تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

جسر الموت

بقلم : اكرم سليمان - الجزائر

جسر سيدي مسيد من اعلى الجسور المعلقة في العالم

أنا أعيش في مدينة الجسور المعلقة قسنطينة ، هذه المدينة ذات التاريخ العريق . إن موقع جسورنا هو الأجمل في العالم ، خصوصا حينما ترنو إليها مع منظر الغروب الساحر ..

لكن كيف تحولت هذه الجسور الشامخة من رمز الجمال إلى رمز الموت ؟ ..

في الفترة الماضية كان هناك عدد كبير من الناس يلقي بنفسه من الجسر إلى الهاوية أسفله لوضع حد لحياته ، خصوصا الشباب الذين لا يجدون عملا أو لا يتحصلون على الشهادة البكالوريا ، فكل ما عليه فعله هو أن يقفز إلى الهاوية السحيقة لينهي حياته التعيسة ..

وقد ظهرت أساطير وقصص عن تلك الأحداث المؤسفة ، هناك قصص عن فتاة جميلة تظهر على الجسر وتطلب منك أن تحمل حقيبتها وما أن تترنح حتى ترمي بك من الجسر ، ولا تظهر إلا في وقت محدد ، ويظن الناس أنها جنية ، ولهذا لا تجد عدد كبير من الناس يعبرونه في أوقات البرد عندما لا يكون احد على متنه .

ولا ننسى رياح الغفلة ، وقد أطلقوا عليها هذا الاسم لأنها تأتي فجأة لتدفع بك من أعلى الجسر ..

عدا عن ذلك ، فأن الجزائريون كانوا يقذفون من فوق الجسر في وقت الاستعمار الفرنسي للجزائر ، وفيهم نساء وأطفال ، ويقال بأن صدى صريخهم مازال يسمع إلى يومنا هذا في الليلة التي تصادف تاريخ سقوطهم عن الجسر .


تاريخ النشر : 2015-02-22

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق