تجارب ومواقف غريبة

أحداث غريبة

 
بقلم : هيفاء – السعودية

 

ما أن خرجت من الغرفة حتى انطفأت اللمبات ..

 

بدأت أحداث قصتنا عندما انتقلت أسرتي إلى مدينة أخرى ، سكنا في بيت كبير جداً و كان أبي مقتدراً و الحمد الله . لم نواجه مشكلة في المنزل الجديد إلا أن أختي الكبرى كانت وما زالت تشعر بوجود كائنات لا ندرك نحن وجودها ، لديها أحساس عالي لتلك الأشياء الغيبية ، بسبب عين أصابتها بصغرها ، و كما نعرف العين بوابة لهم ، لكن بفضل الله أختي لا تخافهم أبداً . 

كانت أختي تملك غرفة نوم لوحدها على عكسنا نحن ، و كانت تبرر ذلك بأنها تعشق الخصوصية بل تقدسها ، لكن من بعد ما أصبحت تنام لوحدها صارت تحدث لها أحداث غريبة ، خصوصاً عندما تخلد إلى النوم .. كم من مرة تستيقظ لتجد الباب مقفلاً من الداخل على الرغم من أنها لم تقفله ، لدرجة إننا شككنا بأنها تستيقظ من نومها و تقفله بغير قصد منها ، لكنها تقسم بأنها لم تفعل ذلك . و كم من مرة تحلم أحلاماً غريبة عنهم ، دائماً ما تحلم بشخص كالمسخ يملك بشرة متعفنة و شعره أشعث يحاول الانقضاض عليها ، لكنها تتمكن من النجاة منه . 

مرة من المرات حدث شيء غريب لها ، وكنا شهود عليه ، كانت أنوار غرفتها مطفأة ، و ما أن دخلت انفتح النور من تلقاء نفسه ، بالبداية ظننا بأن هناك خلل بالكهرباء ، لكنها ما أن خرجت من الغرفة حتى انطفأت اللمبات . ثم عاودت الكرة .. حين تدخل تنفتح اللمبة وتنطفئ بخروجها .. تكررت هذه الحركة أربع مرات إلى أن احترقت اللمبة .. و من بعدها لم تعد تختلي لوحدها .

 

تاريخ النشر : 2015-01-18

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
21
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك