تجارب ومواقف غريبة

أحداث غريبة في منزل جدي

 
بقلم : حنين الجزائرية – الجزائر

 

التقينا بالشخص الذي مات فتحدثنا معه عاديا ..
انا حنين من الجزائر عمري 13 سنة ، اليوم اريد المشاركة عن الاشياء الغريبة التي حصلت لنا في منزل جدي منذ ست سنوات واتمنى ان تفسروا لي ماحدث .

 

منزل جدي-رحمه الله- يتالف من ثلاثة طوابق و هو يملك الطابق الثاني و الثالث الذي غرفه موصدة و امامها باحة كبيرة ، اما الطابق الارضي و الطابق الاول فهما لاخويه -رحمهما الله- و هذا المنزل لا يبعد كثيرا عن بيتنا ، لجدي 12 ولدا وبنتا يزورونه في العطل .

 

في احد ايام العطلة الصيفية كنا نلعب الغميضة في الباحة فاختبانا انا وابنة خالتي امام احدى الغرف الموصدة ولم يكن يوجد احد بها ، فاذا بنا نسمع صوتا من الداخل يقول بلهجتنا الجزائرية _ الموت لقد وصل_ ولكننا اوهمنا انفسنا انها اصوات اخوتنا في الجهة المقابلة من الباحة .

 

وفي تلك الليلة توفي اخ جدي فجاة ، و بما ان الناس كثيرون اضطررنا انا وثلاثة من قريباتي اللواتي في نفس عمري للنوم في الغرفة المخيفة ، فجاة اشتعل التلفاز وحده و الغريب في الامر انه لم يكن موصلا بالكهرباء ، فنزلنا الى الاسفل لكننا لم نستطع اخبار احد فالجميع يبكون وينتحبون .

 

بعدها قررنا الصعود الى الباحة لكي نتحدث وكانت المفاجاة اننا التقينا بالشخص الذي مات فتحدثنا معه عاديا كان شيئا لم يحدث له ، وبعد برهة صعدت ابنته الينا وعندما راته صرخت ثم اغمي عليها وهي الان بكماء من الصدمة وذلك الشخص اختفى .

 

حتى الان مازالت تحدث اشياء غريبة جدا في ذلك الطابق الذي لم يعد اي منا يذهب اليه سوى اخوالي ونادرا فقط .

 

تاريخ النشر : 2015-06-08

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

17 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
17
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك