العراف

التعايش مع عدوك

بقلم : مصطفى

 

السلام عليكم
نحن في هذه الحياة قد تفرض علينا أمور لا نريدها وتجبرنا الظروف على أن نتحمل عدو في مكان ما أو بالقرب منا سؤالي اليوم هو :

كيف نتعايش مع عدو لنا ؟

في حالة أنك حاولت أن تنصح هذا العدو وتتسامح معه وهو يقول لك أنه يحترمك ويحبك ولكن أفعاله تخالف أقواله والمعنى من ذلك أنه يكون ذو وجهين ، يبين لك أنه يحبك ويقبل بنصيحتك وقلبه يتمنى لك الشر ويظهر لك ما لا يبطن ، و هو يستمر في إيذائه المتعمد والمستمر لك و يحاول الإضرار بك بكل طريقة أو فرصة تأتيه ! كيف تتعايش معه ؟ أو كيف تثق به ؟
وما هي الطريقة الصحيحة في التعامل معه ؟

في انتظار ردودكم

تاريخ النشر : 2018-11-10

مقالات ذات صلة

40 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى