تجارب ومواقف غريبة

أصوات مرعبة عند انفصال الروح

بقلم : Malak – السعودية

كنت عندما أنام و أحلم أشعر أنني أطير بالغرفة دائماً
كنت عندما أنام و أحلم أشعر أنني أطير بالغرفة دائماً

مساء الخير.

أريد أن أكتب الذي يحصل لي ، بدايةً لم أكن أعلم ما هو الإسقاط النجمي ، ما هو الجسد الأثيري ؟ و لا حتى التحكم بالأحلام.

بدأ الأمر معي عندما كان يتردد علي ما هو مُتعارف عليه بمسمى ( الجاثوم ) كنت في الثامنة عشر من عمري و لم ألق للموضوع بالاً ، و كلما كبرت السن كلما تردد علي أكثر و أكثر ، و كل هذه الفترة كنت أدعوه بالجاثوم ، و الأن بعد عشرة سنوات أصبح الأمر معقداً أكثر ، فبدأت أشعر و كان روحي خرجت من جسدي و أنا أرى جسدي و لكن لا أستطيع تحريكه و كأنني مشلولة ، أسمع أصوات مرعبة جداً ، أصوات ناس تتحدث و تخاصم ، كنت أبذل أقصى جهودي حتى أعود لجسدي ، و ما إن أنام بنفس الوقت يتكرر الأمر ، في مرة من المرات وعند حصول نفس الأحداث بالنسبة لي قررت أنني لن استيقظ ، و بالفعل لم أستيقظ وظللت أحاول تحريك جسدي و كان مشلولاً بالكامل ، و لكن الغريب بالأمر أنني كنت مستمتعة جداً و كان شعور نشوه و كأنني أسبح و أطفو ، ثم تعالت الأصوات و أخبرتني أنني لن استطيع العودة إلى جسدي ،

شعرت بالخوف واستيقظت ، في نفس الوقت كنت عندما أنام و أحلم أشعر أنني أطير بالغرفة دائماً ، فأصبحت عندما أنام أي حلم أقول لنفسي أريد أن أطير ، فأبدا بالطيران ، و عندما يأتي حلم مفزع و أنا بالحلم لا أريد هذا و تتغير مجرى الأحداث كما أريد ، لم أكن أعلم ما هذا و كل ما كان في بالي أنه جاثوم ، و عندما بدأت أبحث عن الموضوع وجدت تحارب و محاولات من الناس لعمل الإسقاط النجمي و التحكم بالأحلام ، و أنا لم أجرب حتى ، و كانت تأتي من تلقاء نفسها ، فهل هذا الأمر طبيعي أم لا ؟ كلما كبرت بالعمر كلما زادت القوة على التحكم .

تاريخ النشر : 2021-04-05

مقالات ذات صلة

14 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى