منوعات

الجميلة والوحش القصة الحقيقية

بقلم : نور الهدى الاخضرية – الجزائر

ماذا لو تزوجت فتاة برجل لم تره قبلا وعندما يدخل عليها تكتشف انه وحش!
ماذا لو تزوجت فتاة برجل لم تره قبلا وعندما يدخل عليها تكتشف انه وحش!

عندما كنت صغيرة كنت مولعة بالرسوم المتحركة كثيرا (ومازلت الى الآن) كنت احب كل الاميرات والشخصيات خاصة اميرات القرون الوسطى مثل سنوايت و سندريلا و الجميلة النائمة واعتقد ان كل الفتيات يشاركنني ذلك ، لكن ونحن صغار لم ندرك حقيقة هذه القصص ولا المغزى الذي تدور حوله القصة ورغم التغيير الذي يطرأ على هذه القصص ليناسب الاطفال الا ان هذه القصص لا تخلو من جانب مظلم خفي ورائها أو قصة حقيقية غريبة لا تصدق حرفت لتصبح أكثر قبولا عند الناس وقد اكتشفت صدفة حقيقة إحدى هذه القصص والتي جرت أحداثها خلال القرون الوسطى لتصبح فيما بعد من أشهر قصص الرسوم المتحركة وخاصة قصص والت ديزني .. اذن فلنتعرف على قصتنا هذه.

blank
رواية للكاتبة غابرييل سوزان دي فيلنوف

في منتصف القرن الثامن عشر وتحديدا عام 1740 تم نشر رواية للكاتبة غابرييل سوزان دي فيلنوف بعنوان الجميلة والوحش والقصة كما هو معروف تدور حول فتاة جميلة تتزوج رغما عنها بوحش أو مسخ مخيف لكنها تحبه فيما بعد ويزول عنه السحر الذي حوله الى مسخ ويعيشان في سعادة الى الابد ، القصة كتبتها الكاتبة في فترة عرفت ظلما للنساء خاصة في الزواج وعدم الاخذ برأيهن فيه وتزويج الفتيات رغما عنهن فكانت الرواية بمثابة تنديد بهذه الممارسات ، لكن من أين حصلت الكاتبة على فكرة الرواية ؟ وهل هي من بنات افكارها وحدها؟

قطعا لا ، بل هي قصة حقيقية حدثت قبل ذلك بحوالي قرن من الزمان وقد تناساها الناس لكن الكاتبة أعادت احيائها وركزت على الفتاة الجميلة والمعاناة التي عانتها في تقبل شكل زوجها الذي تزوجته رغما عن ارادتها ، لكن نحن اليوم سنغير تركيزنا الى الوحش نفسه لانه هو صاحب المعاناة الحقيقية .. واليكم القصة الحقيقية.

blank
فرط نمو الشعر حالة نادرة تتمثل بنمو الشعر بكثافة في اماكن من الجسد من غير المفترض ان ينمو فيها الشعر .. وللاسف ليس لها علاج حتى يومنا هذا

في عام 1537 ولد صبي صغير يدعى بيتروس غونسالفوس بمنطقة تنريف التابعة لجزر الكناري ، الطفل الصغير لم يكن طبيعيا مثل بقية الاطفال بل كان يعاني من مرض نادر جدا وغير معروف خاصة في تلك الفترة انه مرض ( hypertrichosis ) او ما يسمى فرط نمو الشعر او ما يطلق عليه ايضا اسم متلازمة المستذئب ، فالصبي كان الشعر يغطي كل انحاء جسمه فاحتار الناس في أمره ولم يعرفوا هل هو انسان ام حيوان أم مسخ .

تمت معاملة بيتروس منذ طفولته كوحش صغير وعندما بلغ العاشرة تم سجنه داخل قفص حديدي وتم منحه طعاما مثل طعام الحيوانات ، وفي افريل من عام 1547 تم ارسال الصبي بيتروس الى البلاط الفرنسي كهدية للملك هنري الثاني خلال تتويجه ملكا على فرنسا، فقد جرت العادة في ذلك الزمان العجيب ان يتباهى الملوك بممتلكاتهم من الحيوانات الغريبة والمسوخ والاشياء العجيبة والمفاخرة بامتلاكها ، لذا عند وصول بتروس الى فرنسا سجن داخل أحد الدهاليز المظلمة وهناك اجريت عليه ابحاث كثيرة من قبل اطباء كثيرين الذين لم يشاهدوا مثل هذا الكائن من قبل وشكوا في كونه حيوانا متوحشا.
وبعد الكثير من التجارب نطق بيتروس باسمه وتمت ترجمة اسمه الى الفرنسية وانتهت الابحاث على ان بيتروس هو انسان طفل يبلغ عشر سنوات فوافق الملك على اطلاق سراحه وكذلك ارساله الى المدرسة رغم شك الملك في قدرة الطفل على التعلم.

استطاع البيتروس التعلم ، وتعلم اللغة الفرنسية وأصبح مشهورا في البلاط الملكي الفرنسي وقد جعله الملك كوسيلة للترفيه واضحاك ضيوفه والترويح عنهم.

blank
بيتروس غونسالفوس .. أصبح مشهورا في البلاط الملكي الفرنسي

وقد سمح لبتروس بارتداء ملابس النبلاء وتناول الطعام المطبوخ بدل اللحم النيء الذي قدم له سابقا كل هذا مقابل ان يعاملوه كحيوان بشري اليف تابع للملك وكوسيلة ترفيه وقد لقب بالرجل النبيل المتوحش.

بعد وفاة الملك هنري وتولي زوجته كاثرين دي ميديتشي الحكم قررت هذه الملكة قرارا غريبا وهو أن تزوج الوحش الاليف بيتروس من احدى الفتيات من اجل خلق اطفال آخرين بنفس التشوه فبدل وحش واحد تتوفر لها عدة وحوش صغيرة مسلية ومضحكة تتسلى بها مع رفقائها في البلاط الملكي، وبعد بحث بسيط وجدت الملكة ضالتها في ابنة أحد الخدم البسطاء وهي فتاة جميلة وذات اخلاق عالية تدعى كاثرين أيضا ، قررت الملكة تزويج كاثرين مع بيتروس لكن كاثرين الجميلة لم ترى شكل زوجها المستقبلي ابدا لكنها لم تستطع الرفض لان القرار قرار الملكة ولا رجعة فيه.

تم الزفاف والتقت كاثرين بزوجها بيتروس فكانت الصدمة كبيرة عليها ولم تستطع فهم ما جرى ولم تستطع حتى الرفض فهذا امر الملكة ، حزنت واكتأبت ولم تدري ما تفعل اما بيتروس فقد عرف حزنها وخيبتها فيه فلم يفعل شيئا بل ترك لها الغرفة وتركها بسلام تلك الليلة ولم يزعجها ابدا.

blank
كاثرين فتاة جميلة تفاجأت ليلة الزفاف بشكل زوجها المخيف

مع مرور الوقت تعودت كاثرين على بيتروس خاصة وانه كان شخصا هادئا لطيفا فعاشت معه ولم تتذمر بل انها انجبت منه سبعة أطفال اربعة منهم لهم نفس حالة والدهم والبقية كانوا اطفالا عاديين ، استمر زواج كاثرين وبتروس لمدة 40 عاما رغم اختلافهما الا انهما تقبلا حياتهما وعاشا مع بعضهما في وئام.

بعد هذا الزواج حصلت الملكة على مرادها وهو وحوش اليفة أخرى فقامت بارسال بيتروس واطفاله في جولة في انحاء اوروبا حيث تنقل بيتروس وعائلته الى مختلف القصور الملكية لمشاهدته هو واطفاله المشوهين وقد تم اجراء الكثير من الابحاث عليهم للتأكد من أنهم بشر أم لا.

blank
انجبت كاثرين طفلين يشبهان اباهما

في عام 1591 اجبر بيتروس على الهجرة مع عائلته الى دوقية بارما بايطاليا وهناك تملكتهم عائلة فارنيزي وعاملتهم وكأنهم ممتلكات شخصية خاصة وتم توزيع أطفاله كهدايا على عدة عائلات من النبلاء.

في نهاية المطاف وبعد سنين من التنقل من بلاط الى أخر استقر بيتروس بمدينة كابوديمونتي الايطالية وحسب سجلات المدينة فقد توفيت زوجته كاثرين عام 1623 اما بيتروس فلم يعرف تاريخ وفاته ابدا فهو لم يعتبر من البشر ولم يسجل وفاته في السجلات .

كانت نهاية هذه القصة التي عرفت فيما بعد بقصة الاميرة والوحش ذات نهاية مأساوية عكس القصة التي انتشرت فيما بعد والتي ركزت على الزوجة الجميلة واهملت دور الوحش الذي عانى من نظرة البشر العنصرية لشيء ليس له ذنب فيه ابدا ، فأطفال بيتروس شردوا بين العائلات الثرية واعتبروا كوحوش اليفة مثل والدهم وهو توفي دون ان يحظى بصفة البشر والانسانية.

blank
في المرة القادمة التي تشاهد فيها فيلم الحسناء والوحش تذكر ان القصة ليست خيالية تماما

كانت هذه هي القصة الحقيقية لواحدة من أشهر قصص الرسوم المتحركة وجميل انهم غيروا بعض تفاصيل القصة لتكون بنهاية سعيدة عكس القصة الحقيقية.

اتمنى ان تكون القصة قد اعجبتكم رغم مأساويتها فبيتروس عاش في زمن لم يفهم ولم يتناسب مع حالته المرضية ورغم قصة زواجه الغريب الا انه على الاقل وجد زوجة مخلصة عاشت معه الى النهاية.

كلمات مفتاحية :

– Petrus Gonsalvus

تاريخ النشر : 2021-07-19

مقالات ذات صلة

43 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى