الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

تحطمت حياتي

بقلم : فتون - سوريا

لم أستطيع أن أبعده عني فاغتصبني!

مرحبا أنا فتون عمري 20 سنة سوف أتكلم عن قصتي

قبل شهرين ذهبت إلى منزل خالتي فوجدت ابنها اسمه حسن، قلت له: هل خالتي في المنزل؟ قال حسن: لا سوف ترجع الآن أدخلي إلى البيت.. فدخلت وجلست واذا به يرمقني نظراته القبيحة..قلت له: سوف أذهب وإذا به يأخذني إلى غرفة النوم وأنا أصرخ ابتعد عني يا قبيح ولم أستطيع أن أبعده عني فقد اغتصبني!

وأنا الى الآن مصدومة ماذا جرى بي؟ لا أصدق ما حدث ! وبعد مرور شهر لم تأتني الدورة الشهرية فذهبت إلى الدكتورة واذا بها تقول لي أنني حامل ، وأنا أفكرر أن أجهض الجنين.

ساعدوني هل قراري صح ام خطأ؟ وحطمت حياتي ..أرجو من كل بنت أن لا تأمن لأحد.

تاريخ النشر : 2017-06-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : زهرة الجليد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر