تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

ليلة بين الزرع

بقلم : عبد الرحمن حسين احمد - مصري مغترب

فوقفت في منتصف الزرع وفتحت الكشاف ..

سافرت أنا وعائلتي إلى مصر في محافظة الأقصر ، قضيت الأيام الثلاثة الأولى بسلام  .. وفي اليوم الرابع تنزهت بين الزرع في النهار إلى أن جاء الليل فانفصلت الكهرباء عن البلد بأكملها , وكنت جالس عند أقارب أبي ولم أكن احمل معي مال , ولأني كنت أنوي الذهاب في رحلة مع ابن خالتي (يحيى) , لهذا عدت إلى البيت لأجلب المال , ولم أكن أرى لشدة الظلام , لكن لحسن الحظ كان معي كشاف , فوقفت في منتصف الزرع وفتحت الكشاف .. وهنا أحسست بان قلبي وقع في قدمي من شدة الرعب , فأمامي وجدت شخص لون بشرته اسود وملابسة سوداء وعينه لونها أحمر مثل لون الدم , فجريت من فزعي ووقعت ثم أغمي علي , وحين استيقظت وجدت نفسي بين أقارب أبي , فقالوا لي : " وجدناك مغمى عليك قرب الزرع " .. وبعد أن صحوت قررت أن أعود للمنزل فرافقني ابن خالتي (يحيى) وكنا نمشي بين الزرع وأنا اسمع أصوات فأقول له هل تسمع شيء فيقول لا .. ثم لمحت نفس ذلك الرجل فقلت لابن خالتي : " انه هو .. انه هو! " .. فأجابني بتعجب واستغراب : " من هو ؟ " .. فقلت له أنه هو الشبح , وأشعلت نور الكشاف لكنه اختفى , وعلمت لاحقا بأنه عفريت إنسان مات مقتولا وسكنت روحة هذا المكان .

تاريخ النشر 23 / 04 /2014

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق