سينما ومرئيات

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن

بقلم : المغتربة – الكويت

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
بنجامين بوتن .. شخص تسير حياته بشكل معكوس

هل شاهدتم فيلم the curious case of benjamin button -الحالة المحيرة لبنجامين بوتن- ؟ هذا الفيلم شاهدته منذ فترة و لا أدري لماذا علقت أحداثه في ذهني ، و أعتقد أن أي شخص شاهده سوف تنتابه نفس تلك المشاعر .

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
الممثلين براد بيت و كايت بلانشت
الفيلم فلسفي يلمس وجدانك .. أحداثه غريبة تحرك فيك مشاعر متناقضة . قصة شاعرية تثير الفضول و الحزن و أنت تتابع أحداثها المعكوسة . أحداث تدور في اتجاهين مختلفين . الممثل -برادبيت- يقوم بدور بنجامين و حبيبته دايزي تقوم الممثلة الجميلة -كايت بلانشت- بدورها .

الرواية الأساسية

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
الساعة تدور بالعكس

بدأ الفيلم بمشهد -ديزي- و هي على فراش الموت و معها ابنتها ، كانت تخبرها بحقيقة هوية والدها .. بدأت بسرد قصة الأب الضرير الذي ذهب ابنه للحرب و لم يعد ، و الذي قام بصنع ساعة عملاقة ثم وضعها في محطة القطارات و لكن عند تشغيلها يكتشف الناس أنها تدور بالعكس .. هذه لم تكن القصة الرئيسية لكنها تمهيد للرواية الأساسية .

البداية

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
ولد على شكل طفل بملامح شيخ
القصة تبدأ عندما ولد هذا الطفل الشيخ –بنجامين- بملامح هرمة مخيفة ثم تموت أمه بعد وضعه مباشرة .

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
المرأة الزنجية قامت برعايته

لم يستطع الأب تحمل الصدمة ليذهب و يرميه عند أحد دور المسنين فتجده راعية المكان و هي امراة زنجية و تقرر الاحتفاظ به رغم معارضة زوجها ، فتتبناه و تربيه و تحنو عليه . شكل هذا الرضيع مثير للدهشة لكل من يراه لأول مرة ( طفل بملامح شيخ ) ..

الطفل المسن

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
بنجامين فوق الكرسي المتحرك
يكبر بنجامين وسط العجزة و المسنين و هو أيضا شكله لا يعكس عمره الحقيقي .. طفل في شكل عجوز مسن على كرسي متحرك .. شعيرات بيضاء قليلة تغطي رأسه و وجهه مليئ بالتجاعيد لكنه مجرد طفل عمره 7 سنوات .. سوف تنتابك حالة من الحزن العميق و الشفقة على هذا الطفل .. لكن مع مرور الأيام و السنوات تتحسن حالته شيئا فشيئا ..

الوقوع بالحب

الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
دايزي و بنجامين الطفل بجسم رجل مسن
يقابل دايزي الطفلة الملاك التي تأتي لزيارة جدتها المقيمة في دار المسنين .. دايزي كانت أول فرحة تدخل على قلب الطفل الشيخ و هي الوحيدة التي أحست بوجود طفل وراء كل هذا الكم من التجاعيد ، ليصبحا حبيبين فيما بعد ..
الحالة المحيرة لبنجامين بوتن
بنجامين و دايزي و هما يبدوان في عمر متقارب ..

تكبر دايزي في تسلسل السنوات و يصغر بنجامين ليلتقيا في الوسط شابين و حبيبين .. و يستمر خط حياتهما في السير في خط معاكس لتصبح هي عجوز و يعود بنجامين شابا في مقتبل العمر ..

المقطع الترويجي للفيلم .. من انتاج عام 2008 ..

الخاتمة

قصة محزنة و مؤثرة غير عادية بالمرة .. أحداث في غاية الاتقان و الإبداع .. أنصح الجميع بمشاهدته .

تاريخ النشر : 2015-05-10

المغتربة

الكويت

مقالات ذات صلة

46 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى