تجارب ومواقف غريبة

الرجل ذو المصباح

بقلم : قناص عبدالله – اليمن

قصة حقيقية!!

ذات ليلة كان هناك مجموعة من الشباب يقودون سيارة على إحدى الطرق الجبلية القريبة من قريتنا، وفجأة رأوا ضوء خافت كضوء المصباح فتجاهلوه ضناً منهم انه رجل قادم الى قريتنا من إحدى القرى المجاورة، ولكن الضوء الغامض اقترب منهم وازدادت قوته ثم ابتعد وانخفضت قوته، ثم تغير الى اللون الاحمر ثم الاصفر ثم الأخضر ثم البرتقالي ثم تغير على شكل ضوء دراجة نارية ثم على شكل ضوء سيارة ثم على شكل ضوء قداحة ثم على شكل ضوء مصباح يدوي ثم عاد إلى شكلة المألوف ضوء المصباح (الفانوس) ولم يتمكنوا من تمميز شكله او مظهره الا بعد وقت عصيب..
الشباب لم يكونوا مسرورين للمنظر وأخيراًًقرروا أن يتبعوا مصدر هذا الضوء الغامض الذي يتبعهم اينما ذهبوا
وبينما هم يطاردون هذا الضوء بدا لهم وكأنه رجل يحمل مصباح ولكنه ليس له أرجل ولا ملامح وجه! كان الرجل الغامض ذو المصباح قد تغير شكله فجأه الى أسد فلم يلقي الشباب له بالاً ثم تحول الى شكل فيل ثم حمار وتحول إلى اشكال حيوانات عديدة ولكن هؤلاء الشباب الشجعان لم يخافوا وأخيراً تحول هذا الرجل ذو المصباح الى شكل جنازة والقى بنفسه على الطريق وعندما شاهد الشباب هذا المنضر أغمي عليهم من شدة الخوف..
وتم العثور عليهم بداخل سيارتهم على الطريق..وهم في حالة من الغيبوبة
وبعدما استيقضوا رووا لنا قصتهم المخيفة هذه وقرروا إلا يتبعوا أي مصدر ضوء مره أخرى حتى لايصادفوا الرجل ذو المصباح او كما نسميه نحن”المسرّج أو المضوي”
وقد تكررت مشاهدات هذا المخلوق أو الرجل حامل المصباح كثيراًً في الآونة الاخيرة وقد رأى هذا المخلوق الكثير من الناس وسائقي السيارات ومنهم أبي عندما كان عائداً الى القرية من مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة التي اقطن وعائلتي فيها..

ختاماً اتمنى ان تنال القصة إستحسانكم وإعجابكم..

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

15 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
15
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك