تجارب من واقع الحياة

التفريق بين الأبناء

بقلم : تشورنغ – مصر

أنا وحيدة بين أخوتي و والدي يفضلونهم علي
أنا وحيدة بين أخوتي و والدي يفضلونهم علي

حسناً ، لا أعلم من أين أبدأ ، مشكلتي هي تفريق والدي بيننا أنا و أخوتي ، يعني هما يحبان هذا أكثر من ذاك ، والدي يحبان أخوتي أكثر من مني ، في بداية كنت أظن أنني مخطئة ، لكن حدث أكثر من موقف يؤكد ذلك ، حسناً سأعرفكم على نفسي ، أنا فتاة خجولة و لا تحب التحدث كثيراً ولا أن أطلب أي شيء من شخص و لا تحب المشاكل ، نادراً ما أدخل في شجار مع أخوتي و الجميع يعرف ذلك ، وعندما أتشاجر مع أخوتي دائماً يقف والداي في صفهم رغم أنهم من ظلموني ،

ليس هذا فقط فدائماً ما يشتريان لهم هاتف أو ملابس وعندما يصل الدور لي يقولان أنهما ليس لديهما مال كافي أو هناك شخص يريد منهما المال ، أنا وحيدة بين أخوتي ، لدي هاتف قديم طراز ، حسناً هاتف ليست مشكلة ، مشكلتي أن أمي تشفق علي و كأنهم جلبوني من ميتم ، دائماً ما تقول عني أنني مجنونة أمام أخواتها و توصي أختي الكبيرة على أنني مجنونة ، أنا تجاوزت هذا ، لكن أخوتي أصبحوا يتمردوا ضدي و لا أحد يحترمني منهم و أنا لا أرد عليهم لأني أعرف نهاية ما الذي يحدث ،

مع كل هذا أحاول أن أكون أبنة جيدة ، لكني لا ألقى أي تحسن في معاملتهم معي ، في شهر رمضان دائماً أنا وحيدة بين أخوتي التي تساعد أمي أما هم يبقون نائمين حتي مغرب ، لكن عندما أمتنع عن تحضير الفطور تقول لي أمي : لماذا لا تريدين تحضير فطور ، ما الذي سيأكله أخوتك ؟ فكرت بأخوتي و لم تفكر بي ، تتخيلوا شعوري ، هذا هي حياتي منذ سنتين و لا أحد يشعر بي.

برأيكم من هو المُخطئ أو ما الذي سأفعله أو كيف سأوصل حياتي ؟.

تاريخ النشر : 2020-11-03

مقالات ذات صلة

16 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى