِلنا على اصدار احكامٍ مُسبقة بأن المساجين هم حثالة المجتمع و استحقوا اقسى العقوبات على جرائمهم , لكن علينا ان لا ننسى المثل الشعبي القائل : (( ياما في الحبس مظاليم))

ابعد الله هذا الكابوس عن الجميع

المصادر :

1 - Babies Behind BarsPart 1 - Part 2

2 - الولادة في سجون مصر

3 - اولاد الأحداث في معسكرات الأسر

4 - اطفال سجنوا مدى الحياة

5 - برنامج لحماية الأولاد المشاغبين

6 - المعمّرون في السجون لفترات طويلة

7 - كوريا شمالية قتل الهارب مع عائلته

8 - سجن للجنود

9 - سجن للرؤساء خرجوا ليحكموا (منديلا)

10 - سجن مشاهير الأجانب

11 - سجن للعرب المشاهير

12 - الأبداع بأعواد الكبريت

13 - الرقص الجماعي في السجن

14 - قصّة المسجون الذي انقذه الإسلام

15 - المسجون في الغربة

16 - السجن الإنفرادي

17 - اخطر العصابات داخل السجن

18 - اضراب الطعام الجماعي

19 - الهروب الجماعي من السجن

20 - تمرّد في سجن البرازيل كارانديرو

21 - عصيان في سجن شمال البرازيل

22 - محاولات الهروب

23 - الهروب من سجن لوفت

24 - افلام عن الهروب

25 - طرق قانونية للهروب من السجن

26 - اشخاص اعدموا ظلماً

27 - مجرمون حكم عليهم بمددّ خيالية

28 - اشخاص سجنوا ظلماً

29 - حلول لتخفيف مشاكل السجون (في سجن نيويورك)

30 - 5 سجون تميزت بالرفاهية

31 - سجن هولندي تحوّل لفندق

32 - السجون المهجورة

33 - سجن الكتراز

تاريخ النشر : 2017-06-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر