تجارب ومواقف غريبة

الطريق الأسود !

بقلم : Mostafa Magdy – مصر

صورة حقيقية للطريق الأسود أو طريق المالا نهاية
صورة حقيقية للطريق الأسود أو طريق المالا نهاية

السلام عليكم أصدقاء موقع كابوس ،
سأشارككم قصة غريبة ومثيره نوعاً ما ، ربما تتكرر كثيراً لكن أحداث تلك القصة مثيرة للريبة .
القصة تخص طريق معين يعرفه الكثير من أصدقائي ، وهم من أشاروا لي بهذا الطريق وغرابته ، و يُسمى بالطريق الأسود أو طريق المالا نهاية ، وهو طريق يقبع في جنوب مصر لكنه قديم وقد يمر شهور أو ربما سنين دون أن تمر سيارة فيه ، فهو طريق أسفلتي يحده من الجانبين الجبال وأبراج الكهرباء ، يبدو في بدايته عادي لكن أثناء التعمق فيه يبدو وكأنه يرتفع كجسر مثلاً أو كأنك تدخل في طريق أخر .

القصة الأولى المرتبطة بهذا الطريق ، لا اعلم اذا كانت واقعية أم لا ، لكنها متداولة ، لسيارة كانت تسير بتلك الطريق وقوبلت بهجوم عنيف من الثيران التي ظهرت بشكل مفاجئ
! لكن بطريقة ما هربت السيارة حسب وصف القصة .

والقصة الثانية ، تخص صديقي المولع بالعوالم الخفية و الذي حاول أن يستكشف هذا الطريق من باب الفضول نهاراً وسيراً على الأقدام ! قال : أنه شعر أنه قام بالدخول لمتاهة رغم وضوح الطريق ، فهو طريق أسفلتي ممتد دون حتى جوانب أو منحنيات ، فغريبة تلك المتاهة ! كذلك فوجئ بكمية كبيرة من الأسماك الملقية على الطريق والتي تبدو وكأنها خارج المياه منذ دقائق ، حيث أنها كانت تتحرك ، من أين أتت تلك الأسماك في طريق صحراوي مثل هذا ؟.

ثم عاد سريعاً ، والغريب أن هذا كله في بداية الطريق ، و رغم ذلك شعوره بالمتاهة و أخذ وقت في العودة ، قال لي : شعرت أني في نهاية الطريق وليس بدايته ، ولكن في النهاية عاد سليماً و الحمد لله .

والقصة الثالثة : هي محاولتي لاستكشاف ذلك الطريق أيضاً من باب الفضول بعد القصص التي دارت عنه و ما رآه صديقي ، فهذا الصديق هو من شجعني لاستكشافه معه مرة ثانيه ، وللوصول لهذا الطريق يجب المرور لطريق صحراوي عامر بالسيارات ومن ثم الدخول في طريق معين ثم ذلك الطريق النائي ، فعند دخولنا بالسيارة بداية الطريق توقفنا بالسيارة ، في حقيقة شعرت بالرهبة فالطريق مظلم وغريب حيث أنه كانت تقريباً السابعة مساءً ،

قلت لصديقي : لن نكمل بالسيارة خصوصاً بعد شعورنا بسماع عواء ذئاب كثيرة في بداية الطريق وكانت تعوي كالهائجة ، ثم خرج علينا ذئب عيناه كالوميض ومضيئة بشدة في ذلك الظلام كأنها فلاش كاميرا ، الغريب أنه كان يسير نحونا ببطء ثم انصرف دون أي حركات عدائيه ، لم نستطيع الاستكشاف صراحةً بعد ظهور ذلك الذئب وعدنا بالسيارة سريعاً على الطريق الصحراوي السريع ولم نحاول ولن نحاول استكشاف ذلك الطريق مجدداً ، فيبدو أنه طريق يؤدي للهلاك بالفعل ، والله أعلم .

قمت بتصوير ذلك الطريق لمشاركته معكم ولتروا هذا الطريق المخيف بصوره حقيقية حية قمت بتصويرها في تلك الرحلة الاستكشافية الأخيرة .
 

تاريخ النشر : 2020-06-08

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

22 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
22
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك