تجارب ومواقف غريبة

بيت مسكون في الجزائر

بقلم : thanina – الجزائر

بدأ الجيران يسمعون أصوات ناس يحتفلون و يضحكون و موسيقى تنبعث من ذلك البيت
بدأ الجيران يسمعون أصوات ناس يحتفلون و يضحكون و موسيقى تنبعث من ذلك البيت

 
في الجزائر بالتحديد ولاية بجاية كانت هناك قرية صغيرة تُدعى الريكي ، و في هذه القرية كان هناك بيت لا يسكنه أحد منذ 5 أعوام ، و في أحد الأيام جاء زوجان تزوجا حديثاً و أرادوا أن يشتريا ذلك البيت فتكلما مع صاحبه و اشترياه ، انتقل الزوجان للعيش هناك و لم تكن هناك أي مشكلة ، و تعرفوا على جيرانهم و كانوا محبوبين في تلك القرية ، و لكن في ذات مساء كان كل شيء عادياً و هادئ في ذلك البيت ،

و بعد خلود الزوجان للنوم بدأ الجيران يسمعون أصوات ناس يحتفلون و يضحكون و موسيقى تنبعث من ذلك البيت و كأنها حفلة و رأوا أيضاً أضواء بمختلف الألوان تنبعث من الشرفة ، و ظن الجميع أن الزوجان أقاموا حفلة دون أن يخبروهم و يعزموهم عليها فغضبوا من ذلك ، و في الصباح خرجت الزوجة إلى السوق لتشتري الخضار و عندما وصلت رأت جارتها العجوز و سلمت عليها  لكن العجوز لم ترد ، و سألتها الزوجة و قالت لها : ما بك ؟ و ردت عليها قائلة : لقد أقمتي حفلة البارحة و لم تعزمينا و هذا عيب ، اندهشت الزوجة و قالت لها : أنها لم تعمل أي حفلة و طول الليل كانا نائمين ،

أخبرتها العجوز عن الأضواء و الأصوات القادمة من بيتهما ، ارتعبت الزوجة و أسرعت إلى زوجها ، فقال لها : بأن أصدقائه اخبروه بنفس ما أخبرت العجوز الزوجة ، فارتعب الزوجان و اسرعا للشيخ  الذي جاء و فحص البيت و اكتشف أنه مسكون ، و ذهب الزوجان إلى الرجل الذي اشتريا منه البيت و قصا عليه ما حدث ، و بدا يروي لهما حقيقة البيت حيث كان مبني على مقبرة قديمة ، ثم خرج الزوجان من البيت و  انتقلا إلى مدينة أخرى و تم هدم البيت و تُرك ذلك المكان فارغاً.

 
فما رأيكم يا أصدقاء ، هل حقاً الأشباح و تلك الأساطير المرعبة حقيقية ؟.

تاريخ النشر : 2020-12-11

مقالات ذات صلة

7 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى