تجارب من واقع الحياة

بالغة ولكنني طفلة

بقلم : ميرا العجيبة – ليبيا

أعيش حياتي بروحٍ طفولية
أعيش حياتي بروحٍ طفولية

أنا فتاة خجولة عزباء ذات أربعة وعشرين ربيعاً ، غير اجتماعية أعيش حياتي بروحٍ طفولية أميل إلى لعب اللعب ومشاهدة كرتون الأطفال ومظهري طفولي جداً بالنسبة لسني .. الفارق هنا هو أنني لا أتصرف مثل الفتيات في مثل عمري فلم أفكر بالزواج في حياتي أو الابتعاد عن أمي حتى أنني لا أخالط الناس ، وأفكاري كلها طفولية وبريئة وصافية أنا لا أعلم إذا كان هذا مرض نفسي أو سلوك طبيعي ..

أرجو أن تفيدوني بنصائحكم وشكراً ..

تاريخ النشر : 2020-06-24

مقالات ذات صلة

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى