تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الشقة المسكونة

بقلم : منى حسين - السعودية

وإذا بشخص يشبه ابني الكبير يناديني : أمي ما تبغين تصحين ولدك ؟ ..

هذه قصة واقعيه حدثت لي شخصياً . انتقلنا أنا وأولادي للسكن في شقة جديدة في مدينة أخرى . لم ألاحظ في البداية إلا أشياء بسيطة تحدث في الشقة ، مثلا إذا خرجنا من الشقة ورجعنا نجد التلفزيون شغال وعلى أعلى صوت . كنا نعتقد انه من التوقيت الآلي للجهاز ..

وفي أحد الأيام قال لي ولدي أيقظيني حتى اذهب إلى عملي ، وكنت متعبة وسهرانة فنمت على سريري مع أني كنت أحاول أن ابقي مستيقظة .

وإذا بشخص يرتدي ملابس ناصعة البياض ، سروال وفنيله ، يشبه ابني الكبير يناديني : أمي ما تبغين تصحين ولدك ؟ ..

وعندما فتحت عيوني تركني وذهب باتجاه المكان الذي فيه أولادي وهو ينظر إلي . فذهبت خلفه ووجدتهم نائمين ، حتى ابني الكبير كان في سابع نومه ! .. حتى انه انزعج من صوتي عندما ناديته قائلا : اتركوني أنام .

فقلت له : مو قبل شوي جيت صحيتني ؟ ..

قال : أنا والله ما جيت .. انا نايم كيف اجي ؟! ..

قلت له : هل تقسم انه مو أنت .. لا تخوفني .. مين اللي صحاني ؟ ..

قال : والله مو انا .. ولا جيتك ولاشي ..

من خوفي ضحكت ! .. لكن الحمد لله نسيت ما حدث وعشت في الشقة بدون خوف ..

والله هذه القصة واقعية والحمد لله أنهم لم يؤذونا .. وقد تركنا الشقة الآن ..

تاريخ النشر 16 / 07 /2014

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق