تجارب ومواقف غريبة

المس العاشق : الجانب المظلم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته رواد موقع كابوس، أنا اسمي سمية متابعة قديمة جدا لهذا الموقع العظيم. قصتي هي أني مصابة بمس عاشق من سن الطفولة مع الأسف الشديد، وقد استجمعت همتي وشجاعتي علني أستطيع مشاركتكم ما يجول في خلدي..

كنت دائما ما أفكر بالجانب الآخر من الأمور كما يقال “فكر خارج الصندوق”. وبعد تأملي بحالي واستقرائي (طبعا لست باحثة) للتجارب المماثلة لتجربتي من المس العاشق وجدت شيئا يكاد يكون مشتركا.. سواء أكان ضمنيا بين السطور، أم مباشرا ألا وهو التعلق من قِبل الفتاة بالمس. وأطلقت على هذه الظاهرة الجانب المظلم.. لأنه أشبه بثقب أسود يبتلع الفتاة رغما عنها فالعديد من الفتيات قد يشكين من المس.. ولكن لسان حالهن يقول ابق معي أرجوك.

في الحقيقة لم آتِ لأتكلم على لسان أحد أو نيابة عن الممسوسات، لكن سأتحدث عن نفسي والتعليقات مفتوحة للفتيات المصابات الأخريات. أنا بشكل عام وجدت نفسي متعلقة بالمس.. وأخاف أن يتركني، لأنه وبشكل صريح قد غطى جانبا عاطفيا كبير وجوانبا أخرى جسدية خاصة -تفهمون ما أعنيه-. وأعطاني قدرات وهي فتنة لي ومصيبة إن استخدمتها..

إقرأ أيضا : المس الفاسق

أنا أعاني من صراعات بشكل يومي من ناحية التوبة وأنني لا اريد ان أعتاد على وجود هذا المس العاشق وعلى ارتكاب المعصية معه. ووصلت لمرحلة أكره ذاتي وأصابني الاكتئاب واضطرابات جسدية من قولون وضغط. وأحيانا أتشجع وأبتعد عنه وأحيانا أخرى أستسلم عندما يغويني أو يقهرني.

أنا أحتاج حلا فعليا لهذه المعضلة، وأنا هنا لإيجاد هذا الحل لا لشيء آخر. أعلم أن المشكلة هي نفسية غالبا، فظروف البيت معقدة وعلاقتي بوالدي غير سوية من الأساس. وهم – الجن العاشق- ينتهزون الفرص.. فانتبهوا لأنفسكم لأبنائكم وإخوتكم.

وفي النهاية أرجو منكم أن تدلو بآرائكم، والتي سأحترمها جميعها وآخذ بها. وتفيدوني وتنصحوني كيف أمنع المس العاشق من قراءة أفكاري؟ فهو يعرف ما أحب وما أكره ومخاوفي.. ويتلاعب بأهلي لمعاقبتي ويعرف كيف يقهرني لأستسلم وهذا يتعبني ويصدمني.

وشكرا لكم جميعا.. مع دعواتي.

التجربة بقلم : سمية – تونس

23 Comments
الاحدث
الاقدم الاكثر تصويتا
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى