تجارب من واقع الحياة

أحب رؤية الآخرين يتعذبون

بقلم : غريبة – موريتانيا 

أصبحت لا أشعر بالألم و كأنه ألم سطحي رغم قساوته
أصبحت لا أشعر بالألم و كأنه ألم سطحي رغم قساوته

بدأ الأمر عندما ضربتني أمي بشدة بعد أن دار بيننا نقاش حول كيف أني أضرب الأشياء حين أغضب ، و لكن رغم الوسائل القاسية التي استعملتها في ضربي إلا أن الأمر لم يزعجني إطلاقا بل أصبحت لا أشعر بالألم و كأنه ألم سطحي رغم قساوته و أضحك بدل البكاء! كل مرة أتعرض للضرب أضحك كالمجنونة في كل مرة أوشك على البكاء…لا إراديا فقط هكذا عندما أرى أحدا يبكي أضحك بلا سبب كأن الأمر يعجبني بل هو كذلك! .

و عندما يزعجني أحد عند نومي فقط أتخيل نفسي أقطعه إربا إربا و أستمتع برؤية دمائه المتناثرة…
كلما أقابل أحدا لا يعجبني يتراود إلى مخيلتي أنني أقتله و أعذبه بشتى الطرق ، حاولت التغيير من طريقة تفكيري لكن هيهات…الأفكار تأتيني من حيث لا أدري .

بدأت مؤخرا أستيقظ مع كدمات زرقاء تصبح أبهت مع الوقت في جسمي كلما تختفي واحدة تظهر أخرى بعد مدة ، لم أخبر أحدا لأن منظرها على جسمي يعجبني كثيرا…

تاريخ النشر : 2020-08-28

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

19 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
19
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك