تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

عامل النظافة المقهور

بقلم : Wissallisa - المغرب

جارنا اسمه حميدو يعمل (عامل نظافة) ..

أنا وصال ..  لن أنسى أبدا ما حدث لي .. عندما كنت صغيرة كان هناك جارنا اسمه حميدو يعمل (عامل نظافة) لكن مشكلته الوحيدة أن الأطفال كانوا يسخرون منه و يسمونه بالعامية (حميدو راس البيدو) ثم يرمون الأزبال قرب بيته . وسرعان ما يذهب حميدو ليشتكي منهم لكن أهلهم لا يبالون فيحتقرون حميدو و يبدءون بشتمه ..

كان الرجل المسكين دائما ما يصبر إلى أن جاء يوم من الأيام أتى ابن جارنا كريم إلى بيتنا و قال لي لنذهب و نزعجه ، ارتبكت في البداية ، لكنه كان مصرا فوافقت و ذهبت معه .

طرق الباب وعندما فتحه حميدو بدأ كريم يسخر منه وأنا خفت و تراجعت إلى الوراء .. لقد ناداه كريم بكلمة بشعة .. فغضب ذلك الرجل كثيرا وأمسك بكريم وأدخله البيت ثم بدأت اسمع صوت صراخ من داخل بيت حميدو .

ارتعبت و صرخت فجاءت أمي و حاولت فتح الباب لكن لم تفلح ، فصرخت و طلبت النجدة ، اجتمع الجيران و منهم أم كريم ، فاتصلوا بالشرطة وعندما حضرت فتح الباب لوحده ... لكن المفاجأة أن حميدو لم يكن بالبيت و النوافذ مغلقة . اما كريم فقد وجدوا جثته .. رأسه كان مقطوعا ، جسده مقطع إلى 10 قطع ، وأظافره مقلوعة وأصابعه مقطوعة .

لم يعد حميدو بعد ذلك اليوم فاقفلوا المنزل و وضعوه للكراء ..

بعد 3 أشهر جاء جيران جدد ... مر اليومين الأولين بسلام ، بعدها مات كل أفراد العائلة : الأب والأم والطفلة هاجر والطفل عادل ..

الغريب في الأمر أنهم ماتوا بنفس الوضعية : رأسهم مقطوع وجسدهم مقطع إلى 10 قطع واقتلعت أظافرهم وقطعت أصابعهم .

كان منظرا بشعا لا ينسى ... الكل صرخ لهول المنظر ..

ولا أزال حتى اليوم محتارة فيما رأيت وأتساءل دوما :

كيف خرج حميدو من ذلك البيت ؟ ..

هل عاد حميدو لكي يقتل تلك العائلة ؟ .. و بنفس الطريقة ؟ ..


تاريخ النشر : 2015-02-25

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق