تجارب من واقع الحياة

أبي لا يعرفني !

بقلم : شهاب صبري – مصر

ابي لا يعرفني، منذ ولادتي وانا اعيش في منزل جدي حتي انني أناديه ابي

هل تتعجبون من عنوان القصة ؟
للأسف هذا صحيح ، ابي لا يعرفني، منذ ولادتي وانا اعيش في منزل جدي حتي انني أناديه ابي لأنه هو الذي رباني بعد أن انفصل ابي وامي، فإنه يعتبرني مثل أولاده تماما . أما ابي الحقيقي فهو يعمل «مفتش تموين » أمام الناس والدولة ولكنه في الحقيقه تاجر سلاح وتم حبسه عدة مرات، وهو لم يسأل علي حتي منذ ولادتي، وكأنني لست ابنه ، حتي عندما يقابلني في الشارع لا يعرفني لانه لم يرني منذ زمن بعيد .

الآن هو اصبح في آخر ايامه واكثر الناس تقول لي اذهب له فأنت ترتكب ذنب كبير ، في النهايه هو والدك، ولكنني اتجاهل كل هذا لأني لا احس ناحيته بأي شيء ابداً ، هو نفسه اذا رآني لا يعرفني ، لم يعرف ان ابنه الذي تركه منذ أكثر من 18 عاماً اصبح الآن في كلية الحقوق، ولكن من الناحية الأخرى اخاف أن أكون اعصي الله سبحانه وتعالى بالبعد عن أبي ، خصوصا في سنه هذا «حقا الاب الحقيقي هو الذي ربى » .
ما رأيكم احبائي أفيدوني من فضلكم

 

تاريخ النشر : 2018-10-25

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

43 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
43
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك