منوعات

إله الحرب : ” شبح إسبرطة “

ألعاب الفيديو، وبغض النظر عن عدم أهميتها في استمرار حياتنا القصيرة .. إلا أنها بالنسبة لبعض البشر تعد البلسم الخالص، والمتنفس الوحيد للترويح عن النفس وإثبات الذات في تحدياتها المشوقة الفريدة من نوعها.

تعد أيضا دواما شاقا وممتعا للغاية بالنسبة للعاملين في مجال الجيمر واستوديوهات صناعة المحتوى. نعم هي مهمة للغاية لمن يكسب قوت يومه منها، ومهمة أيضا بعض الشيء لمن يشاركه بتجربة ماصنعه. نحن البشر في النهاية متصلون بشكل أو بآخر.

في ذات يوم وبعد دوام طويل.. فكرت بدوري في اقتناء جهاز الألعاب الياباني بلايستيشن 2، ونزلت لتوي لشرائه وكان الأحدث وقتها في الأسواق.. لأنني الآن أمتلك جهاز 5 والذي هو بعده بقرون. وعندما اشتريته أخيراً وجلست قليلا لألتقط أنفاسي، و بدأت بتجربة ألعابه.. شدتني لعبة جميلة للغاية امتدت حاليا لحوالي 5 أجزاء متعاقبة من شدة نجاحها. كانت قاسية للغاية ويجب على من يجربها أن لايكون سنه أقل من 18 عاما. وهذا بسبب المشاهد الخليعة التي بها، وبسبب فرط دمويتها وقسوة بطلها أثناء جولته في أرجاء اليونان. كان إسم تلك اللعبة الأسطورية god of war ” إله الحرب “.

blank
اللعبة الأسطورية : God of war أو إله الحرب
إقرأ أيضا : أسوا لعبة في التاريخ ولغز صورة الجثة

مضمون تلك اللعبة التي تستحق أن تخلد في التاريخ.. يتحدث عن أساطير الآلهة الإغريقية،  ويسرد الصراعات والمعارك فيما بينهم بشكل وحشي رائع للغاية.. يجعل لعابك يسيل منذ أول دقيقة ويشدك إلى نهايتها دون ملل. اللعبة أثارت الكثير من الجدل بسبب أن من ظهروا فيها كلهم كانوا يعتبرون آلهة !.. والله بالطبع واحد لاشريك له، لكن مع التدقيق والتفحص فإن اللعبة تعتبر من خرافات أساطير الأوليمب .. والتي بدورها كانت الآلهة تمثلها كنوع من الفلكلور – أي أن لعبها هو مجرد تسلية ليس أكثر، ومجرد محاكاة عادية لتلك الأساطير.

كنت حزينا للغاية على ختمها، وعلى قتل إله الرعد زووس. منذ أن بدأت ألعب بشخصيتها الرئيسية وبطلها المطلق الجبار – الذي هو بالأساس إله الحرب عند الإغريق – لم أتوقف عن لعبها حتى نفس هذا اليوم. ومنذ يوم قمت بختم جزئها الأخير ” معركة راجناروك “.. بدأت أستعرض قدرة البطل الوحشية الذي يستطيع أن ينال من الجبابرة والعمالقة في عالمه بضربات بسيطة للغاية، بسبب امتلاكه لقوة إله ” تتجاوز قوة سوبرمان بكثير “.

كنت أقتل المسوخ والوحوش الإغريقية المعروفة ببطشها بكل سهولة ويسر. كانت قوة الإله قادرة على أن ترفع وتمنع قدم تمثال بحجم برج إيفل تقريبا.. من دهسي وقتلي. وللعلم كنت بحجم أي بشر عادي في وقتنا هذا، ومع قدرات بطلي الجبارة لم يقف في طريقي أي شيء هناك.  قتلت السايكولوب وفقأت عينه.. حتى أنني اقتلعتها من مكانها بيداي العاريتان فقط. وأيضا قتلت الميدوسا متبوعة بأخواتها الغورغن وذبحتهن ببشاعة شديدة للغاية وكن الضحايا هنا.


إقرأ أيضا : هل هناك لعبة مماثلة للعبة مريم؟

كنت كبطل وإله مطلق داخل مساحة اللعبة، أضحي بالأصدقاء والأعداء بلا أي مبدأ يذكر. كنت أيضا أستطيع حماية المدن وحماية جيش سبارطة العظيم من هجمات العمالقة والجبابرة.. الذي يمكن أن يتعدى حجم أقل واحد فيهم حجم ناطحة سحاب بكثير. 

قتلت عائلتي داخل اللعبة، قتلت أيضا اختي أثينا ملهمة الإغريق الحكيمة، قتلت أشقائي وأسيادي بكل سهولة. ومع كل ماقلت بالتأكيد الآن فان إله الحرب كريتوس، أو شبح اسبرطة.. أعظم شخصية دموية قد ظهرت في ألعاب الفيديو في يوما ما. فتعالوا معي قليلا لنتعرف عليه أكثر ..

blank
كريتوس : إله الحرب

كريتوس كان رجلا عاديا خاليا من أي قوة جبارة، وبصفته ابن إله أوليمبس وإله الرعد زووس الذي كان يمتلك العديد من الأبناء في أوليمبس.. كان في نفس الوقت رجلا جبارا للغاية ومتعطشا للدماء بصفته قائدا لجيش مملكة سبارطة المطلق. وقد قادهم كثيرا في عدة انتصارات مهمة وفارقة. وفي ذات يوم تواجهت جيوش الإغريق مع جحافل وجيوش البرابرة، والتي كانت هى الأخرى تتمتع بوحشية لاتوصف. وبسبب قائد البرابرة الجبار والذي كاد أن يقتل كريتوس قائد جيش الإغريق بضربة من مطرقته الضخمة.. استغاث كريتوس وهو يفارق الحياة بإله الحرب في أوليمبس،  والذي كان يدعى أريس ” ابن زووس أيضا “.. واعدا إياه بالطاعة و التنازل له عن حياته لو ساعده رفقة رجاله في الانتصار في تلك المعركة.

ويذكر حينها أن أريس كان منشقا ومتمردا على جميع آلهة أوليمبس ووالده زووس إله الرعد، ويعتبر منصب إله الحرب منصبا حساسا للغاية.. حيث يعتبر هذا الإله اقوى إله من بين جميع آلهة أوليمبس كلها، وهذا ما جعل زووس يتردد في الهجوم على ابنه العاق أريس.

إقرأ أيضا :الميثولوجيا الاغريقية و ملاحم الالهة

ظهر وجه إله الحرب أريس في السماء، وأخاف البرابرة ووافق بدوره على تقديم العون لكريتوس.. والذي أصبح بعد تلك الاستغاثة المحرمة خادما له للأبد قام أريس على الفور بمنح كريتوس شفرات تدعى “شفرات الفوضى” وربطها في معصمه وهو داخل المعركة. وهي كانت عبارة عن أنصال نارية مربوطة في سلسلة غليظة.. يلفها كريتوس على الدوام حول معصمه ويبطش بها بأعدائه وقتما أراد.

blank
كان رجلا جبارا للغاية ومتعطشا للدماء

استطاع كريتوس رفقة رجاله أن يهزموا البرابرة وقتل ملكهم الطائش، وبعد ذلك أصبح كريتوس خادما للإله أريس. وأصبح يشن معتمدا على جيشه العديد من الغارات والحروب.. التي كانت موجهة بأمر من إله الحرب أريس.

وفي أثناء هجومه برفقة جيشه في مرة على قرية صغيرة.. يقطن بداخلها أغلب عبدة أثينا،  قام أريس دون علم كريتوس بنقل زوجته وابنته إلى داخل القرية ليقوم كريتوس حينها وبسبب تعويذة ألقاها عليه أريس بقتلهما بالخطأ أثناء غارته على القرية. أريس كان يستهدف بذلك تحرير كريتوس من كافة عواطفه،  وجعله محاربا مثاليا لا يمتلك أي مساحة للعواطف والرأفة.. لكن الإله الساقط من أعين سادة أوليمبس سقط أيضا من عين عبده.. الذي وعده بتقديم حياته يوما، وأقسم كريتوس حينها على الانتقام من أريس ليقتص لعائلته التي أصبحت عارا على جبينه بسبب قتله لهم.

وقد لعنته عرافة القرية، ووشمت على جسده الموشوم بالخطوط الحمراء رماد عائلته.. حتى تحول جلده للون الأبيض كليا وأصبح شخصا آخر. ومن هنا أطلق عليه الجميع شبح أسبرطة.. ومنذ هذا الوقت اتجه كريتوس لآلهة الأوليمب الشرعية وبدأ في خدمتها للقضاء على أريس.

إقرأ أيضا : الميثولوجيا عِندَ الإغريق

يعرف كريتوس من أبيه وآلهة الأوليمب أن الطريقة الوحيدة للقضاء على أريس هي العثور على صندوق باندورا.. والحصول على الطاقة التي في داخله. والتي هى كافية لقتل إله. في نهاية المطاف وبعد العديد من الصعوبات يعثر كريتوس على الصندوق ويقتل أريس،  ليصبح حينها أول بشري يقتل إلها.. وليتقلد بعدها هو منصب أريس، ويأخذ درعه ويصبح من هنا إله الحرب ويترك الأرض، ويجلس على عرشه في سماء أوليمبس.

ومن هنا ظهر إله حرب جديد متعطش للدماء، وأكثر بطشا وهيبة من أريس ذات نفسه والذي اتصف بالحكمة في بعض تصرفاته.  فقد حشد إله الحرب كريتوس جيوشه، وبدأ في احتلال اليونان ليخضعها كلها تحت سطوته وسيطرته. ويتخلص من حكم الآلهة لأنه وعلى حسب قوله أصبح حكمهم نمطي للغاية ومثيرا للشفقة. ومما أدى في الأجزاء الأخرى في حدوث خلاف شديد بين كريتوس وآلهة الأولميب.. وهذا بسبب خيانتهم له والتخلي عنه. وقام بسبب ذلك بالنزول من السماء وبالانتقام منهم، وقتلهم جميعا على الأرض،  ودمر أوليمبس كلها.. بعد أن قتل كل الآلهة الموجودة فيها، وكان ذلك بصعوبة مريرة.

إقرأ أيضا : الأساطير النوردية: الألهة والمخلوقات الأسطورية

في الجزء الرابع والخامس،  ينتقل الصراع معه إلى الحضارة الإسكندنافية.. ليقوم بتدميرها هي أيضا رفقة الآلهة الخاصة بها ومن هنا تصدق النبوءة، عندما قال له أحد الحكماء يوما مجيبا على سؤاله المباشر عن نفسه ..

_ من أنا ؟؟ .

أنت هو شبح أسبرطة،  لقد أصبحت الموت الذي سيدمر العالم !.

يذكر أن تلك المقولة مقتبسة من العالم الفيزيائي روبرت أوفنهايم.. والملقب بوالد القنبلة النووية. وقد قال تلك المقولة في بث مصور.. معبرا عن حزنه لما سببته القنابل النووية للعالم .

منذ أن ترك كريتوس السماء وسقط على الأرض لم تتوقف أبدأ متاعب هذا الإله الجامح المشبع على الدوام بنيران الحقد والانتقام.. وقد واجه في رحلته الكثير من الجبابرة والآلهة، والعمالقة والذين كانوا يريدون إيقافه للأبد، وكان هؤلاء هم :

زيوس أو زووس ” إله الرعد والسماء، حاكم أوليمبوس “

زووس هو أول إله عادي للجبابرة أو العمالقة القدامى.. الذين كانوا يقطنون الأرض لملايين السنين. وهو أيضا قائد الآلهة في الحرب العظيمة.. التي اندلعت بين الآلهة والجبابرة والتي انتهت لصالح الآلهة.

فزيوس بمشاركة أشقائه – إله العالم السفلي وإله المحيطات، وإله السرعة، وإله الشمس والآخرين – قام بتجميع قوى عظيمة للغاية.. في نصل عظيم يدعى “نصل أوليمبس ” -. والذي بسببه فاز في المعركة واندثر الجبابرة من أوليمبس في بقاع بعيدة. قام بخيانة كريتوس عندما أصبح إله الحرب،  وقام بإبادة جيشه وقتله بواسطة نصل أوليمبس.

وقد حصل كريتوس على هذا النصل في وقت لاحق وأصبح ملكه.. وقد عاد كريتوس من العالم السفلي وأصبح يريد الإنتقام منه.  يمتلك الكثير من الأبناء والذين كانوا يتمردون عليه، والكثير من الزوجات ومنهم هيرا إله النبات. 

blank
زيوس : حاكم أوليمبس

يمتلك قوة طائشة وجبارة للغاية وسلاحه الرئيسي هو البرق، تفوق قوته حتى قوة كريتوس مجتمعة بقوى آلهة أوليمبس أجمعين. استطاع كريتوس قتله.. ولكن بنفس الطريقة التي قتل بها أريس لقوته وهي الحصول على صندوق باندورا.

بصفة عامة موت زيوس هو بمثابة موت أوليمبس كلها.

هيرميس ” إله السرعة والجنادب”

هيرميس هو شقيق زووس، وإله السرعة والجراد. وبسبب سرعته الرهيبة عينته الآلهة كرسولا لها بين بعضها.. وأيضا فيما بينها وبين البشر لإيصال النذر والوعيد. هيرميس كان جزءا من الآلهة الخائنة التي نقضت عهدها مع كريتوس بعد قتله لأريس.. ومن هنا كان خصما رئيسيا للبطل. وكان يجب عليه قتله لأنه وبسرعته الرهيبة تلك كان قادرا على إيقافه لبعض الوقت. يستطيع أن يتسلق الحوائط ويمشي عليها بسرعته كالجنادب تماما.

blank
هيرميس : محتال ومراوغ بفضل سرعته الرهيبة
إقرأ أيضا : “هرقل” يتغلب على الموت

عرف على الدوام أنه محتال ومراوغ ومن المستحيل الإمساك به. إلا أن بطل لعبتنا المصون والفريد من نوعه.. قام بقتله واقتلع قدميه من جذورهما. كريتوس يمتلك قوة وحشية لكنه ليس سريعا مثل هيرميس، ولولا الخدعة لما كان أمسك به أبدأ.

بعد موته عامة يظهر لنا مشهد موت واختفاء الجنادب كلها من أوليمبس بسبب موت ربها الخارق .

هاديس ” إله العالم السفلي، آخذ الأرواح “

هاديس هو أيضا شقيق زووس، يعتبر إله العالم السفلي وإله الجحيم في الأراضي السفلية. كل كائن يموت هناك كانت روحه ترسل بسرعة لهاديس، هزيمته مستحيلة، فهاديس كان يمتلك سلطة كاملة على روح أي كائن حي في أوليمبس.. وهو قادر على اقتلاعها بسهولة لو أراد ذلك. يمتلك قدرة على التلاعب بالموتى، وكل من يموت سيعاني الأمرين في حياته الأخرى.. عندما يرسل لهاديس. وللحق كان هاديس أقوى إله واجهته خلال الجزء الثالث للعبة.. أقوى حتى من زيوس نفسه،  حتى أنني أقسم أنه قتلني أكثر من مرة وعدت للعبة.

blank
هاديس : إله الأرواح والعوالم السفلية

قام كريتوس بقتل هاديس قتلة بشعة، وبعد موته تحررت كل الأرواح من العالم السفلي وأصبحت تطوف في فوضى فيما بينها في سماء اليونان بسبب موت سيدها المصون .

بوسيدون ” إله البحار والمحيطات “

بوسيدون هو أيضا يعتبر شقيقا لزعيم أوليمبس زووس. تكمن قوته الكامنة في مقدرته على التلاعب بالمسطحات المائي والبحار والمحيطات.. وتسخير قوة اندفاع الماء الجبارة لصالحه. يذكر أنه قد هاجم كبيرة العمالقة وأم الأرض غايا أثناء محاولتها للحاق بزووس، وتسبب في إصابتها إصابة بالغة الأثر.

كان ندا قويا للغاية لكريتوس وكاد ينال منه، إلا أن قوة الأخير الجبارة كانت عونا له أمام بوسيدون.. وجعلته يهزمه ويمثل به ببشاعة حتى أنه فقأ عينيه.

blank
إله البحر في أوليمبس، بوسيدون أقوى ند لكريتوس

وبعد موت إله البحار في أوليمبس على يد كريتوس، ثارت الفيضانات والتهمت في موجة كبرى كل مدن أثينا بمن فيها .

هيليوس ” إله الشمس “

هيليوس كان إله الشمس في أوليمبس. صراحة لم يكن قويا تماما كبوسيدون وشقيقه هايدس، لكنه كان متعبا و مراوغا كثيرا خاصة عند استخدامه لتلك العربة السحرية.. والتي كانت تجرها الأحصنة الطائرة في عنان السماء. مما جعل مهمة الإمساك به تبدو مستحيلة،  ولسوء حظه استطاع أحد عمالقة الجبابرة أن يضربه ضربة مميتة بالخطأ.. ليسقطه مصابا تحت أقدام كريتوس.

قتله كريتوس بسهولة وقطع رأسه، وبعد موته اختفت الشمس تماما من سماء أوليمبس وخيم الظلام عليها للأبد .

هيرا ” إله النبات “

هيرا كانت إحدى زوجات زووس من بين زوجاته الكثيرات. وكانت الأم الفعلية لبطل مقدونيا والنصف إله هركليز، لم يكن دورها كبيرا في داخل سلسلة إله الحرب.. ولكنه في نفس الوقت كان فعالا وبشدة. فقد تبجحت كثيرا وسخرت من كريتوس أثناء طلبه منها العون لإيقاف زووس. وكانت تشرب الخمر ببلادة غير مبالية بكلام إله الحرب.. والذي قتلها وقتل ابنها هرقل بكل فظاعة عندما وقفا في طريقه.

blank
كانت تشرب الخمر ببلادة ولامبالاة
إقرأ أيضا : أخوات ميدوسا: الغورغون

كان كريتوس سيترك هيرا تعيش وشأنها دون مشاكل، ولكنها تأثرت كثيرا بموت هركليز وقامت بنعت الفتاة باندورا مفتاح صندوق قتل الآلهة بالعاهرة. مما جعل كريتوس يستشيط غضبا و يقتلها فورا.. منهيا حياة كل المحاصيل والنباتات من أوليمبس للأبد .

هركليز ” قاتل الأسد النيمي “

هركليز كان أسطورة إسبرطة التي لاتقهر،  كما أنه هو الوحيد هناك الذي كان ينتمي لصنف البشر الخالص. لأنه لم يكن إلها كاملا بل نصف إله.

كان من أكثر الأعداء أناقة وأكثرها وحشية من ناحية المظهر والأبعاد. فعندما دخل كريتوس إلى بهو هيرا طالبا منها العون للتخلص من زووس رفضت الأمر رفضا قاطعا، واستدعت له ابنها هركليز للتخلص منه والقضاء عليه قبل أن تطال يداه زووس. كان هركليز ضخما بحق، فقد كان كريتوس إله الحرب أمامه مجرد قزم فقير.

blank
أسطورة إسبرطة التي لا تقهر

كان يرتدي رأس أسد فضية ودرعا فضي حربي نقي. ومع قبضتي الحديد المصبوبتان على شكل وجه أسد نيمي، والذي قتله هركليز في مهمة سابقة. – أكاد أقسم أن أبعاد هركليز في لعبة إله الحرب كانت أفضل بكثير من أبعاده ومظهره في شتى الافلام التي جسدت بطل الإغريق المقدوني -.. أيضا، كان يغار بشدة من شقيقه من الأب كريتوس، وأراد التخلص منه بحجة أنه المفضل عند زووس.. وأن زووس لايرى غيره في أوليمبس. 

أراد قتله أيضا من أجل الحصول على منصب إله الحرب.. والذي تقلده كريتوس بعد قتله لأريس.

بصفة عامة الحجم ليس مهما في لعبة إله الحرب.. لأن كريتوس قتل هركليز أمام أنظار أمه هيرا بطريقة بشعة.. وحطم وجهه وشوهه تماما.  وبالرغم من ذلك، ظهر هركليز ندا قويا للغاية، واستطاع فقط بقبضتيه أن يقتلع أرض ساحة المعركة كلها ويرفعها بكل سهولة.

الوحش العظيم ” تمثال رودس “

تمثال رودس لم يكن إلها، بل كان تمثالا عظيما مصمما لإله الشمس هيليوس. يتجاوز طوله طول برج إيفل بكثير، وقد دب فيه زووس الحياة بواسطة قدرته السحرية.. أملا منه في إيقاف كريتوس عند حده، وكان هذا في الجزء الثاني من اللعبة.

صراحة تعتبر مواجهة هذا التمثال من أكثر مواجهات الوحوش إمتاعا وإثارة من بين تلك المواجهات التي خضتها في كل ألعاب الفيديو التي ختمتها.

blank
تمثال رودس، دب فيه زووس الحياة أملا في إيقاف كريتوس

تطلب القضاء عليه الكثير من الجهد، وأيضا القوة. ولو لم أنس الوقت؟.  ولو لم يكن كريتوس.. والذي كان بحجم البشر العاديين يمتلك قوة إله، لما كان استطاع أن يوقف هذا التمثال الذهبي وينهيه تماما.

فقد كانت خواص زووس تعبث في هيكله من الداخل،
وتحثه على ملاحقة كريتوس أينما حل. كان حجمه مهولا ولما كنت سأستطيع إيقافه أبدأ دون استخدامي لنصل أوليمبس العظيم .

الكميرا

وحش الكميرا الأسطوري، هو وحش قوي للغاية ومشهور في الحضارة الإغريقية.  يمتلك رأس أسد، وجسد عنزة،  وذيل أفعى تنفث النيران.

وكان لابد له من الاصطدام بإله الحرب خلال جولته الطويلة في غمار الحضارة الإغريقية.. من أجل إيقافه وإثنائه عن دماره الذي لايتوقف.

blank
كريتوس في مواجهة وحش الكميرا

بصفة عامة خيب هذا المخلوق الضعيف ظني، وقضيت عليه بسرعة شديدة للغاية،  وحطمته باستخدام أنصال أوليمبس .

سيربيروس ” كلب حراسة بوابة العالم السفلي “

سيربيروس هو كلب متوحش،ضخم البنية، يمتلك ثلاثة رؤوس متصلة في نفس الجسد.

واجهته أيضا في الجزء الثالث من اللعبة، وكان يمنعني صراحة بكل جهده من إكمال ما أتيت لأجله، ومن المرور نحو جحيم هاديس لقتله.

blank
كلب حراسة العالم السفلي

كان مثيرا للشفقة أيضا وحطمته بسهولة، إلا أنه صراحة كان أصعب بكثير من عاهة الكميرا .

إقرأ أيضا : لمحات من المعتقدات الدينية لقدماء اليونان

العدار

في مغامرة كريتوس أثناء تحالفه مع آلهة الأوليمب وردت له رسالة سرية من إله البحار بوسيدون.. يشكو فيها من وحش جبار يمتلك ثلاثة رؤوس يعيث في بحاره ومحيطاته طغيانا.. ويقتل كل البحارة،  معترضا كل السفن المرسلة من اليونان، وأن على كريتوس إيقافه للأبد.

blank
وحش جبار يعيث في البحار فسادا

يمتلك العدار قدرة مذهلة على معالجة كافة أطرافه المصابة. بصفة عامة كان خصما جيدا للغاية، وقويا وكان يستحق أن يعيش. قضي عليه كريتوس وبذلك قد نال إعجاب سادة أوليمبس أكثر .

أريس ” إله الحرب السابق “

أريس كان إله الحرب، وهذا قبل أن يخونه كريتوس ويقتله. كان أريس قوة مطلقة لا يمكن لأحد أن يوقفها، حتى أنه قتل كريتوس.. ولكن هاديس أعاده للحياة مجددا من العالم السفلي ليقضي عليه.

أريس كان أيضا ابن زووس، وانقلب عليه بسبب خلافات معقدة. لم يكن زووس قادرا على إيقاف أريس وحده.. لأن منصب إله الحرب هو الأقوى بين جميع آلهة الأولميب العظمى.

blank
أريس : إله الحرب السابق

كان أريس مغرورا ومندفعا بقوته الجبارة، والذي كان يلوح بها على الدوام في وجوه سادة أوليمبس متوعدا إياهم، ولكن بعد أن فتح كريتوس صندوق باندورا وحصل على القوى التي فيه.. والتي تستطيع قتل إله،  أنهى هنا أسطورة أريس للأبد، وأخذ منصبه وعرشه وأيضا نسائه .

بالدور أو بلدور ” السترينجر “

في الجزء الرابع من ملحمة إله الحرب أنجب كريتوس إبنا من زوجته التي لاقت مصرعها فيما بعد. وكان في مهمة مع ابنه ذاك لنثر رفاتها على أعلى جبل في العالم بناءا على وصيتها.

تخلى كريتوس في هذا الجزء عن دمويته، وأصبح أكثر تريثا وهدوءا ليلهم ابنه نحو الطريق الصحيح. ويعتبر بالدور أو الغريب أقوى عدو مطلق واجهته أثناء مغامرتي رفقة إله الحرب في الحضارة الإسكندنافية برمتها.

blank
بالدور : الإبن العاق

عينه أودين ليكون رسولا لتصفية الحسابات بينه وبين أعداء الحضارة، وعند علمه بوجود كريتوس مخرب أوليمبس كان من الواجب إرسال الغريب إليه ليؤدبه ويرسله لعالم فالاهالا الأبدي.  كانت قوة بالدور تكمن في عدم شعوره بالألم مطلقا. قام كريتوس بضربه مرارا، وحطم به الجبال والصخور.. إلا أن الأخير لم يكن يشعر بشيء مطلقا، وكأنه لم يتأذ من الأساس بل كان يتسلى. وقوته تلك كانت بفضل أمه فريا.. والتي منحته إياها لتجعله صامدا في وجه أعدائه.

إقرأ أيضا : غرائب من التاريخ 2 : الحضارة الإغريقية

عامة بالدور كان عاقا بشدة،  وكان ناقما على أمه لأنها منحته تلك القوة.. وحرمته من الشعور مثل أي مخلوق، وكان يبحث عنها لقتلها والانتقام منها.

بالدور قتل على يد كريتوس بصعوبة بالغة، وقد رشح عالميا بالفعل من قبل كل الجيمرز بأنه يعد من أقوى الخصوم التي يمكن أن تواجهها يوما ما وأنت تلعب .

أخوات القدر ” كلوثو ، لاشيس ، أتروبوس “

أخوات القدر كن سببا في إزهاق الكثير من أرواح فيالقة أسبرطة.. والذين كانوا يرسبون في اختباراتهن المميتة لتغيير قدرهم.

كانت الشقيقات الثلاثة يتمتعن بقدرة فريدة على تجسيد القدر والتحكم فيه،  وكن سببا كافيا لجعل كريتوس يغير قدره ويعود للحياة ليقتل زووس. كانت قوتهن عظمى بشكل لا يصدق،  لم يسبق لأحد أن واجههن من قبل وعاش ليروي ذلك. كل الزعماء والحكماء في أوليمبس يتسابقون للوصول إليهن .. لتغيير قدرهم السابق. زووس وحده هو من يتحكم فيهن.

blank
أخوات القدر

قام كريتوس بقتلهن شر قتلة، واستطاع أن يلج بقوتهن في أبعاد الزمن لإثناء زووس عن قتله وعاد ليهزمه .

فريا ” والدة بلدور “

فريا داخل اللعبة مرتبطة بالأمومة والقدرة على التنبؤ، كما أنها تعد شخصية رئيسية مهمة للغاية داخل ملحمة راجناروك العظمى. فقد برع استديو سانتا مونيكا مخترع لعبة إله الحرب في صب تلك الشخصية الفريدة جيدا.. كواحدة من الآلهة الإناث في ملحمة راجناروك. تمتلك قدرة رهيبة على التنبؤ، وأيضا على صناعة الأحاجي السحرية المتقنة. ولقد ساعدت أتريوس وأبيه كريتوس كثيرا في بداية اللعبة.

blank
فريا : رمز الأمومة ولها القدرة على التنبؤ

إلا أنها سرعان ما انقلبت عليهم بسبب قتل كريتوس لإبنها بلدور.

فريا هى المسؤولة عن الخاصية التي يعاني منها بلدور، والتي تجعله لا يشعر بالألم مهما حدث له. ولقد فعلت ذلك لتجعل ابنها أقوى في القتال، ولتجعله خصما عنيدا لا يقهر ولا يشعر بضربات الأعداء. إلا أن الإبن العاق بلدور كان متوحشا للغاية ولا يعرف الرأفة ولو بأمه، وقد واجهها واتهمها بأنها حرمته من المشاعر التي يشعر بها كافة من حوله، وجعلته كائنا عديم الإحساس..

وبناءا على ذلك هجم بلدور على أمه وحاول قتلها. إلا أن كريتوس تدخل في الوقت المناسب وقام بقتله مما جعل فريا تغضب عليه، وتعلن الحرب ضده لأنه قتل ابنها بالرغم من محاولته لإيذائها .

ثور ” الإله البدين “

ثور واحد من الآلهة الأكثر تعقيدا في عالم سانتا مونيكا الفريد. حيث ظهر لنا على نقيض التوقع تماما، بدا بدينا وممتلئا البنية بشكل مفرط.. وليس كما توقعه البعض بجسد صحي مفتول العضلات. والحق يقال أن أسطورة الحضارة النوردية تذكر ثور بتلك الهيئة فعلا.. وكان بعيدا تماما عن تلك التصورات المثالية لجسده. وإن أغلب رجال الفايكنج الجبابرة كانوا يعشقون الطعام بشكل مبالغا فيه.. مما أثر ذلك في النهاية على رشاقتهم.

blank
ثور : العدو الرئيسي لكريتوس
إقرأ أيضا : الهينثرية

ثور هو العدو الرئيسي لكريتوس في إله الحرب راجناروك. هو ابن أودين، بمطرقته السحرية فإن ثور يمتلك قدرات رهيبة لا تقاوم.

عامة لقد فشل في إيقاف كريتوس، وكان صراحة هزليا للغاية وعطوفا أثناء الاقتتال مع إله الحرب في حضارة الإغريق .

سيف ” زوجة ثور “

سيف هي الزوجة الأبدية والوحيدة للعدو الرئيسي في الجزء الخامس ثور. كانت تكن عداء شديدا للغاية لابن كريتوس أتريوس.. لأنها تعرف أنه هو الإله لوكي المسؤول عن الشغب والدمار في الحضارة الإسكندنافية، وكانت تحث زوجها كثيرا على قتله والتخلص منه لتنعم الحضارة ببعض الراحة. كان ثور حكيما كثيرا.. ولم يتوافق أبدأ مع زوجته في قتل الإله لوكي .

blank
سيف : زوجة ثور الأبدية

أتريوس ” إله الشغب والدمار ، ابن كريتوس “

أتريوس هو ذاك الولد الصغير الذي خاض المغامرة مع أبيه كريتوس.. في عنان الحضارة الإسكندنافية.

blank
إله الشغب والدمار

كان الطفل مندفعا للغاية، وكان يجهل كونه إلها إلا بعدما صارحه أبوه بذلك. كان على الرغم من ذلك يمتلك قوة كبيرة للغاية، وهو الذي استطاع أن يمحو قوة بالدور اللاشعورية. والذي مهد لهزيمته على يد كريتوس فيما بعد.

تركه كريتوس في نهاية الجزء ليذهب وليبدأ حياة جديدة رفقة فريا .

أثينا ” إله الحكمة ، رفيقة إله الحرب “

أثينا ضحت بحياتها للأبد من أجل الإبقاء على زووس، ومن أجل حماية أوليمبس من بطش كريتوس.

كريتوس وأثينا كانا يتمتعان بعلاقة إيجابية للغاية،  ولكن تلك العلاقة توترت كثيرا عندما بدأ كريتوس يفكر في الخلاص من والده زووس.. ومن هنا بدأت أثينا تقنعه دون عنف بالإبتعاد عن تلك الفكرة.. والتي ستقضي على أوليمبس كلها عند موت حاميها الرئيسي زووس.

blank
أثينا : رفيقة كريتوس وملهمته التي اضطر لقتلهت مرغما

كان كريتوس على وشك أن يقتل زووس بنصل أوليمبس.. والذي قد جمع فيه كل قوة إله الحرب للإطاحة بزووس، إلا أن أثينا وقفت أمام النصل وتلقت الطعنة عوضا عن زووس.. والذي هرب مسرعا كالجبان قبل أن يلتفت كريتوس إليه.

حزن كريتوس كثيرا عند قتله لرفيقته وملهمته.. التي ساعدته كثيرا حتى اعتلى عرش ملك الحرب وودعها بأسى. إلا أنها أيضا لم تتخل عنه، وظلت بعدها كشبح هائم ترشده وتساعده من أجل قتل زووس والخلاص منه للأبد .

ختاما ..

تعد تلك اللعبة واحدة من أمتع الألعاب في تاريخ ألعاب الفيديو برمتها. وبصفتي عاشقا ولهانا لهذا النوع من الألعاب المثيرة للجدل فإنني أؤكد وأكرر للجميع أن اللعبة مبنية على الأساطير والخرافات من شتى الحضارات القديمة. وأن الآلهة بداخلها، والكلام عنها مجرد خرافة لإشباع الخيال والشغف ليس أكثر، ومجرد استرسال لمجاراة هذا التشويق الخلاب الصادر من ملحمة لعبة إله الحرب.. وأن الله واحد لاشريك له.

لقد استمتعت عزيزي القارىء بختم الأجزاء الخمسة من اللعبة، وكنت محبا للغاية لكل لحظاتها.

لهذا رجاءا أعزائي القراء هل بإمكانكم إخباري بألعابكم المفضلة.. التي تنسون فيها أنفسكم لأجربها؟. هل يمكن أن تدلوني على ملحمة أخرى غير ملحمة الإله الساقط من السماء؟

في انتظاركم .. عمتم مساءا.

ملاحظة : جميع حقوق المقال محفوظة لموقع كابوس . لا يحق لأي شخص كان النقل الحرفي أو المرئي للمقال المنشور دون إذن مكتوب من إدارة الموقع . وتترتب المسائلة القانونية المنصوص عليها على كل مخالف للتنبيه المذكور .

المزيد من المواضيع المرعبة والمثيرة ؟ّ تابعنا هنا
المصدر
KratosGod of warHermesHadesBaldurHeraAresHerculesFreyjaPoseidonThorGod of war 2

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

25 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
25
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك