تجارب من واقع الحياة

اختنق

بقلم : تالا – سوريا

أشعر بشيء عالقاً في حلقي و صدري يكاد يقتلني
أشعر بشيء عالقاً في حلقي و صدري يكاد يقتلني

مرحباً ،  أنا فتاة عمري ٢١ عام ، منذ عمر ال ١٥ تعرفت على شاب أصبح كل حياتي و كل شيء ، هو كان حنون جداً و طيب و كريم عوضني عن قساوة حياتي مع عائلتي التي أندم أني خُلقت أبنة لهم ، أنا أناديه بأبي لأني مفتقرة لمشاعر الأبوة ، لأن لدي أب قاسي و ليس له علاقة بالأبوة ، و هو أصبح يناديني بطفلتي أغلب الأوقات ، في سنة ٢٠١٧ تقدم لخطبتي رغم وضعه المزري فهو مسؤول عن أهله لأن والده شهيد و أخاه الأكبر بالجيش ،

المهم لم تتم الموافقة من قبل قاسي القلب هذا لأنه أكتشف أنني لدي معرفة مسبقة به ، و لكنه لم يتخلى عني و ازداد تعلقاً بي ، و في ٢٠٢٠ م تقدم مرة أخرى لي و تمت الخطبة بفضل الله وأصبحت أسعد الناس به ، و لكن اليوم التحق بالجيش و أنا اشعر بالاختناق ، أشعر بالضياع و لا أعلم كم سيغيب ، لا أحد يهتم بي غيره ، ذهب و هو خائف و قلق علي و لكن لا يمكنه عدم الذهاب ، أرجوكم قولوا لي ماذا افعل ، كيف أقضي وقتي بدون هذا التفكير الذي حتماً سيقتلني ؟ أشعر بشيء عالقاً في حلقي و صدري يكاد يقتلني ،

آسفة على الإطالة ، و لكن لم أظهر لأحد ما أشعر ، و أنا منذ أول يوم سأموت من البكاء و القهر و الخوف عليه ، أرجوكم ساعدوني.

 

تاريخ النشر : 2020-06-22

مقالات ذات صلة

11 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى