تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الكوابيس المكررة

بقلم : سيف المظفر - العراق

كرهت النوم , كرهت الفراش , كرهت نفسي ..

جميعكم رأى الكوابيس في نومه بعضها مرعب و بعضها عادي والآخر مفزع جداً لكن أن يستمر هذا الكابوس بالتكرار و الاعادة بنفس الطريقة هو ما دفعني للكتابة عنه .

في إحدى الليالي ذهبت إلى النوم و كالعادة كان يومي عاديا جداً بذلك الروتين الممل , ولابد من الأشارةِ بأن أحلامي كانت قليلة جداً قبل تلك الليلة . ذلك الكابوس الذي نغص علي نومي وسلبني الراحة والأمان كان أشبه بشريط لمسلسل يستمر بالأعادة بعد أن ينتهي و أكون مجبراً على متابعتهِ ومشاهدة تفاصيله لكن بممثلين و أشخاص مختلفين عن الكابوس الذي رأيتهُ من قبل . و محور ذلك الكابوس هو موت بعض الأشخاص أمام عيناي وأنا اقف و أنظر دون أن افعل اي شي ، لا أستطيع الحركة أو الصراخ أو فعل أي شي يمنعهم من الموت فقط أقف وأتفرج برعب .

في الليلة الأولى كان بطل ذلك الكابوس هو شقيقي الأصغر

في الليلة الثانية فتاة من أقاربي

في الليلة الثالثة أحد اصدقائي

و في الليلة الرابعة كان شخص لم أعرف هويته بالضبط

و هكذا استمرت هذه الكوابيس لفترة من الزمن . تلك الكوابيس لم تكن تأتي في المساء ، فبعضها كان يفاجئني في وضح النهار عند نومي لأن نومي في الليل أصبح غفوة فقط وبعدها يأتي ذلك الكابوس اللعين و يجبرني على الأستيقاظ عند الثالثة أو الرابعة فجراً ، لذلك كنت أحاول النوم في النهار , ربما كان تفكيري غبي فكنت أعتقد أن هذا الكابوس يأتي في المساء فقط . لم أكن أعرف انه يقف وينتظر مني ان انام في أي وقت وبعدها يفزعني !

كنت أشعر بالخوف جداً , كرهت النوم , كرهت الفراش , كرهت نفسي ، وأكثر شي أثار في نفسي الخوف هو ان يتحقق أحد تلك الكوابيس , عندها سوف لن انام مطلقاً . تغيرت حياتي حتى أصبح النوم الذي يعشقهُ معظم الناس اكثر الأشياء التي تبث في نفسي الرعب . بمجرد ان أغمض عيناي حتى أجد نفسي , وامامي احد الاصدقاء أو الاقارب يموت و يفارق الحياة . كانت واحدة من أسوء فترات حياتي لم أتذوق الراحة ابداً , في النهار تعب و ارهاق وفي الليل رعب و فزع و نوم قليل .

و السؤال الذي حيرني إلى الآن ماهو السبب ؟ وهل مر أحد من قبل بهكذا تجربة ؟ أم أنا الوحيد الذي عاشها وتذوق رعبها و كان مجبراً على مشاهدتها يومياً ..!!

تاريخ النشر : 2015-04-03

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق