تجارب ومواقف غريبة

الجني العجوز في الوادي المخيف

 
بقلم : صدام الاغبري – اليمن

 

كيف يريد العجوز في هذا الوقت الذهاب الي ذلك المكان ..
لا اعرف كيف ابدا هذه القصه ولكن سوف احاول ان اكتبها لكم كما سمعتها من صاحبها .

 

هذا الشخص يمتلك دراجه ناريه يعمل بها لنقل الركاب الى قراهم بسب ان السياره لا تستطيع نقلهم الى بعض الاماكن بسبب وعورة الطرق والمسافه البعيده ، وكان يعمل ليلا داخل المدينه ونهارا ينقل الركاب الي الاماكن البعيده .

 

وفي يوم ما كانت الساعه تقريبا الثانيه ليلاً ، كان صاحب الدراجه في السوق ينتظر احد الاشخاص حتى يقوم بايصاله للمكان الذي يريده ، اتى شخص عجوز يحمل على ظهره الاشياء التي اشتراها من السوق وقال لصاحب الدراجه اوصلني لقريه فلان ، وكانت بعيده كثيرا هذه القريه . استغرب صاحب الدراجه  كيف يريد العجوز في هذا الوقت الذهاب الي ذلك المكان البعيد ؟! ، فتردد قليلا وقال للعجوز لا اقدر ، فعرض العجوز ضعف المبلغ الذي يأخذه صاحب الدراجه في النهار لتلك القريه ثم وافق على ايصاله .

 

صعد العجوز ، وكان صاحب الدراجه يقود بهدوء حتي لايسقط ذلك العجوز لانه كان كبيرا جدا بالسن ، واثناء السير في منتصف وادي مظلم لاحظ صاحب الدراجه هدوء هذا العجوز ، فقال ساكلمه قليلا لكي نتسلى بالطريق ، سال صاحب الدراجه العجوز ماذا كنت تعمل طوال اليوم حتى تاتي في اخر الليل وتشتري من السوق وتعود للقريه ؟ فلم يجب العجوز بكلمه .

 

ظن صاحب الدراجه انه لم يسمع .. فاعاد السؤال بصوت مرتفع ولكن العجوز لم يجب عليه ، خاف صاحب الدراجه والتفت للوراء فلم يجد العجوز ، فاوقف الدراجه بقوه حتى انه كاد ينقلب .

 

قال لي صاحب الدراجه ، المشكله اني في وادي مرعب ولا يوجد فيه اي شخص ، لكن تماسكت ودرت بالدراجه للوراء حتي اعود للسوق فاطلقت اقصى سرعه وانا اقراء القرآن ، واثناء السير لاحظت هذا العجوز واقفا في وسط الطريق فايقنت انه جني ، فاغمصت عيوني لثوان وزدت السرعه حتى خرجت من الوادي ، ثم شعرت بيد تمسك كتفي فتجمدت اعصابي ودمي بل جسمي كله ، فاصطدمت بصخره ادت الى انقلاب الدراجه ودخلت في غيبوبه لم افق منها الا في المستشفى .

 

لااعرف ماذا حصل بعد الانقلاب او من قام باسعافي ، ولكن في المستشفى قالوا لي انه هناك شخصين وجداك مرميا في وسط الوادي فقاما باسعافك ، وهذا ما صدمني اكثر رغم اني متاكد اني قد خرجت من ذلك الوادي . كيف وجدوني هناك هل ذلك العجوز اعادني ام انني كنت في حالة لاوعي بعد الانقلاب فعدت للوادي لانني كنت اظن انني في طريق السوق ، وهذا احتمال ضعيف .

 

قمت انا بزيارة هذا الشخص في المستشفى وهو مليء بالجروح والكدمات .

 

تاريخ النشر : 2015-06-29

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
21
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك