تجارب من واقع الحياة

إحترام الثقافات

بقلم : ستيلا – algeria

أعشق القراءة عن ثقافات الشعوب وأحترمها كيفما كانت
أعشق القراءة عن ثقافات الشعوب وأحترمها كيفما كانت

السلام عليكم أصدقائي .. موضوعي هذا ربما منكم من يجده تافها و لكن أصبح الأمر يستفزني و يزعجني ..
 
أنا فتاة عمري 19 سنة أعشق الدراسة عن البلدان منذ صغري و أقسمت أن أحترم ثقافتهم كيفما كانت ، و أكثر شيء يلفتني في ثقافتهم هو الأكل و في كل مرة أدرس عن بلد يجب علي أن أجرب طبخ طبق من أطباقهم المعروفة ، و ثانيا المناطق و ثالثا اللغة أتعلم الأساسيات ، و رابعا الأغاني عندي في هاتفي أغاني بأكثر من 12 لغة و أشاهد أفلام و مسلسلات لأعرف و أتعلم و أقترب أكثر من البلد الذي أدرس عنه ، المهم مشكلتي بدأت عندما بدأت الدراسة عن دول شرق آسيا ، اليابان و الصين و كوريا ، خاصة كورياو اليابان و كانت تأتيني أسئلة كالتالي :

– في ماذا يعجبونك ؟
– هل تعبدينهم ؟
– أنت ليس لديك شخصية .

لم أفهم الأمر حتى تعرفت على الفن الكوري او كما يطلقون عليه Kpop و الأنمي،  كنت أول ما أنطق بإسم كوريا أو اليابان تأتني هذه الاسئلة والتعليقات التافهة حتى أن مرة هناك قريب لي سبني و شتمني لأنني حين أكون أتعلم عن ثقافة جديدة أحب أن أشارك المعلومات التي تعلمتها مع الآخرين في المدرسة أو حين نلتقي مع أقربائنا، كبحت غضبي حينها و طلبت منه الإنصراف لأنه جاهل و لأني أكره من يحكم على الكتاب من غلافه و أصبت بخيبة لما أصبح عليه البعض في مجتمعاتنا العربية من عنصرية و عدم إحترامهم للثقافات الأخرى فاليابان و كوريا ليسوا الوحيدين حتى الهند و الصومال و غينيا يميزونهم إما بسبب لون بشرتهم أو كيفية لبسهم و هذا يستفزني .

في الأخير أتمنى أن يهدي الله الجميع و أن نحترم الآخر كيفما كان فنحن كلنا بشر .. وآسفة على الإطالة ..

تاريخ النشر : 2021-02-09

مقالات ذات صلة

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى