الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

طفولة معذبة

بقلم : هديل بنت عمانيه - سلطنه عمان

القط المرعب كشر عن أنيابه وأخذ يركض وراءنا

ولدت بوطن يعمه السلام والجمال ولدت لأرى نور الحياة ، ولدت بمرض يجعلني ضعيفة جسديا ونحيفة ولكني عشت كطفلة شقية تحب اللعب وتقاوم أوجاعها رغم كوني موصولة لجهاز يحدد مصيري وبدونه لا حياة لي بدنيا ... كبرت وتعرضت منذ طفولتي لأحداث غريبة وعجيبة لا يصدقها احد ...

لي جدة رحمها الله تخبرني عن الجن بأنهم يحدثوها كل ليلة ولكن لا تراهم لأنها عمياء ، لكنهم يخبروها بأنهم من الجن ..وكلما اسمعها تتحدث عنهم كنت أتعجب ولا أصدق ، فكيف لفتاة صغيرة أن تفهم تلك الأمور الغامضة ..

في إحدى الليالي كنت العب مع أخوتي وأولاد عمي عندما سمعت ابنة عمي تصرخ فجأة من الرعب ، كانت قد داست على ذيل قط أسود شديد الضخامة عيناه حمراوتان كاللهب كأنه وحش قادم من الجحيم ، القط المرعب كشر عن أنيابه وأخذ يركض وراءنا فصرنا نركض حول المنزل والقط يطاردنا وسرعان ما شعرت أنا بالتعب بسبب مرضي فسقطت أرضا ورحت أنظر مرعوبة إلى ذلك القط الذي أقترب مني وتأهب للهجوم علي وأنا متمددة لا أستطيع الحراك . أخيرا قفز القط نحوي لكن والله إذا بشي يشبه الطيف ابيض كأنه ملاك قام بدفع القط بقوة شديدة فضرب جسمه بالجدار فتراجع وهرب من الخوف .

بعد سنوات على تلك الحادثة اخبرني أبي أن أخته الكبرى توفت بسبب قطط سوداء أرعبتها حتى الموت .. وبعدها رأيت ذاك القط مرات عدة ورأته الخادمة أيضا فأغشي عليها من الخوف .

لا أدري ما هو ذلك القط المخيف ، هل منزلنا مسكون ، هل هو الذي كان يحدث جدتي .. أسئلة لم أعثر لها على جواب .


تاريخ النشر : 2015-03-07

شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر