الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أختي تمتص طاقتي ، ما العمل ؟

بقلم : هند - بلاد الله الواسعة

ومن سوء حظي أنها أختي الوحيدة فلا استطيع أن أخرجها من حياتي


السلام عليكم رواد موقعي المفضل ومتنفسي الوحيد ، فأنا كثيراً ما كنت اشعر بالعزلة وﻻ أجد ما يسلي وحدتي إﻻ هذا الموقع ، وقررت اليوم أن أكتب همومي عسى أن أجد نصيحة أﻻقي فيها الخلاص ، لن أطيل كثيراً بسرد التفاصيل الخاصة بظروفي المريرة و سأكتفي بالقول بأني لي أخت واحدة فقط ، وبحكم ظروف وعادات بلدتي فالفتاة ﻻتخرج وﻻتدخل وتبقى ماكثة في المنزل ﻻ تخرج اﻻ للدراسة أو العمل فقط .

وأنا حالياً عاطلة عن دوام الجامعة وكذلك أختي الكبرى عاطلة عن دوام المدرسة وصار لنا ثلاثة أشهر وجهينا بوجه بعض ، إلى الآن الموضوع عادي ، لكن المشكلة تكمن في شخصية أختي ، فلو كانت مثل الأخوات لما كانت حياتي عبارة عن تحديات ﻻ تتوقف ، فهي رغم تجاوزها لسن الثلاثين اﻻ أن شخصيتها غير ناضجة وتتصرف وتفكر بطريقه ترهق الذي يتعامل معها ، باختصار أنها تمتص طاقتي ، نعم فهي تتدخل في أتفه أمور حياتي ، صاحبي تلك ، اكرهي تلك ، ﻻتفعلي افعلي ، ليتها توقفت عند هذا الحد بل أنها بغيضة تمارس علي ابتزازاً عاطفياً أن لم اخضع لأفكارها المريضة الغير ناضجة ، فهي ﻻتتكلم معي لأسابيع

 هي دائمة الشكوى و تتذمر من كل شيء وتشتكي من كل شيء كأنها ملاك وسط البشر ، صوتها عالي وﻻتحترم لي رأي وﻻ خصوصية ، تفرغ في كامل سخطها من الحياة وأنا ﻻحول وﻻقوة ، وان قاومت وصرخت وقلت : كفى ، تنقلب الدنيا رأساً على عقب وأصبح أنا التي تخرب عليها حياتها الوديعة ، وأنا هي التي والتي والتي........حقاً قد تعبت منها ومن عقدها النفسية ، ومن سوء حظي أنها أختي الوحيدة فلا استطيع أن أخرجها من حياتي و أحيا بسلام وهناء وﻻ عرفت كيف أضع لها حداً .

لذا طلبتكم أن تنصحوني كيف أتعامل مع هذه المخلوقة ؟و أن تدعو الي الله أن يخلصني منها بزواج أو هجرة أو حتى موت.

تاريخ النشر : 2017-08-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر