الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

سجا ليل بلا قمر

بقلم : كريمة - العراق

أردت أن أعلمها القراءة و الكتابة لكنها ﻻ تتجاوب أبداً

وُلدت سجا أبنه أختي وأحدى عينيها مصابة بالحول ، أثر هذا الموضوع فيها وحرمها من كل شيء ومع الاسف لأن العراقيون عانوا كثيراً من ويلات الحروب أُهملت المسكينة ولا أحد يتعامل معها على أنها أنسانة ولها متطلباتها ، وكبرت سجا وكبرت معها معاناتها و لأني أعيش خارج العراق ارتبطت بها عبر الهاتف ، فأصبحت أكلمها كل يوم أكثر من مرة ، والحمد لله أصبحت تتجاوب معي وتثق بي كثيراً وأنا أفعل ما بوسعي لأسحبها من مستنقع الضياع الذي عانت منه كثيراً


 أردت أن أعلمها القراءة و الكتابة لكنها ﻻ تتجاوب أبداً ، أحسست أنها من كثر لهفتها بالتعلم تخلط كل الحروف معاً ، فما كان مني الا أن قصصت قطع الكارتون ورسمت عليها ، مثلاً رسمت وردة ثم كتبت الحروف ثم كتبت تحتها الكلمة كاملة ، يعني عندما تنظر للورده التي رسمتها تعرف أن تقرأها ومن ثم تطبق الحروف حرفاً حرفاً وترسل لي الكلمة كاملة وهي تعرف معناها 

استجابت لهذه الطريقة والحمد لله وأنا أرتب لها الآن لتعمل عمليه لعينيها لتعود لها ثقتها بنفسها وتتخطى كل العقبات لتمضي قدماً ، الا أني أحتاج للخبرة أكثر لأعيد تأهيلها وتصبح طبيعية كغيرها من البنات ، أرجو من جميع من له خبرة في هذا المجال أن يساعدني في كيفية إعادة الثقة لسجا ، ليصبح ليلها يشع بقمر مضيء يملأ حياتها بالسعادة ، و دمتم بألف خير.

 

تاريخ النشر : 2017-11-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر